"جوجل" توفر مليار دولار خلال سنة من عمل موظفيها بالمنازل

قيود "كورونا" خفضت عدد العمال المسافرين

ذكرت شركة "ألفابيت" المالكة لـ"جوجل" أن العمل من المنزل نتيجة الإغلاق الذي فرضته عدد من الدول للتصدي لوباء

كورونا المستجد، سيوفر للشركة أكثر من مليار دولار سنوياً، بحسب ما أفاد تقرير لوكالة "بلومبرغ" للأنباء اليوم (الخميس).

وبينت "ألفابيت" أن العمل من المنزل نتيجة القيود المفروضة على الحركة بسبب الوباء تسبب في انخفاض عدد الموظفين،

الذين يسافرون خارج بلادهم على نفقة الشركة لتنفيذ إعلانات ترويجية للسفر والترفيه.

وأضافت أنها وفرت خلال الربع الأول من العام الحالي 268 مليون دولار من النفقات المتعلقة بالإعلانات الترويجية للسفر،

مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، وعلى أساس سنوي، سيعني ذلك أن "جوجل" ستوفر أكثر من مليار دولار.

وأوضحت "ألفابت" أنها شهدت ارتفاعاً قياسياً في أرباحها في الربع الأول من العام مع كثرة استخدام خدماتها من قبل

الأشخاص العالقين في منازلهم بسبب وباء كورونا.

وأشارت إلى أن صافي الربح قفز بنسبة 162 في المائة إلى مستوى قياسي بلغ 17.9 مليار دولار في الأشهر الثلاثة حتى مارس (آذار) الماضي.

وتخطط "جوجل" لإعادة الموظفين إلى المكاتب في وقت لاحق من هذا العام، مع رفع قيود الإغلاق في عدد من الدول بالتزامن مع حملات التطعيم ضد "كورونا".

اعلان
"جوجل" توفر مليار دولار خلال سنة من عمل موظفيها بالمنازل
سبق

ذكرت شركة "ألفابيت" المالكة لـ"جوجل" أن العمل من المنزل نتيجة الإغلاق الذي فرضته عدد من الدول للتصدي لوباء

كورونا المستجد، سيوفر للشركة أكثر من مليار دولار سنوياً، بحسب ما أفاد تقرير لوكالة "بلومبرغ" للأنباء اليوم (الخميس).

وبينت "ألفابيت" أن العمل من المنزل نتيجة القيود المفروضة على الحركة بسبب الوباء تسبب في انخفاض عدد الموظفين،

الذين يسافرون خارج بلادهم على نفقة الشركة لتنفيذ إعلانات ترويجية للسفر والترفيه.

وأضافت أنها وفرت خلال الربع الأول من العام الحالي 268 مليون دولار من النفقات المتعلقة بالإعلانات الترويجية للسفر،

مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، وعلى أساس سنوي، سيعني ذلك أن "جوجل" ستوفر أكثر من مليار دولار.

وأوضحت "ألفابت" أنها شهدت ارتفاعاً قياسياً في أرباحها في الربع الأول من العام مع كثرة استخدام خدماتها من قبل

الأشخاص العالقين في منازلهم بسبب وباء كورونا.

وأشارت إلى أن صافي الربح قفز بنسبة 162 في المائة إلى مستوى قياسي بلغ 17.9 مليار دولار في الأشهر الثلاثة حتى مارس (آذار) الماضي.

وتخطط "جوجل" لإعادة الموظفين إلى المكاتب في وقت لاحق من هذا العام، مع رفع قيود الإغلاق في عدد من الدول بالتزامن مع حملات التطعيم ضد "كورونا".

29 إبريل 2021 - 17 رمضان 1442
05:27 PM

"جوجل" توفر مليار دولار خلال سنة من عمل موظفيها بالمنازل

قيود "كورونا" خفضت عدد العمال المسافرين

A A A
0
1,585

ذكرت شركة "ألفابيت" المالكة لـ"جوجل" أن العمل من المنزل نتيجة الإغلاق الذي فرضته عدد من الدول للتصدي لوباء

كورونا المستجد، سيوفر للشركة أكثر من مليار دولار سنوياً، بحسب ما أفاد تقرير لوكالة "بلومبرغ" للأنباء اليوم (الخميس).

وبينت "ألفابيت" أن العمل من المنزل نتيجة القيود المفروضة على الحركة بسبب الوباء تسبب في انخفاض عدد الموظفين،

الذين يسافرون خارج بلادهم على نفقة الشركة لتنفيذ إعلانات ترويجية للسفر والترفيه.

وأضافت أنها وفرت خلال الربع الأول من العام الحالي 268 مليون دولار من النفقات المتعلقة بالإعلانات الترويجية للسفر،

مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، وعلى أساس سنوي، سيعني ذلك أن "جوجل" ستوفر أكثر من مليار دولار.

وأوضحت "ألفابت" أنها شهدت ارتفاعاً قياسياً في أرباحها في الربع الأول من العام مع كثرة استخدام خدماتها من قبل

الأشخاص العالقين في منازلهم بسبب وباء كورونا.

وأشارت إلى أن صافي الربح قفز بنسبة 162 في المائة إلى مستوى قياسي بلغ 17.9 مليار دولار في الأشهر الثلاثة حتى مارس (آذار) الماضي.

وتخطط "جوجل" لإعادة الموظفين إلى المكاتب في وقت لاحق من هذا العام، مع رفع قيود الإغلاق في عدد من الدول بالتزامن مع حملات التطعيم ضد "كورونا".