"الحمادي" لـ"سبق": "كأس السعودية" أمنية وتحققت.. و"أحمد بن سلمان" ألهمني

قال: المملكة في قلب العالم ومنطقة الشرق الأوسط.. وهي أساس الخيل

قال صاحب فكرة الكأس العالمي السعودي للخيول، عضو مجلس إدارة الفروسية صالح بن علي الحمادي لـ"سبق"، إن "كأس السعودية" أمنية، وتحققت ولله الحمد، في ظل الرؤية الطموحة لبلادنا 2030م.

وكان الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس مجلس إدارة نادي الفروسية أعلن في المؤتمر الصحفي لإطلاق السباق العالمي، أن الفكرة بدأت من الزميل "صالح الحمادي".

وقال عضو مجلس إدارة الفروسية صالح بن علي الحمادي لـ"سبق": "من خلال تجولي في مختلف ميادين العالم بحكم العمل، وحكم السفر مع الأمير أحمد بن سلمان بن عبدالعزيز -رحمه الله- الذي كان الفارس المتنقل في مختلف الدول لحضور السباقات في كل الميادين، وشاهدت مدى حرصه أنه متى يكون للمملكة دور كبير في هذا المجال العالمي، والحمد لله أنه تحقق الآن".

ورفع "الحمادي" الشكر للقيادة السياسية، ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، وسمو ولي عهده الأمين، الأمير محمد بن سلمان، ومجلس إدارة نادي الفروسية، برئاسة الأمير بندر بن خالد الفيصل -حفظه الله- على كل ما يقدمونه من جهود لخدمة للفروسية، بشكل عام، وسباقات الخيل بشكل خاص.

وأضاف أن كأس السعودية، والتي كانت أمنية وبفضل الله تحققت، أتت بدعم القيادة، والحرص على جعل المملكة من الدول الرائدة على مستوى جميع الأحداث، وهذا توجه جديد تحقيقًا لرؤية المملكة 2030، والتي نتمنى إن شاء الله، أن نشاهد في السنوات المقبلة مثل تلك الفعاليات.

وأبان أن الانطلاقة فاقت كل التوقعات، وكنت من المتوقعين لذلك الحدث؛ لأننا في قلب العالم، وقلب منطقة الشرق الأوسط، وهي أساس الخيل، وكنت متوقعًا أن تجد مثل تلك الأصداء، عندما تُقام بالمملكة العربية السعودية.

وأكد "الحمادي": "أقولها ليس كسعودي متعاطف مع بلدي، ولكن من خلال تجولي في مختلف ميادين العالم، بحكم العمل، وحكم السفر مع الأمير أحمد بن سلمان بن عبدالعزيز -رحمه الله- الذي كان الفارس المتنقل في مختلف الدول لحضور السباقات في كل الميادين، شاهدت مدى حرصه أنه متى يكون للمملكة دور كبير، والحمد لله أنه تحقق الآن".

عضو مجلس إدارة الفروسية صالح الحمادي كأس السعودية نادي الفروسية
اعلان
"الحمادي" لـ"سبق": "كأس السعودية" أمنية وتحققت.. و"أحمد بن سلمان" ألهمني
سبق

قال صاحب فكرة الكأس العالمي السعودي للخيول، عضو مجلس إدارة الفروسية صالح بن علي الحمادي لـ"سبق"، إن "كأس السعودية" أمنية، وتحققت ولله الحمد، في ظل الرؤية الطموحة لبلادنا 2030م.

وكان الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس مجلس إدارة نادي الفروسية أعلن في المؤتمر الصحفي لإطلاق السباق العالمي، أن الفكرة بدأت من الزميل "صالح الحمادي".

وقال عضو مجلس إدارة الفروسية صالح بن علي الحمادي لـ"سبق": "من خلال تجولي في مختلف ميادين العالم بحكم العمل، وحكم السفر مع الأمير أحمد بن سلمان بن عبدالعزيز -رحمه الله- الذي كان الفارس المتنقل في مختلف الدول لحضور السباقات في كل الميادين، وشاهدت مدى حرصه أنه متى يكون للمملكة دور كبير في هذا المجال العالمي، والحمد لله أنه تحقق الآن".

ورفع "الحمادي" الشكر للقيادة السياسية، ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، وسمو ولي عهده الأمين، الأمير محمد بن سلمان، ومجلس إدارة نادي الفروسية، برئاسة الأمير بندر بن خالد الفيصل -حفظه الله- على كل ما يقدمونه من جهود لخدمة للفروسية، بشكل عام، وسباقات الخيل بشكل خاص.

