الفنان التشكيلي العالمي "المحيني" يعود للجنادرية بعد ٣ عقود

بدعوة من نائب أمير المنطقة للمشاركة في بيت حائل

جذب الفنان التشكيلي صالح المحيني زوار بيت حائل المشارك ضمن المهرجان الوطني للتراث والثقافي "الجنادرية ٣٣".

وعاد الفنان التشكيلي المحيني إلى مهرجان الجنادرية بعد انقطاعه عن المشاركة الميدانية منذ النسخة الثامنة للمهرجان، والتي كانت الأخيرة له قبل طلب نائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد بن مقرن منه المشاركة في بيت حائل لعرض لوحاته الفنية على زوار المهرجان لهذا العام ١٤٤٠ هـ.

وأكد المحيني أن بدايته في المشاركة بمهرجان الجنادرية كانت في العام ١٤٠٥ هـ، قبل ثلاثة عقود من الزمن وذلك ضمن جناح التربية الفنية في بيت حائل حيث كان طالباً حينها.

وقال المحيني: توارت مشاركتي في ركن حائل ثم دعيت للمهرجان الثامن لضيوف المهرجان الوطني عن طريق الحرس الوطني بعدها اقتصرت مشاركتي على إرسال أعمالي لعرضها في المركز التاريخي بالمتحف الوطني حيث كانوا يقومون بطباعة لوحاتي ويوزعونها للسفارات بالخارج.

وزاد المحيني قائلاً: تشرفنا بزيارة نائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد بن مقرن لمهرجان الصقور السعودي في المنطقة وشاهد أعمالي على جدارية حجمها ٦ في ٢ متر وطلب مني المشاركة في الجنادرية والعودة مجدداً للعمل في الميدان ضمن بيت حائل.

وأكمل: الجنادرية تحمل ذكريات جميلة واليوم تشهد نقلة نوعية وكبيرة، موضحاً بأن أعماله المعروضة في المهرجان تستعرض مراحل مختلفة لمنطقة حائل خاصة رحلات الصيد، واقتناء الصقور حيث كانت هوايته قبل ٢٠ سنة قبل تفرغه للفن التشكيلي، مؤكداً بأن هذه الهواية انطبعت على بعض لوحاته الفنية.

وأوضح المحيني بأن له مشاركات في العديد من الدول العالمية ومنها ألمانيا، والصين، والأرجنتين، وبريطانيا، ودول الخليج، مشيراً إلى أن الفن التشكيلي في السعودية بدأ حالياً يواكب العالم ويتطور عن السابق بشكل جيد.

مهرجان الجنادرية الـ33 الجنادرية الـ33 الجنادرية
اعلان
الفنان التشكيلي العالمي "المحيني" يعود للجنادرية بعد ٣ عقود
سبق

جذب الفنان التشكيلي صالح المحيني زوار بيت حائل المشارك ضمن المهرجان الوطني للتراث والثقافي "الجنادرية ٣٣".

وعاد الفنان التشكيلي المحيني إلى مهرجان الجنادرية بعد انقطاعه عن المشاركة الميدانية منذ النسخة الثامنة للمهرجان، والتي كانت الأخيرة له قبل طلب نائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد بن مقرن منه المشاركة في بيت حائل لعرض لوحاته الفنية على زوار المهرجان لهذا العام ١٤٤٠ هـ.

وأكد المحيني أن بدايته في المشاركة بمهرجان الجنادرية كانت في العام ١٤٠٥ هـ، قبل ثلاثة عقود من الزمن وذلك ضمن جناح التربية الفنية في بيت حائل حيث كان طالباً حينها.

وقال المحيني: توارت مشاركتي في ركن حائل ثم دعيت للمهرجان الثامن لضيوف المهرجان الوطني عن طريق الحرس الوطني بعدها اقتصرت مشاركتي على إرسال أعمالي لعرضها في المركز التاريخي بالمتحف الوطني حيث كانوا يقومون بطباعة لوحاتي ويوزعونها للسفارات بالخارج.

