وزير الإعلام اليمني يجدد حرص حكومة بلاده على تنفيذ اتفاق الرياض

لتجنيب العاصمة المؤقتة أي مواجهات وحقن الدماء وإنجاح جهود السعودية

جدد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، حرص حكومة بلاده على تنفيذ اتفاق الرياض من أجل تجنيب العاصمة المؤقتة أي مواجهات.

وأشار -وفق ما أوردته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية- إلى أن ‏التصعيد المتواصل من طرف ما يسمى بالمجلس الانتقالي وصولًا لإعلان "الإدارة الذاتية"؛ يُعدّ انقلاباً مكتمل الأركان على الدولة واتفاق الرياض والقرارات الدولية ذات الصلة بالأزمة اليمنية.

ولفت النظر إلى أن هذا التصعيد "لن يحول دون التزام الحكومة الشرعية بأداء مسؤولياتها الوطنية والتاريخية في حماية أمن واستقرار اليمن وسلامة وحدة أراضيه والتصدي للمشاريع الانقلابية والفوضوية، التي تحاول تمزيق البلد وإعادته عقودًا للوراء وتكريس السيطرة الإيرانية للإضرار بأمن واستقرار المنطقة".

ولفت "الإرياني" الانتباه إلى أن "الحكومة قدمت التنازلات تلو الأخرى للمجلس الانتقالي وصولًا لتوقيع اتفاق الرياض، وتعاطت بمسؤولية وحرص مع الاتفاق بهدف تجنيب العاصمة المؤقتة عدن وأهلها أي مواجهات وحقن الدماء، وإنجاح جهود الأشقاء في المملكة العربية السعودية لرأب الصدع وتوحيد الجهود لمواجهة ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران".

وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني اتفاق الرياض
اعلان
وزير الإعلام اليمني يجدد حرص حكومة بلاده على تنفيذ اتفاق الرياض
سبق

جدد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، حرص حكومة بلاده على تنفيذ اتفاق الرياض من أجل تجنيب العاصمة المؤقتة أي مواجهات.

وأشار -وفق ما أوردته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية- إلى أن ‏التصعيد المتواصل من طرف ما يسمى بالمجلس الانتقالي وصولًا لإعلان "الإدارة الذاتية"؛ يُعدّ انقلاباً مكتمل الأركان على الدولة واتفاق الرياض والقرارات الدولية ذات الصلة بالأزمة اليمنية.

ولفت النظر إلى أن هذا التصعيد "لن يحول دون التزام الحكومة الشرعية بأداء مسؤولياتها الوطنية والتاريخية في حماية أمن واستقرار اليمن وسلامة وحدة أراضيه والتصدي للمشاريع الانقلابية والفوضوية، التي تحاول تمزيق البلد وإعادته عقودًا للوراء وتكريس السيطرة الإيرانية للإضرار بأمن واستقرار المنطقة".

ولفت "الإرياني" الانتباه إلى أن "الحكومة قدمت التنازلات تلو الأخرى للمجلس الانتقالي وصولًا لتوقيع اتفاق الرياض، وتعاطت بمسؤولية وحرص مع الاتفاق بهدف تجنيب العاصمة المؤقتة عدن وأهلها أي مواجهات وحقن الدماء، وإنجاح جهود الأشقاء في المملكة العربية السعودية لرأب الصدع وتوحيد الجهود لمواجهة ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران".

13 مايو 2020 - 20 رمضان 1441
06:34 PM

وزير الإعلام اليمني يجدد حرص حكومة بلاده على تنفيذ اتفاق الرياض

لتجنيب العاصمة المؤقتة أي مواجهات وحقن الدماء وإنجاح جهود السعودية

A A A
2
1,325

جدد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، حرص حكومة بلاده على تنفيذ اتفاق الرياض من أجل تجنيب العاصمة المؤقتة أي مواجهات.

وأشار -وفق ما أوردته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية- إلى أن ‏التصعيد المتواصل من طرف ما يسمى بالمجلس الانتقالي وصولًا لإعلان "الإدارة الذاتية"؛ يُعدّ انقلاباً مكتمل الأركان على الدولة واتفاق الرياض والقرارات الدولية ذات الصلة بالأزمة اليمنية.

ولفت النظر إلى أن هذا التصعيد "لن يحول دون التزام الحكومة الشرعية بأداء مسؤولياتها الوطنية والتاريخية في حماية أمن واستقرار اليمن وسلامة وحدة أراضيه والتصدي للمشاريع الانقلابية والفوضوية، التي تحاول تمزيق البلد وإعادته عقودًا للوراء وتكريس السيطرة الإيرانية للإضرار بأمن واستقرار المنطقة".

ولفت "الإرياني" الانتباه إلى أن "الحكومة قدمت التنازلات تلو الأخرى للمجلس الانتقالي وصولًا لتوقيع اتفاق الرياض، وتعاطت بمسؤولية وحرص مع الاتفاق بهدف تجنيب العاصمة المؤقتة عدن وأهلها أي مواجهات وحقن الدماء، وإنجاح جهود الأشقاء في المملكة العربية السعودية لرأب الصدع وتوحيد الجهود لمواجهة ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران".