تكريم ٢٠٤ طلاب متفوقين من مختلف المراحل الدراسية بالقنفذة

"البقمي" أكد أهمية الدعم الكبير من قيادة المملكة لقطاع التعليم

كرمت إدارة التعليم بمحافظة القنفذة، اليوم، 204 طلاب متفوقين من مختلف المراحل الدراسية بالمحافظة خلال حفل التفوق السنوي، بحضور محافظ القنفذة فضا بن بين البقمي، ومدير التعليم محمد بن إبراهيم الزاحمي، ومساعديه للشؤون التعليمية والمدرسية، ورئيس شعبة الإرشاد الطلابي بالإدارة، وعدد من مديري الإدارات الحكومية، والشيخ أحمد الثنيان، وعدد من رجالات التعليم وأولياء الأمور.

وفي كلمة لمحافظ القنفذة بهذه المناسبة شكر من خلالها الحكومة الرشيدة التي لا تألو جهدًا في دعم التعليم وصناعة التفوق، تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله.

وأعرب "البقمي" عن سعادته وهو يشارك في تكريم نخبة من الطلاب المتفوقين، مؤكدًا أن الوقوف على منصات التتويج يحتاج إلى بذل مزيد من الجهد والعطاء، وأن الطلاب المتفوقين هم عماد الوطن وبناة مستقبله، مقدمًا أسمى عبارات الشكر والعرفان والامتنان لمستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل؛ لدعمه وتشجيعه للطلاب، وذلك من خلال اهتمامه وتحفيزه الدائمين لهم، ومتابعته المستمرة والمتواصلة ودعمه للمتميزين.

من جانبه رحب مدير التعليم محمد الزاحمي، بضيوف اللقاء، مشيرًا إلى أن تكريم المتفوقين جاء كواجب تربوي لتعزيز قدرات الطلاب وتحفيزهم، والإسهام في مواصلة العطاء، وحث الطلاب على الاستمرار على طريق التفوق والنجاح، مثمنًا للمحافظ وأولياء الأمور حضورهم حفل تكريم المتفوقين؛ كون هذه الفئة غالية على قلوبنا؛ لأنهم عماد الوطن وتحتاج للدعم والمساندة؛ وفقًا لما تصبو إليه حكومتنا الرشيدة ودعمًا لرؤية 2030 التي تهدف إلى الارتقاء بهذا الوطن الغالي.

من جهته هنأ مساعد مدير التعليم للشؤون التعليمية أحمد الهيثمي، الطلاب على تفوقهم، مشيدًا بالجهود التي بذلوها، ومشيرًا إلى أن هذا التكريم جاء كواجب وطني تجاه دعم العلم وأهله، وتحفيز عقول نيرة أضاءت مسيرتها بالجد والمثابرة طلبًا للمعالي.

وقال "الهيثمي": إن "تكريم الطلاب المتفوقين هو حافز لزملائهم الآخرين، كي يحذوا حذوهم ويسيروا على طريق التفوق والنجاح، في منافسة شريفة فيما بينهم، لإيقاظ روح الإبداع والابتكار لديهم".

فيما أكد مساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية محمود العلواني؛ أن مثل هذه الاحتفالات تحفز الطلاب على التفوق في المستوى الدراسي والتحصيل العلمي الذي ينهض بمستوى بلادنا الثقافي والحضاري والمعيشي، ودعا أبناء المجتمع ورجالاته إلى احتضان ودعم هؤلاء الطلاب المتميزين وتلبية حاجة التقدير الاجتماعي؛ للدفع بهم نحو مزيد من التفوق والإبداع.

وتخلل الاحتفاء، مسيرة للطلاب المتفوقين، وعروض وفقرات متنوعة، وعدد من الكلمات الخطابية، وكلمة للطلبة المتفوقين، وتكريم الجهات الداعمة والطلبة المتفوقين، وتم تسليم عدد من الدروع التذكارية بهذه المناسبة.

