تأمين كوفيد-19 للسفر مع التعاونية للتأمين

بعد الإعلان عن السماح للموطنين بالسفر لخارج المملكة -خامس أيام عيد الفطر المبارك- وإعلان البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني عن اعتماد منتج تأمين سفر المواطنين لخارج المملكة والموافقة لشركة التعاونية للتأمين على طرح هذا المنتج من خلال وعاء تأميني مشترك، أعلنت شركة التعاونية للتأمين عن إطلاق برنامج "تأمين كوفيد -19 للسفر".

هذا البرنامج التأميني معني بحماية المواطنين من تبعات فيروس كورونا أثناء سفرهم إلى خارج المملكة، تكلفته 375 ريال للفرد -رسوم التأمين- وتصل تغطية التعويضات إلى 650 ألف ريال للعلاج والمصاريف الطبية الطارئة لكل فرد يحصل على التأمين، ومدة التأمين شهرا كاملا، وقد بدأ طرح وبيع هذا النوع من التأمين الخميس الماضي قبل ثلاثة أيام.

برنامج التأمين كوفيد-19 للسفر يتكفل أيضاً بتغطية تكاليف الإقامة المتعلقة بالحجر الصحي المرتبط بجائحة كورونا بحد 450 ريال في اليوم بحد أقصى 14 يوماً. بالإضافة إلى ما سبق ذكره، التأمين يغطي مخاطر السفر الأخرى مثل المصاريف الطبية الطارئة وتكاليف إلغاء رحلات السفر لأسباب من أهمها فيروس كورونا بحد تعويض 40 ألف ريال وتغطية تكاليف تأخير الرحلة وتأخير وصول الأمتعة بحد 2000 ريال، وتكاليف الإخلاء والعودة الطبية للوطن، وتكاليف تأخير الرحلة لمدة تزيد على 6 ساعات، كما أعلنت عنه "التعاونية للتأمين".

هذا إعلان لبرنامج التعاونية التأميني والذي يستهدف حماية المواطنين من الأمراض والمخاطر والتكاليف الطبية -لا قدر الله- ويأتي تزامناً مع السماح لهم بالسفر إلى الخارج، وللحرص على توفير الأمان وراحة البال أثناء سفرهم ومساعدتهم على مواجهة الصعوبات التي قد تنتج بسبب انتشار فيروس كورونا في مختلف أنحاء العالم. "التعاونية للتأمين" -حسب ما ذكرت- تنسق هذا البرنامج مع البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي ونيابة عن قطاع التأمين في المملكة وبمشاركة 12 شركة تأمين لتوفير هذا المنتج التأميني. وكما ذكرنا إعلان التعاونية سبقه إعلان على موقع "الداخلية" والبنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني.

فحسب موقع وزارة الداخلية على "تويتر"، تم السماح لسفر المواطنين خارج المملكة ابتداء من 5 شوال من هذا العام الموافق لـ 17 مايو للمواطنين المحصنين الذين تلقوا جرعتي لقاح كوفيد-19 كاملتين، وأيضاً الذين تلقوا جرعة واحدة بشرط أن يكون قد مر 14 يوماً على تطعيمهم. أيضاً السماح بالسفر شمل المواطنين المتعافين من فيروس كورونا شريطة أن يكون قد مضى 6 أشهر من إصابتهم بالفيروس، وسيتم الاعتماد على المعلومات التي تظهر في تطبيق "توكلنا" في جميع الحالات.

أما بالنسبة لمن تقل أعمارهم عن 18 سنة من المواطنين، فقد شمل القرار السماح لهم بالسفر خارج المملكة بشرط حصولهم على بوليصة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي تغطي مخاطر كوفيد-19 خارج المملكة، بالإضافة إلى شروط حجر وفحص بعد العودة للمملكة.

وأعلن البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني، اعتماد منتج تأمين سفر المواطنين السعوديين خارج المملكة يهدف لتأمين توفير الرعاية الصحية والتغطية الطبية الكاملة للحالات المصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) في أثناء السفر خارج المملكة. منتج تأمين السفر هذا يوفر أيضا تغطية الحالات الطبية المهددة للحياة في مختلف دول العالم، وتغطية مخاطر السفر وما يدخل في نطاقها من إجراءات الحجر الصحي، وإلغاء الرحلات أو فواتها والمصاريف الطبية والإخلاء الطبي في حالات الطوارئ. ومن خلال هذا الإعلان، صدرت الموافقة لشركة التعاونية للتأمين على طرح هذا المنتج من خلال وعاء تأميني مشترك يحقق المستهدفات بآلية موحدة عبر مختلف قنوات البيع المتاحة.

