"السلمان": نظام الجامعات الجديد يحقق الاستقلالية الأكاديمية والمالية

قال إنه امتداداً لدعم القيادة للتعليم الجامعي وفقاً لرؤية 2030

رفع وكيل جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن سلمان السلمان، أسمى آيات الشكر والعرفان والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي عهده الأمين، يحفظهما الله، بمناسبة صدور نظام الجامعات الجديد، وأعرب عن جزيل الشكر والتقدير لوزير التعليم لمتابعته الحثيثة لتفاصيل النظام حتى صدرت الموافقة السامية الكريمة عليه؛ حيث إن النظام يعد امتداداً لدعم القيادة الرشيدة للتعليم الجامعي ولجميع منسوبيه، والذي يعتبر نقلة نوعية للجامعات وخطوة حثيثة نحو تحقيق مستهدفات رؤية الوطن 2030.

وقال إن النظام الجديد يحقق الاستقلالية الأكاديمية والمالية والإدارية، وخطوة فاعلة ومميزة نحو تحقيق أهداف المملكة التنموية التي رسمتها تطلعات القيادة الحكيمة، علاوة على تفعيل استثمار الموارد الذاتية وإيجاد مصادر تمويل جديدة، والسماح للجامعات بتأسيس الشركات الاستثمارية والأوقاف، وإقرار اللوائح المنظمة للجمعيات والكراسي البحثية ومراكز البحث والابتكار وريادة الأعمال في الجامعات، وحيث يتميز هذا النظام بالمرونة والحوكمة بشكل أكبر، وستتمكن الجامعات من خلاله من العمل بشكل فعّال نحو التميز والمنافسة العالمية في مخرجات ونواتج التعليم والبحث العلمي ورفع الكفاءة والإنتاجية بإذن الله.

وأكد "السلمان" على أهمية النظام الجديد الذي سيسمح بافتتاح فروع للجامعات الأجنبية داخل المملكة وفق ضوابط محددة؛ لزيادة التنافسية في رفع كفاءة منظومة التعليم الجامعي؛ مما يمهد الطريق نحو نقلة نوعية للتعليم العالي في المملكة؛ لما يشتمل عليه من مزايا ومنافع تنصب بشكل مباشر في مصلحة الوطن والمواطن، وتحقيقاً للريادة والتميُّز والإبداع.

واختتم "السلمان" كلمته بتقديم خالص الدعوات أن يحفظ لنا وطننا الغالي وقيادتنا الرشيدة ويمدهم بالتوفيق والسداد لمزيد من النهضة والرخاء والرقي بهذا الوطن الحبيب.

جامعة الملك سعود وكيل جامعة الملك سعود عبدالله السلمان رؤية 2030 نظام الجامعات الجديد
اعلان
"السلمان": نظام الجامعات الجديد يحقق الاستقلالية الأكاديمية والمالية
سبق

رفع وكيل جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن سلمان السلمان، أسمى آيات الشكر والعرفان والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي عهده الأمين، يحفظهما الله، بمناسبة صدور نظام الجامعات الجديد، وأعرب عن جزيل الشكر والتقدير لوزير التعليم لمتابعته الحثيثة لتفاصيل النظام حتى صدرت الموافقة السامية الكريمة عليه؛ حيث إن النظام يعد امتداداً لدعم القيادة الرشيدة للتعليم الجامعي ولجميع منسوبيه، والذي يعتبر نقلة نوعية للجامعات وخطوة حثيثة نحو تحقيق مستهدفات رؤية الوطن 2030.

وقال إن النظام الجديد يحقق الاستقلالية الأكاديمية والمالية والإدارية، وخطوة فاعلة ومميزة نحو تحقيق أهداف المملكة التنموية التي رسمتها تطلعات القيادة الحكيمة، علاوة على تفعيل استثمار الموارد الذاتية وإيجاد مصادر تمويل جديدة، والسماح للجامعات بتأسيس الشركات الاستثمارية والأوقاف، وإقرار اللوائح المنظمة للجمعيات والكراسي البحثية ومراكز البحث والابتكار وريادة الأعمال في الجامعات، وحيث يتميز هذا النظام بالمرونة والحوكمة بشكل أكبر، وستتمكن الجامعات من خلاله من العمل بشكل فعّال نحو التميز والمنافسة العالمية في مخرجات ونواتج التعليم والبحث العلمي ورفع الكفاءة والإنتاجية بإذن الله.

وأكد "السلمان" على أهمية النظام الجديد الذي سيسمح بافتتاح فروع للجامعات الأجنبية داخل المملكة وفق ضوابط محددة؛ لزيادة التنافسية في رفع كفاءة منظومة التعليم الجامعي؛ مما يمهد الطريق نحو نقلة نوعية للتعليم العالي في المملكة؛ لما يشتمل عليه من مزايا ومنافع تنصب بشكل مباشر في مصلحة الوطن والمواطن، وتحقيقاً للريادة والتميُّز والإبداع.

واختتم "السلمان" كلمته بتقديم خالص الدعوات أن يحفظ لنا وطننا الغالي وقيادتنا الرشيدة ويمدهم بالتوفيق والسداد لمزيد من النهضة والرخاء والرقي بهذا الوطن الحبيب.

31 أكتوبر 2019 - 3 ربيع الأول 1441
10:08 PM
اخر تعديل
07 ديسمبر 2019 - 10 ربيع الآخر 1441
11:15 PM

"السلمان": نظام الجامعات الجديد يحقق الاستقلالية الأكاديمية والمالية

قال إنه امتداداً لدعم القيادة للتعليم الجامعي وفقاً لرؤية 2030

A A A
0
495

رفع وكيل جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن سلمان السلمان، أسمى آيات الشكر والعرفان والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي عهده الأمين، يحفظهما الله، بمناسبة صدور نظام الجامعات الجديد، وأعرب عن جزيل الشكر والتقدير لوزير التعليم لمتابعته الحثيثة لتفاصيل النظام حتى صدرت الموافقة السامية الكريمة عليه؛ حيث إن النظام يعد امتداداً لدعم القيادة الرشيدة للتعليم الجامعي ولجميع منسوبيه، والذي يعتبر نقلة نوعية للجامعات وخطوة حثيثة نحو تحقيق مستهدفات رؤية الوطن 2030.

وقال إن النظام الجديد يحقق الاستقلالية الأكاديمية والمالية والإدارية، وخطوة فاعلة ومميزة نحو تحقيق أهداف المملكة التنموية التي رسمتها تطلعات القيادة الحكيمة، علاوة على تفعيل استثمار الموارد الذاتية وإيجاد مصادر تمويل جديدة، والسماح للجامعات بتأسيس الشركات الاستثمارية والأوقاف، وإقرار اللوائح المنظمة للجمعيات والكراسي البحثية ومراكز البحث والابتكار وريادة الأعمال في الجامعات، وحيث يتميز هذا النظام بالمرونة والحوكمة بشكل أكبر، وستتمكن الجامعات من خلاله من العمل بشكل فعّال نحو التميز والمنافسة العالمية في مخرجات ونواتج التعليم والبحث العلمي ورفع الكفاءة والإنتاجية بإذن الله.

وأكد "السلمان" على أهمية النظام الجديد الذي سيسمح بافتتاح فروع للجامعات الأجنبية داخل المملكة وفق ضوابط محددة؛ لزيادة التنافسية في رفع كفاءة منظومة التعليم الجامعي؛ مما يمهد الطريق نحو نقلة نوعية للتعليم العالي في المملكة؛ لما يشتمل عليه من مزايا ومنافع تنصب بشكل مباشر في مصلحة الوطن والمواطن، وتحقيقاً للريادة والتميُّز والإبداع.

واختتم "السلمان" كلمته بتقديم خالص الدعوات أن يحفظ لنا وطننا الغالي وقيادتنا الرشيدة ويمدهم بالتوفيق والسداد لمزيد من النهضة والرخاء والرقي بهذا الوطن الحبيب.