وزاد المحيني قائلاً: تشرفنا بزيارة نائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد بن مقرن لمهرجان الصقور السعودي في المنطقة وشاهد أعمالي على جدارية حجمها ٦ في ٢ متر وطلب مني المشاركة في الجنادرية والعودة مجدداً للعمل في الميدان ضمن بيت حائل.

وأكمل: الجنادرية تحمل ذكريات جميلة واليوم تشهد نقلة نوعية وكبيرة، موضحاً بأن أعماله المعروضة في المهرجان تستعرض مراحل مختلفة لمنطقة حائل خاصة رحلات الصيد، واقتناء الصقور حيث كانت هوايته قبل ٢٠ سنة قبل تفرغه للفن التشكيلي، مؤكداً بأن هذه الهواية انطبعت على بعض لوحاته الفنية.

وأوضح المحيني بأن له مشاركات في العديد من الدول العالمية ومنها ألمانيا، والصين، والأرجنتين، وبريطانيا، ودول الخليج، مشيراً إلى أن الفن التشكيلي في السعودية بدأ حالياً يواكب العالم ويتطور عن السابق بشكل جيد.

28 ديسمبر 2018 - 21 ربيع الآخر 1440
11:28 PM
اخر تعديل
11 يناير 2019 - 5 جمادى الأول 1440
09:07 PM

الفنان التشكيلي العالمي "المحيني" يعود للجنادرية بعد ٣ عقود

بدعوة من نائب أمير المنطقة للمشاركة في بيت حائل

A A A
0
8,161

جذب الفنان التشكيلي صالح المحيني زوار بيت حائل المشارك ضمن المهرجان الوطني للتراث والثقافي "الجنادرية ٣٣".

وعاد الفنان التشكيلي المحيني إلى مهرجان الجنادرية بعد انقطاعه عن المشاركة الميدانية منذ النسخة الثامنة للمهرجان، والتي كانت الأخيرة له قبل طلب نائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد بن مقرن منه المشاركة في بيت حائل لعرض لوحاته الفنية على زوار المهرجان لهذا العام ١٤٤٠ هـ.

وأكد المحيني أن بدايته في المشاركة بمهرجان الجنادرية كانت في العام ١٤٠٥ هـ، قبل ثلاثة عقود من الزمن وذلك ضمن جناح التربية الفنية في بيت حائل حيث كان طالباً حينها.

وقال المحيني: توارت مشاركتي في ركن حائل ثم دعيت للمهرجان الثامن لضيوف المهرجان الوطني عن طريق الحرس الوطني بعدها اقتصرت مشاركتي على إرسال أعمالي لعرضها في المركز التاريخي بالمتحف الوطني حيث كانوا يقومون بطباعة لوحاتي ويوزعونها للسفارات بالخارج.

وزاد المحيني قائلاً: تشرفنا بزيارة نائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد بن مقرن لمهرجان الصقور السعودي في المنطقة وشاهد أعمالي على جدارية حجمها ٦ في ٢ متر وطلب مني المشاركة في الجنادرية والعودة مجدداً للعمل في الميدان ضمن بيت حائل.

وأكمل: الجنادرية تحمل ذكريات جميلة واليوم تشهد نقلة نوعية وكبيرة، موضحاً بأن أعماله المعروضة في المهرجان تستعرض مراحل مختلفة لمنطقة حائل خاصة رحلات الصيد، واقتناء الصقور حيث كانت هوايته قبل ٢٠ سنة قبل تفرغه للفن التشكيلي، مؤكداً بأن هذه الهواية انطبعت على بعض لوحاته الفنية.

وأوضح المحيني بأن له مشاركات في العديد من الدول العالمية ومنها ألمانيا، والصين، والأرجنتين، وبريطانيا، ودول الخليج، مشيراً إلى أن الفن التشكيلي في السعودية بدأ حالياً يواكب العالم ويتطور عن السابق بشكل جيد.