برجس البرجس
اعلان
تأمين كوفيد-19 للسفر مع التعاونية للتأمين
سبق

بعد الإعلان عن السماح للموطنين بالسفر لخارج المملكة -خامس أيام عيد الفطر المبارك- وإعلان البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني عن اعتماد منتج تأمين سفر المواطنين لخارج المملكة والموافقة لشركة التعاونية للتأمين على طرح هذا المنتج من خلال وعاء تأميني مشترك، أعلنت شركة التعاونية للتأمين عن إطلاق برنامج "تأمين كوفيد -19 للسفر".

هذا البرنامج التأميني معني بحماية المواطنين من تبعات فيروس كورونا أثناء سفرهم إلى خارج المملكة، تكلفته 375 ريال للفرد -رسوم التأمين- وتصل تغطية التعويضات إلى 650 ألف ريال للعلاج والمصاريف الطبية الطارئة لكل فرد يحصل على التأمين، ومدة التأمين شهرا كاملا، وقد بدأ طرح وبيع هذا النوع من التأمين الخميس الماضي قبل ثلاثة أيام.

برنامج التأمين كوفيد-19 للسفر يتكفل أيضاً بتغطية تكاليف الإقامة المتعلقة بالحجر الصحي المرتبط بجائحة كورونا بحد 450 ريال في اليوم بحد أقصى 14 يوماً. بالإضافة إلى ما سبق ذكره، التأمين يغطي مخاطر السفر الأخرى مثل المصاريف الطبية الطارئة وتكاليف إلغاء رحلات السفر لأسباب من أهمها فيروس كورونا بحد تعويض 40 ألف ريال وتغطية تكاليف تأخير الرحلة وتأخير وصول الأمتعة بحد 2000 ريال، وتكاليف الإخلاء والعودة الطبية للوطن، وتكاليف تأخير الرحلة لمدة تزيد على 6 ساعات، كما أعلنت عنه "التعاونية للتأمين".

هذا إعلان لبرنامج التعاونية التأميني والذي يستهدف حماية المواطنين من الأمراض والمخاطر والتكاليف الطبية -لا قدر الله- ويأتي تزامناً مع السماح لهم بالسفر إلى الخارج، وللحرص على توفير الأمان وراحة البال أثناء سفرهم ومساعدتهم على مواجهة الصعوبات التي قد تنتج بسبب انتشار فيروس كورونا في مختلف أنحاء العالم. "التعاونية للتأمين" -حسب ما ذكرت- تنسق هذا البرنامج مع البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي ونيابة عن قطاع التأمين في المملكة وبمشاركة 12 شركة تأمين لتوفير هذا المنتج التأميني. وكما ذكرنا إعلان التعاونية سبقه إعلان على موقع "الداخلية" والبنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني.

فحسب موقع وزارة الداخلية على "تويتر"، تم السماح لسفر المواطنين خارج المملكة ابتداء من 5 شوال من هذا العام الموافق لـ 17 مايو للمواطنين المحصنين الذين تلقوا جرعتي لقاح كوفيد-19 كاملتين، وأيضاً الذين تلقوا جرعة واحدة بشرط أن يكون قد مر 14 يوماً على تطعيمهم. أيضاً السماح بالسفر شمل المواطنين المتعافين من فيروس كورونا شريطة أن يكون قد مضى 6 أشهر من إصابتهم بالفيروس، وسيتم الاعتماد على المعلومات التي تظهر في تطبيق "توكلنا" في جميع الحالات.

أما بالنسبة لمن تقل أعمارهم عن 18 سنة من المواطنين، فقد شمل القرار السماح لهم بالسفر خارج المملكة بشرط حصولهم على بوليصة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي تغطي مخاطر كوفيد-19 خارج المملكة، بالإضافة إلى شروط حجر وفحص بعد العودة للمملكة.

وأعلن البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني، اعتماد منتج تأمين سفر المواطنين السعوديين خارج المملكة يهدف لتأمين توفير الرعاية الصحية والتغطية الطبية الكاملة للحالات المصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) في أثناء السفر خارج المملكة. منتج تأمين السفر هذا يوفر أيضا تغطية الحالات الطبية المهددة للحياة في مختلف دول العالم، وتغطية مخاطر السفر وما يدخل في نطاقها من إجراءات الحجر الصحي، وإلغاء الرحلات أو فواتها والمصاريف الطبية والإخلاء الطبي في حالات الطوارئ. ومن خلال هذا الإعلان، صدرت الموافقة لشركة التعاونية للتأمين على طرح هذا المنتج من خلال وعاء تأميني مشترك يحقق المستهدفات بآلية موحدة عبر مختلف قنوات البيع المتاحة.

