شاهد .. "بلدية تربة" تجهِّز (٨٩) وحدة سكنية لعمالها وفق الاشتراطات الصحية

خصصت موقعًا منفصلاً عن السكن لاستخدامه للعزل الصحي عند الحاجة

أنهت بلدية محافظة تربة عددًا من المباني التي تم إنشاؤها سكنًا لعمال البلدية؛ وذلك لاستيعاب أكبر عدد ممكن من العمالة وفق المواصفات والاشتراطات التي تهدف للمحافظة على صحة وسلامة العاملين بها.

وفي التفاصيل، أوضح محسن بن غازي العتيبي، رئيس بلدية محافظة تربة، لـ"سبق" أن البلدية شرعت في وقت سابق في إنشاء عدد من المباني السكنية، إضافة للمباني السابقة؛ وذلك للتوسع، وخلق بيئة مناسبة للعاملين بها، وحفظ كرامتهم وسلامتهم في مبانٍ ملائمة، ووفق الاشتراطات والمواصفات المعمول بها.

وتابع العتيبي: بلغ إجمالي الوحدات السكنية "٨٩" وحدة بمساحات متفاوتة، تستوعب جميعها قرابة ٢٠٠ عامل. وكل مبنى سكني يشتمل على خدمات مساندة (دورات مياه لكل غرفة، مطابخ موزعة)، وهو مؤمَّن بالمياه النقية الصالحة للاستخدام الآدمي، إضافة لوجود صرف صحي، وهو مدعوم بالإنارة الكافية، مع وجود التهوية المناسبة.

فيما تم تخصيص مساحة لا تقل عن ١٢ مترًا مربعًا لكل عامل، وتم التشديد على المختصين بتعقيم السكن بشكل منتظم. كما تم تخصيص موقع منفصل عن السكن، يتكون من غرف عدة؛ وذلك لاستخدامه للعزل الصحي في حال الحاجة له -لا قدر الله-.

وأضاف بأنه نظرًا للظروف الراهنة التي تشهدها السعودية والعالم بأكمله بسبب جائحة فيروس كورونا، وما تقوم به وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة بالأمانات والبلديات في جميع أنحاء السعودية، من إجراءات وتدابير احترازية ووقائية للحد من انتشار الفيروس، تم تثقيف العاملين لدينا عن فيروس كورونا، وطُرق الوقاية منه، وكيفية التعامل معه في حال الإحساس بأي أعراض -لا قدر الله-. كما تم توزيع المعقمات والكمامات، مع توفير كميات كافية لهم؛ وذلك لسلامتهم، والحفاظ على صحتهم. كما أنه تم التنسيق مع مستشفى تربة العام لإرسال فريق طبي متخصص لفحص عمال البلدية، والتأكد من سلامتهم وتوعيتهم.

فيروس كورونا الجديد
اعلان
شاهد .. "بلدية تربة" تجهِّز (٨٩) وحدة سكنية لعمالها وفق الاشتراطات الصحية
سبق

أنهت بلدية محافظة تربة عددًا من المباني التي تم إنشاؤها سكنًا لعمال البلدية؛ وذلك لاستيعاب أكبر عدد ممكن من العمالة وفق المواصفات والاشتراطات التي تهدف للمحافظة على صحة وسلامة العاملين بها.

وفي التفاصيل، أوضح محسن بن غازي العتيبي، رئيس بلدية محافظة تربة، لـ"سبق" أن البلدية شرعت في وقت سابق في إنشاء عدد من المباني السكنية، إضافة للمباني السابقة؛ وذلك للتوسع، وخلق بيئة مناسبة للعاملين بها، وحفظ كرامتهم وسلامتهم في مبانٍ ملائمة، ووفق الاشتراطات والمواصفات المعمول بها.

وتابع العتيبي: بلغ إجمالي الوحدات السكنية "٨٩" وحدة بمساحات متفاوتة، تستوعب جميعها قرابة ٢٠٠ عامل. وكل مبنى سكني يشتمل على خدمات مساندة (دورات مياه لكل غرفة، مطابخ موزعة)، وهو مؤمَّن بالمياه النقية الصالحة للاستخدام الآدمي، إضافة لوجود صرف صحي، وهو مدعوم بالإنارة الكافية، مع وجود التهوية المناسبة.