وأضاف أن كأس السعودية، والتي كانت أمنية وبفضل الله تحققت، أتت بدعم القيادة، والحرص على جعل المملكة من الدول الرائدة على مستوى جميع الأحداث، وهذا توجه جديد تحقيقًا لرؤية المملكة 2030، والتي نتمنى إن شاء الله، أن نشاهد في السنوات المقبلة مثل تلك الفعاليات.

وأبان أن الانطلاقة فاقت كل التوقعات، وكنت من المتوقعين لذلك الحدث؛ لأننا في قلب العالم، وقلب منطقة الشرق الأوسط، وهي أساس الخيل، وكنت متوقعًا أن تجد مثل تلك الأصداء، عندما تُقام بالمملكة العربية السعودية.

وأكد "الحمادي": "أقولها ليس كسعودي متعاطف مع بلدي، ولكن من خلال تجولي في مختلف ميادين العالم، بحكم العمل، وحكم السفر مع الأمير أحمد بن سلمان بن عبدالعزيز -رحمه الله- الذي كان الفارس المتنقل في مختلف الدول لحضور السباقات في كل الميادين، شاهدت مدى حرصه أنه متى يكون للمملكة دور كبير، والحمد لله أنه تحقق الآن".

06 فبراير 2020 - 12 جمادى الآخر 1441
12:32 AM

"الحمادي" لـ"سبق": "كأس السعودية" أمنية وتحققت.. و"أحمد بن سلمان" ألهمني

قال: المملكة في قلب العالم ومنطقة الشرق الأوسط.. وهي أساس الخيل

A A A
2
10,466

قال صاحب فكرة الكأس العالمي السعودي للخيول، عضو مجلس إدارة الفروسية صالح بن علي الحمادي لـ"سبق"، إن "كأس السعودية" أمنية، وتحققت ولله الحمد، في ظل الرؤية الطموحة لبلادنا 2030م.

وكان الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس مجلس إدارة نادي الفروسية أعلن في المؤتمر الصحفي لإطلاق السباق العالمي، أن الفكرة بدأت من الزميل "صالح الحمادي".

وقال عضو مجلس إدارة الفروسية صالح بن علي الحمادي لـ"سبق": "من خلال تجولي في مختلف ميادين العالم بحكم العمل، وحكم السفر مع الأمير أحمد بن سلمان بن عبدالعزيز -رحمه الله- الذي كان الفارس المتنقل في مختلف الدول لحضور السباقات في كل الميادين، وشاهدت مدى حرصه أنه متى يكون للمملكة دور كبير في هذا المجال العالمي، والحمد لله أنه تحقق الآن".

ورفع "الحمادي" الشكر للقيادة السياسية، ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، وسمو ولي عهده الأمين، الأمير محمد بن سلمان، ومجلس إدارة نادي الفروسية، برئاسة الأمير بندر بن خالد الفيصل -حفظه الله- على كل ما يقدمونه من جهود لخدمة للفروسية، بشكل عام، وسباقات الخيل بشكل خاص.

وأضاف أن كأس السعودية، والتي كانت أمنية وبفضل الله تحققت، أتت بدعم القيادة، والحرص على جعل المملكة من الدول الرائدة على مستوى جميع الأحداث، وهذا توجه جديد تحقيقًا لرؤية المملكة 2030، والتي نتمنى إن شاء الله، أن نشاهد في السنوات المقبلة مثل تلك الفعاليات.

وأبان أن الانطلاقة فاقت كل التوقعات، وكنت من المتوقعين لذلك الحدث؛ لأننا في قلب العالم، وقلب منطقة الشرق الأوسط، وهي أساس الخيل، وكنت متوقعًا أن تجد مثل تلك الأصداء، عندما تُقام بالمملكة العربية السعودية.

وأكد "الحمادي": "أقولها ليس كسعودي متعاطف مع بلدي، ولكن من خلال تجولي في مختلف ميادين العالم، بحكم العمل، وحكم السفر مع الأمير أحمد بن سلمان بن عبدالعزيز -رحمه الله- الذي كان الفارس المتنقل في مختلف الدول لحضور السباقات في كل الميادين، شاهدت مدى حرصه أنه متى يكون للمملكة دور كبير، والحمد لله أنه تحقق الآن".