إدارة التعليم تكريم طلاب متفوقين محافظة القنفذة
اعلان
تكريم ٢٠٤ طلاب متفوقين من مختلف المراحل الدراسية بالقنفذة
سبق

كرمت إدارة التعليم بمحافظة القنفذة، اليوم، 204 طلاب متفوقين من مختلف المراحل الدراسية بالمحافظة خلال حفل التفوق السنوي، بحضور محافظ القنفذة فضا بن بين البقمي، ومدير التعليم محمد بن إبراهيم الزاحمي، ومساعديه للشؤون التعليمية والمدرسية، ورئيس شعبة الإرشاد الطلابي بالإدارة، وعدد من مديري الإدارات الحكومية، والشيخ أحمد الثنيان، وعدد من رجالات التعليم وأولياء الأمور.

وفي كلمة لمحافظ القنفذة بهذه المناسبة شكر من خلالها الحكومة الرشيدة التي لا تألو جهدًا في دعم التعليم وصناعة التفوق، تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله.

وأعرب "البقمي" عن سعادته وهو يشارك في تكريم نخبة من الطلاب المتفوقين، مؤكدًا أن الوقوف على منصات التتويج يحتاج إلى بذل مزيد من الجهد والعطاء، وأن الطلاب المتفوقين هم عماد الوطن وبناة مستقبله، مقدمًا أسمى عبارات الشكر والعرفان والامتنان لمستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل؛ لدعمه وتشجيعه للطلاب، وذلك من خلال اهتمامه وتحفيزه الدائمين لهم، ومتابعته المستمرة والمتواصلة ودعمه للمتميزين.

من جانبه رحب مدير التعليم محمد الزاحمي، بضيوف اللقاء، مشيرًا إلى أن تكريم المتفوقين جاء كواجب تربوي لتعزيز قدرات الطلاب وتحفيزهم، والإسهام في مواصلة العطاء، وحث الطلاب على الاستمرار على طريق التفوق والنجاح، مثمنًا للمحافظ وأولياء الأمور حضورهم حفل تكريم المتفوقين؛ كون هذه الفئة غالية على قلوبنا؛ لأنهم عماد الوطن وتحتاج للدعم والمساندة؛ وفقًا لما تصبو إليه حكومتنا الرشيدة ودعمًا لرؤية 2030 التي تهدف إلى الارتقاء بهذا الوطن الغالي.

من جهته هنأ مساعد مدير التعليم للشؤون التعليمية أحمد الهيثمي، الطلاب على تفوقهم، مشيدًا بالجهود التي بذلوها، ومشيرًا إلى أن هذا التكريم جاء كواجب وطني تجاه دعم العلم وأهله، وتحفيز عقول نيرة أضاءت مسيرتها بالجد والمثابرة طلبًا للمعالي.

وقال "الهيثمي": إن "تكريم الطلاب المتفوقين هو حافز لزملائهم الآخرين، كي يحذوا حذوهم ويسيروا على طريق التفوق والنجاح، في منافسة شريفة فيما بينهم، لإيقاظ روح الإبداع والابتكار لديهم".

فيما أكد مساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية محمود العلواني؛ أن مثل هذه الاحتفالات تحفز الطلاب على التفوق في المستوى الدراسي والتحصيل العلمي الذي ينهض بمستوى بلادنا الثقافي والحضاري والمعيشي، ودعا أبناء المجتمع ورجالاته إلى احتضان ودعم هؤلاء الطلاب المتميزين وتلبية حاجة التقدير الاجتماعي؛ للدفع بهم نحو مزيد من التفوق والإبداع.

وتخلل الاحتفاء، مسيرة للطلاب المتفوقين، وعروض وفقرات متنوعة، وعدد من الكلمات الخطابية، وكلمة للطلبة المتفوقين، وتكريم الجهات الداعمة والطلبة المتفوقين، وتم تسليم عدد من الدروع التذكارية بهذه المناسبة.