09 مايو 2021 - 27 رمضان 1442
05:07 PM
اخر تعديل
23 يونيو 2021 - 13 ذو القعدة 1442
01:27 AM

تأمين كوفيد-19 للسفر مع التعاونية للتأمين

برجس البرجس - الرياض
A A A
4
5,402

بعد الإعلان عن السماح للموطنين بالسفر لخارج المملكة -خامس أيام عيد الفطر المبارك- وإعلان البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني عن اعتماد منتج تأمين سفر المواطنين لخارج المملكة والموافقة لشركة التعاونية للتأمين على طرح هذا المنتج من خلال وعاء تأميني مشترك، أعلنت شركة التعاونية للتأمين عن إطلاق برنامج "تأمين كوفيد -19 للسفر".

هذا البرنامج التأميني معني بحماية المواطنين من تبعات فيروس كورونا أثناء سفرهم إلى خارج المملكة، تكلفته 375 ريال للفرد -رسوم التأمين- وتصل تغطية التعويضات إلى 650 ألف ريال للعلاج والمصاريف الطبية الطارئة لكل فرد يحصل على التأمين، ومدة التأمين شهرا كاملا، وقد بدأ طرح وبيع هذا النوع من التأمين الخميس الماضي قبل ثلاثة أيام.

برنامج التأمين كوفيد-19 للسفر يتكفل أيضاً بتغطية تكاليف الإقامة المتعلقة بالحجر الصحي المرتبط بجائحة كورونا بحد 450 ريال في اليوم بحد أقصى 14 يوماً. بالإضافة إلى ما سبق ذكره، التأمين يغطي مخاطر السفر الأخرى مثل المصاريف الطبية الطارئة وتكاليف إلغاء رحلات السفر لأسباب من أهمها فيروس كورونا بحد تعويض 40 ألف ريال وتغطية تكاليف تأخير الرحلة وتأخير وصول الأمتعة بحد 2000 ريال، وتكاليف الإخلاء والعودة الطبية للوطن، وتكاليف تأخير الرحلة لمدة تزيد على 6 ساعات، كما أعلنت عنه "التعاونية للتأمين".

هذا إعلان لبرنامج التعاونية التأميني والذي يستهدف حماية المواطنين من الأمراض والمخاطر والتكاليف الطبية -لا قدر الله- ويأتي تزامناً مع السماح لهم بالسفر إلى الخارج، وللحرص على توفير الأمان وراحة البال أثناء سفرهم ومساعدتهم على مواجهة الصعوبات التي قد تنتج بسبب انتشار فيروس كورونا في مختلف أنحاء العالم. "التعاونية للتأمين" -حسب ما ذكرت- تنسق هذا البرنامج مع البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي ونيابة عن قطاع التأمين في المملكة وبمشاركة 12 شركة تأمين لتوفير هذا المنتج التأميني. وكما ذكرنا إعلان التعاونية سبقه إعلان على موقع "الداخلية" والبنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني.

فحسب موقع وزارة الداخلية على "تويتر"، تم السماح لسفر المواطنين خارج المملكة ابتداء من 5 شوال من هذا العام الموافق لـ 17 مايو للمواطنين المحصنين الذين تلقوا جرعتي لقاح كوفيد-19 كاملتين، وأيضاً الذين تلقوا جرعة واحدة بشرط أن يكون قد مر 14 يوماً على تطعيمهم. أيضاً السماح بالسفر شمل المواطنين المتعافين من فيروس كورونا شريطة أن يكون قد مضى 6 أشهر من إصابتهم بالفيروس، وسيتم الاعتماد على المعلومات التي تظهر في تطبيق "توكلنا" في جميع الحالات.

أما بالنسبة لمن تقل أعمارهم عن 18 سنة من المواطنين، فقد شمل القرار السماح لهم بالسفر خارج المملكة بشرط حصولهم على بوليصة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي تغطي مخاطر كوفيد-19 خارج المملكة، بالإضافة إلى شروط حجر وفحص بعد العودة للمملكة.

وأعلن البنك المركزي السعودي ومجلس الضمان الصحي التعاوني، اعتماد منتج تأمين سفر المواطنين السعوديين خارج المملكة يهدف لتأمين توفير الرعاية الصحية والتغطية الطبية الكاملة للحالات المصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) في أثناء السفر خارج المملكة. منتج تأمين السفر هذا يوفر أيضا تغطية الحالات الطبية المهددة للحياة في مختلف دول العالم، وتغطية مخاطر السفر وما يدخل في نطاقها من إجراءات الحجر الصحي، وإلغاء الرحلات أو فواتها والمصاريف الطبية والإخلاء الطبي في حالات الطوارئ. ومن خلال هذا الإعلان، صدرت الموافقة لشركة التعاونية للتأمين على طرح هذا المنتج من خلال وعاء تأميني مشترك يحقق المستهدفات بآلية موحدة عبر مختلف قنوات البيع المتاحة.