فيما تم تخصيص مساحة لا تقل عن ١٢ مترًا مربعًا لكل عامل، وتم التشديد على المختصين بتعقيم السكن بشكل منتظم. كما تم تخصيص موقع منفصل عن السكن، يتكون من غرف عدة؛ وذلك لاستخدامه للعزل الصحي في حال الحاجة له -لا قدر الله-.

وأضاف بأنه نظرًا للظروف الراهنة التي تشهدها السعودية والعالم بأكمله بسبب جائحة فيروس كورونا، وما تقوم به وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة بالأمانات والبلديات في جميع أنحاء السعودية، من إجراءات وتدابير احترازية ووقائية للحد من انتشار الفيروس، تم تثقيف العاملين لدينا عن فيروس كورونا، وطُرق الوقاية منه، وكيفية التعامل معه في حال الإحساس بأي أعراض -لا قدر الله-. كما تم توزيع المعقمات والكمامات، مع توفير كميات كافية لهم؛ وذلك لسلامتهم، والحفاظ على صحتهم. كما أنه تم التنسيق مع مستشفى تربة العام لإرسال فريق طبي متخصص لفحص عمال البلدية، والتأكد من سلامتهم وتوعيتهم.

17 إبريل 2020 - 24 شعبان 1441
09:02 PM

شاهد .. "بلدية تربة" تجهِّز (٨٩) وحدة سكنية لعمالها وفق الاشتراطات الصحية

خصصت موقعًا منفصلاً عن السكن لاستخدامه للعزل الصحي عند الحاجة

A A A
3
5,786

أنهت بلدية محافظة تربة عددًا من المباني التي تم إنشاؤها سكنًا لعمال البلدية؛ وذلك لاستيعاب أكبر عدد ممكن من العمالة وفق المواصفات والاشتراطات التي تهدف للمحافظة على صحة وسلامة العاملين بها.

وفي التفاصيل، أوضح محسن بن غازي العتيبي، رئيس بلدية محافظة تربة، لـ"سبق" أن البلدية شرعت في وقت سابق في إنشاء عدد من المباني السكنية، إضافة للمباني السابقة؛ وذلك للتوسع، وخلق بيئة مناسبة للعاملين بها، وحفظ كرامتهم وسلامتهم في مبانٍ ملائمة، ووفق الاشتراطات والمواصفات المعمول بها.

وتابع العتيبي: بلغ إجمالي الوحدات السكنية "٨٩" وحدة بمساحات متفاوتة، تستوعب جميعها قرابة ٢٠٠ عامل. وكل مبنى سكني يشتمل على خدمات مساندة (دورات مياه لكل غرفة، مطابخ موزعة)، وهو مؤمَّن بالمياه النقية الصالحة للاستخدام الآدمي، إضافة لوجود صرف صحي، وهو مدعوم بالإنارة الكافية، مع وجود التهوية المناسبة.

فيما تم تخصيص مساحة لا تقل عن ١٢ مترًا مربعًا لكل عامل، وتم التشديد على المختصين بتعقيم السكن بشكل منتظم. كما تم تخصيص موقع منفصل عن السكن، يتكون من غرف عدة؛ وذلك لاستخدامه للعزل الصحي في حال الحاجة له -لا قدر الله-.

وأضاف بأنه نظرًا للظروف الراهنة التي تشهدها السعودية والعالم بأكمله بسبب جائحة فيروس كورونا، وما تقوم به وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة بالأمانات والبلديات في جميع أنحاء السعودية، من إجراءات وتدابير احترازية ووقائية للحد من انتشار الفيروس، تم تثقيف العاملين لدينا عن فيروس كورونا، وطُرق الوقاية منه، وكيفية التعامل معه في حال الإحساس بأي أعراض -لا قدر الله-. كما تم توزيع المعقمات والكمامات، مع توفير كميات كافية لهم؛ وذلك لسلامتهم، والحفاظ على صحتهم. كما أنه تم التنسيق مع مستشفى تربة العام لإرسال فريق طبي متخصص لفحص عمال البلدية، والتأكد من سلامتهم وتوعيتهم.