19 نوفمبر 2019 - 22 ربيع الأول 1441
05:07 PM

تكريم ٢٠٤ طلاب متفوقين من مختلف المراحل الدراسية بالقنفذة

"البقمي" أكد أهمية الدعم الكبير من قيادة المملكة لقطاع التعليم

A A A
0
351

كرمت إدارة التعليم بمحافظة القنفذة، اليوم، 204 طلاب متفوقين من مختلف المراحل الدراسية بالمحافظة خلال حفل التفوق السنوي، بحضور محافظ القنفذة فضا بن بين البقمي، ومدير التعليم محمد بن إبراهيم الزاحمي، ومساعديه للشؤون التعليمية والمدرسية، ورئيس شعبة الإرشاد الطلابي بالإدارة، وعدد من مديري الإدارات الحكومية، والشيخ أحمد الثنيان، وعدد من رجالات التعليم وأولياء الأمور.

وفي كلمة لمحافظ القنفذة بهذه المناسبة شكر من خلالها الحكومة الرشيدة التي لا تألو جهدًا في دعم التعليم وصناعة التفوق، تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله.

وأعرب "البقمي" عن سعادته وهو يشارك في تكريم نخبة من الطلاب المتفوقين، مؤكدًا أن الوقوف على منصات التتويج يحتاج إلى بذل مزيد من الجهد والعطاء، وأن الطلاب المتفوقين هم عماد الوطن وبناة مستقبله، مقدمًا أسمى عبارات الشكر والعرفان والامتنان لمستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل؛ لدعمه وتشجيعه للطلاب، وذلك من خلال اهتمامه وتحفيزه الدائمين لهم، ومتابعته المستمرة والمتواصلة ودعمه للمتميزين.

من جانبه رحب مدير التعليم محمد الزاحمي، بضيوف اللقاء، مشيرًا إلى أن تكريم المتفوقين جاء كواجب تربوي لتعزيز قدرات الطلاب وتحفيزهم، والإسهام في مواصلة العطاء، وحث الطلاب على الاستمرار على طريق التفوق والنجاح، مثمنًا للمحافظ وأولياء الأمور حضورهم حفل تكريم المتفوقين؛ كون هذه الفئة غالية على قلوبنا؛ لأنهم عماد الوطن وتحتاج للدعم والمساندة؛ وفقًا لما تصبو إليه حكومتنا الرشيدة ودعمًا لرؤية 2030 التي تهدف إلى الارتقاء بهذا الوطن الغالي.

من جهته هنأ مساعد مدير التعليم للشؤون التعليمية أحمد الهيثمي، الطلاب على تفوقهم، مشيدًا بالجهود التي بذلوها، ومشيرًا إلى أن هذا التكريم جاء كواجب وطني تجاه دعم العلم وأهله، وتحفيز عقول نيرة أضاءت مسيرتها بالجد والمثابرة طلبًا للمعالي.

وقال "الهيثمي": إن "تكريم الطلاب المتفوقين هو حافز لزملائهم الآخرين، كي يحذوا حذوهم ويسيروا على طريق التفوق والنجاح، في منافسة شريفة فيما بينهم، لإيقاظ روح الإبداع والابتكار لديهم".

فيما أكد مساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية محمود العلواني؛ أن مثل هذه الاحتفالات تحفز الطلاب على التفوق في المستوى الدراسي والتحصيل العلمي الذي ينهض بمستوى بلادنا الثقافي والحضاري والمعيشي، ودعا أبناء المجتمع ورجالاته إلى احتضان ودعم هؤلاء الطلاب المتميزين وتلبية حاجة التقدير الاجتماعي؛ للدفع بهم نحو مزيد من التفوق والإبداع.

وتخلل الاحتفاء، مسيرة للطلاب المتفوقين، وعروض وفقرات متنوعة، وعدد من الكلمات الخطابية، وكلمة للطلبة المتفوقين، وتكريم الجهات الداعمة والطلبة المتفوقين، وتم تسليم عدد من الدروع التذكارية بهذه المناسبة.