شاهد.. الصورة المثالية للمجتمع السعودي في مبادرة وطنية لـ"التعليم" بمطار جدة

تُقدم خدمات نوعية للحجاج والمعتمرين والمسافرين عبر بيئة تربوية ترفيهية لأطفالهم

أطلق مدير عام التعليم بمحافظة جدة الدكتور سعد المسعودي، مساء أمس، المبادرة الوطنية الاجتماعية المستدامة "خطوة٢" تحت شعار "جدة مدينة صديقة للطفل"، ضمن مشروع مكة الثقافي "كيف نكون قدوة؟"؛ وذلك بحضور مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي عصام بن فؤاد نور، ومدير عام الإدارة العامة لتخصيص المطارات علاء بن عاطف سمان، وقيادات ومسؤولي المطار؛ وذلك بصالة المغادرة الدولية.

وتستهدف المبادرة التي تُشرف عليها إدارة رياض الأطفال بتعليم جدة، تقديمَ خدمات نوعية للحجاج والمعتمرين والمسافرين بشكل عام، بإيجاد بيئة تربوية ترفيهية آمنة وهادفة لأطفالهم، أثناء فترة انتظار ذويهم في صالة المغادرة بالمطار، تُساهم في تنمية قدراتهم وتلبي احتياجاتهم في جو من البهجة وفق أعلى درجات الأمان والرعاية.

وفور قص شريط الافتتاح، اطلع الحضور على التجهيزات التي زُوّد بها الجناح وما يحتويه من مَرافق خاصة بالعناية بالأطفال حديثي الولادة، إلى جانب ما يوفره من ترفيه للأطفال في مختلف الأعمار.

وأشاد مدير عام التعليم بالمبادرة والشراكة مع مطار الملك عبدالعزيز التي تعكس الجانب الحضاري للمملكة العربية السعودية؛ مؤكدًا أن مبادرة "خطوة٢"، تأتي ضمن مشروع مكة الثقافي "كيف نكون قدوة؟" الذي أطلقه مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، وكون المبادرة اجتماعية وقيمية ووطنية ومستدامة؛ أوضح "المسعودي" أنها تهدف إلى خدمة الحجاج والمعتمرين، بإيجاد بيئة تربوية ترفيهية آمنة وهادفة للأطفال، تنمّي قدراتهم، وتلبي احتياجاتهم؛ بما يتناسب مع خصائص نموهم داخل صالات ومَرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي.

وأضاف: "المبادرة تُبرز الصورة المثالية للمجتمع السعودي ومؤسساته التعليمية التي تحرص على المشاركة في تجديد الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين بأساليب احترافية تتوافق مع حاجات الطفولة؛ تحقيقًا لرؤية الوطن 2030؛ مقدمًا الشكر والتقدير للجهات المساندة والداعمة للمبادرة وعلى رأسها مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجميع قياداته ومنسوبيه، وكذلك إدارة رياض الأطفال والمدارس والروضات الحكومية والأهلية والعالمية".

من جانبه، أوضح مدير مطار الملك عبدالعزيز، أن تشجيع المبادرات من قِبَل المطار وخصوصًا مثل هذه المبادرة النوعية الهادفة التي تُعنى بفئة الأطفال؛ هي امتداد للاهتمام الذي يوليه المطار لكل المسافرين، وبما يعكس الوجه المشرق للمملكة واحتفاءها بالحجاج والمعتمرين وجميع الزائرين؛ مثمنًا الشراكة مع الإدارة العامة للتعليم بجدة، وما ستقدمه من خدمات وتسهيلات للمسافرين وأطفالهم.

شَهِد حفل التدشين تكريمَ مدير عام التعليم لقيادات مطار الملك عبدالعزيز، ولرعاة المبادرة من المدارس والروضات الحكومية والأهلية والعالمية.

مطار الملك عبدالعزيز الدولي تعليم جدة
اعلان
شاهد.. الصورة المثالية للمجتمع السعودي في مبادرة وطنية لـ"التعليم" بمطار جدة
سبق

أطلق مدير عام التعليم بمحافظة جدة الدكتور سعد المسعودي، مساء أمس، المبادرة الوطنية الاجتماعية المستدامة "خطوة٢" تحت شعار "جدة مدينة صديقة للطفل"، ضمن مشروع مكة الثقافي "كيف نكون قدوة؟"؛ وذلك بحضور مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي عصام بن فؤاد نور، ومدير عام الإدارة العامة لتخصيص المطارات علاء بن عاطف سمان، وقيادات ومسؤولي المطار؛ وذلك بصالة المغادرة الدولية.

وتستهدف المبادرة التي تُشرف عليها إدارة رياض الأطفال بتعليم جدة، تقديمَ خدمات نوعية للحجاج والمعتمرين والمسافرين بشكل عام، بإيجاد بيئة تربوية ترفيهية آمنة وهادفة لأطفالهم، أثناء فترة انتظار ذويهم في صالة المغادرة بالمطار، تُساهم في تنمية قدراتهم وتلبي احتياجاتهم في جو من البهجة وفق أعلى درجات الأمان والرعاية.

وفور قص شريط الافتتاح، اطلع الحضور على التجهيزات التي زُوّد بها الجناح وما يحتويه من مَرافق خاصة بالعناية بالأطفال حديثي الولادة، إلى جانب ما يوفره من ترفيه للأطفال في مختلف الأعمار.

