"القصبي": مشاريعنا العملاقة ستجعل السعودية بيئة فريدة للاستثمار

بعد إعلان نتائج المملكة في تقرير ممارسة الأعمال

أكد وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن تحسين بيئة العمل هو الخطوة الأولى لجذب الاستثمارات، وكوننا نحسن هذه الإجراءات، فهي عنصر جاذب للتحفيز.

وأضاف الوزير القصبي في مؤتمر صحفي اليوم عقب فعالية إعلان نتائج المملكة في تقرير ممارسة الأعمال 2020: تحسين بيئة الاستثمار أداة تمكين رئيسية تتواكب مع فتح البلاد أنشطةً ومجالات للاستثمار في عدة مجالات؛ مثل السياحة والترفيه، وسوف تخلق فرصاً جاذبة، ولدينا مشاريع عملاقة مثل نيوم والبحر الأحمر والقدية، سوف تجعل المملكة بيئة فريدة للاستثمار وجذب الاستثمارات العالمية.

وكان قد أوضح وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتنافسية "تيسير" الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي؛ أن تقدم المملكة في تقرير ممارسة الأعمال ما هو إلا تأكيد على ما تم تنفيذه من إصلاحات لتحسين بيئة الأعمال في المملكة، وتعزيز تنافسيتها؛ للارتقاء بترتيبها في التقارير العالمية، مشيراً إلى أن المملكة تعد اليوم من أبرز الوجهات الاستثمارية على مستوى العالم.

وأكد الوزير "القصبي" أن الإنجازات التي تحققت خلال مدة زمنية قصيرة، ما هي إلا البداية لمرحلة أكثر ازدهاراً ونجاحاً، مضيفاً أن العمل مستمر لتحقيق أهداف رؤية 2030، وذلك للوصول بالمملكة إلى مصافّ الدول الـ10 الأكثر تنافسية في العالم.

وزير التجارة والاستثمار تيسير رؤية 2030
اعلان
"القصبي": مشاريعنا العملاقة ستجعل السعودية بيئة فريدة للاستثمار
سبق

أكد وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن تحسين بيئة العمل هو الخطوة الأولى لجذب الاستثمارات، وكوننا نحسن هذه الإجراءات، فهي عنصر جاذب للتحفيز.

وأضاف الوزير القصبي في مؤتمر صحفي اليوم عقب فعالية إعلان نتائج المملكة في تقرير ممارسة الأعمال 2020: تحسين بيئة الاستثمار أداة تمكين رئيسية تتواكب مع فتح البلاد أنشطةً ومجالات للاستثمار في عدة مجالات؛ مثل السياحة والترفيه، وسوف تخلق فرصاً جاذبة، ولدينا مشاريع عملاقة مثل نيوم والبحر الأحمر والقدية، سوف تجعل المملكة بيئة فريدة للاستثمار وجذب الاستثمارات العالمية.

وكان قد أوضح وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتنافسية "تيسير" الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي؛ أن تقدم المملكة في تقرير ممارسة الأعمال ما هو إلا تأكيد على ما تم تنفيذه من إصلاحات لتحسين بيئة الأعمال في المملكة، وتعزيز تنافسيتها؛ للارتقاء بترتيبها في التقارير العالمية، مشيراً إلى أن المملكة تعد اليوم من أبرز الوجهات الاستثمارية على مستوى العالم.

وأكد الوزير "القصبي" أن الإنجازات التي تحققت خلال مدة زمنية قصيرة، ما هي إلا البداية لمرحلة أكثر ازدهاراً ونجاحاً، مضيفاً أن العمل مستمر لتحقيق أهداف رؤية 2030، وذلك للوصول بالمملكة إلى مصافّ الدول الـ10 الأكثر تنافسية في العالم.

24 أكتوبر 2019 - 25 صفر 1441
05:09 PM

"القصبي": مشاريعنا العملاقة ستجعل السعودية بيئة فريدة للاستثمار

بعد إعلان نتائج المملكة في تقرير ممارسة الأعمال

A A A
1
2,015

أكد وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن تحسين بيئة العمل هو الخطوة الأولى لجذب الاستثمارات، وكوننا نحسن هذه الإجراءات، فهي عنصر جاذب للتحفيز.

وأضاف الوزير القصبي في مؤتمر صحفي اليوم عقب فعالية إعلان نتائج المملكة في تقرير ممارسة الأعمال 2020: تحسين بيئة الاستثمار أداة تمكين رئيسية تتواكب مع فتح البلاد أنشطةً ومجالات للاستثمار في عدة مجالات؛ مثل السياحة والترفيه، وسوف تخلق فرصاً جاذبة، ولدينا مشاريع عملاقة مثل نيوم والبحر الأحمر والقدية، سوف تجعل المملكة بيئة فريدة للاستثمار وجذب الاستثمارات العالمية.

وكان قد أوضح وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتنافسية "تيسير" الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي؛ أن تقدم المملكة في تقرير ممارسة الأعمال ما هو إلا تأكيد على ما تم تنفيذه من إصلاحات لتحسين بيئة الأعمال في المملكة، وتعزيز تنافسيتها؛ للارتقاء بترتيبها في التقارير العالمية، مشيراً إلى أن المملكة تعد اليوم من أبرز الوجهات الاستثمارية على مستوى العالم.

وأكد الوزير "القصبي" أن الإنجازات التي تحققت خلال مدة زمنية قصيرة، ما هي إلا البداية لمرحلة أكثر ازدهاراً ونجاحاً، مضيفاً أن العمل مستمر لتحقيق أهداف رؤية 2030، وذلك للوصول بالمملكة إلى مصافّ الدول الـ10 الأكثر تنافسية في العالم.