وأشاد مدير عام التعليم بالمبادرة والشراكة مع مطار الملك عبدالعزيز التي تعكس الجانب الحضاري للمملكة العربية السعودية؛ مؤكدًا أن مبادرة "خطوة٢"، تأتي ضمن مشروع مكة الثقافي "كيف نكون قدوة؟" الذي أطلقه مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، وكون المبادرة اجتماعية وقيمية ووطنية ومستدامة؛ أوضح "المسعودي" أنها تهدف إلى خدمة الحجاج والمعتمرين، بإيجاد بيئة تربوية ترفيهية آمنة وهادفة للأطفال، تنمّي قدراتهم، وتلبي احتياجاتهم؛ بما يتناسب مع خصائص نموهم داخل صالات ومَرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي.

وأضاف: "المبادرة تُبرز الصورة المثالية للمجتمع السعودي ومؤسساته التعليمية التي تحرص على المشاركة في تجديد الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين بأساليب احترافية تتوافق مع حاجات الطفولة؛ تحقيقًا لرؤية الوطن 2030؛ مقدمًا الشكر والتقدير للجهات المساندة والداعمة للمبادرة وعلى رأسها مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجميع قياداته ومنسوبيه، وكذلك إدارة رياض الأطفال والمدارس والروضات الحكومية والأهلية والعالمية".

من جانبه، أوضح مدير مطار الملك عبدالعزيز، أن تشجيع المبادرات من قِبَل المطار وخصوصًا مثل هذه المبادرة النوعية الهادفة التي تُعنى بفئة الأطفال؛ هي امتداد للاهتمام الذي يوليه المطار لكل المسافرين، وبما يعكس الوجه المشرق للمملكة واحتفاءها بالحجاج والمعتمرين وجميع الزائرين؛ مثمنًا الشراكة مع الإدارة العامة للتعليم بجدة، وما ستقدمه من خدمات وتسهيلات للمسافرين وأطفالهم.

شَهِد حفل التدشين تكريمَ مدير عام التعليم لقيادات مطار الملك عبدالعزيز، ولرعاة المبادرة من المدارس والروضات الحكومية والأهلية والعالمية.

11 أكتوبر 2019 - 12 صفر 1441
02:35 PM

شاهد.. الصورة المثالية للمجتمع السعودي في مبادرة وطنية لـ"التعليم" بمطار جدة

تُقدم خدمات نوعية للحجاج والمعتمرين والمسافرين عبر بيئة تربوية ترفيهية لأطفالهم

A A A
2
3,581

أطلق مدير عام التعليم بمحافظة جدة الدكتور سعد المسعودي، مساء أمس، المبادرة الوطنية الاجتماعية المستدامة "خطوة٢" تحت شعار "جدة مدينة صديقة للطفل"، ضمن مشروع مكة الثقافي "كيف نكون قدوة؟"؛ وذلك بحضور مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي عصام بن فؤاد نور، ومدير عام الإدارة العامة لتخصيص المطارات علاء بن عاطف سمان، وقيادات ومسؤولي المطار؛ وذلك بصالة المغادرة الدولية.

وتستهدف المبادرة التي تُشرف عليها إدارة رياض الأطفال بتعليم جدة، تقديمَ خدمات نوعية للحجاج والمعتمرين والمسافرين بشكل عام، بإيجاد بيئة تربوية ترفيهية آمنة وهادفة لأطفالهم، أثناء فترة انتظار ذويهم في صالة المغادرة بالمطار، تُساهم في تنمية قدراتهم وتلبي احتياجاتهم في جو من البهجة وفق أعلى درجات الأمان والرعاية.

وفور قص شريط الافتتاح، اطلع الحضور على التجهيزات التي زُوّد بها الجناح وما يحتويه من مَرافق خاصة بالعناية بالأطفال حديثي الولادة، إلى جانب ما يوفره من ترفيه للأطفال في مختلف الأعمار.

وأشاد مدير عام التعليم بالمبادرة والشراكة مع مطار الملك عبدالعزيز التي تعكس الجانب الحضاري للمملكة العربية السعودية؛ مؤكدًا أن مبادرة "خطوة٢"، تأتي ضمن مشروع مكة الثقافي "كيف نكون قدوة؟" الذي أطلقه مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، وكون المبادرة اجتماعية وقيمية ووطنية ومستدامة؛ أوضح "المسعودي" أنها تهدف إلى خدمة الحجاج والمعتمرين، بإيجاد بيئة تربوية ترفيهية آمنة وهادفة للأطفال، تنمّي قدراتهم، وتلبي احتياجاتهم؛ بما يتناسب مع خصائص نموهم داخل صالات ومَرافق مطار الملك عبدالعزيز الدولي.

وأضاف: "المبادرة تُبرز الصورة المثالية للمجتمع السعودي ومؤسساته التعليمية التي تحرص على المشاركة في تجديد الخدمات المقدمة للحجاج والمعتمرين بأساليب احترافية تتوافق مع حاجات الطفولة؛ تحقيقًا لرؤية الوطن 2030؛ مقدمًا الشكر والتقدير للجهات المساندة والداعمة للمبادرة وعلى رأسها مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجميع قياداته ومنسوبيه، وكذلك إدارة رياض الأطفال والمدارس والروضات الحكومية والأهلية والعالمية".

من جانبه، أوضح مدير مطار الملك عبدالعزيز، أن تشجيع المبادرات من قِبَل المطار وخصوصًا مثل هذه المبادرة النوعية الهادفة التي تُعنى بفئة الأطفال؛ هي امتداد للاهتمام الذي يوليه المطار لكل المسافرين، وبما يعكس الوجه المشرق للمملكة واحتفاءها بالحجاج والمعتمرين وجميع الزائرين؛ مثمنًا الشراكة مع الإدارة العامة للتعليم بجدة، وما ستقدمه من خدمات وتسهيلات للمسافرين وأطفالهم.

شَهِد حفل التدشين تكريمَ مدير عام التعليم لقيادات مطار الملك عبدالعزيز، ولرعاة المبادرة من المدارس والروضات الحكومية والأهلية والعالمية.