مدينة واستاد وكأس آسيا.. "مشروع القدية" يعيد نشر تصريحات "عبدالعزيز بن تركي "

إعادة لبث مباشر حمل قوله "إذا استدعت الحاجة بناء ملاعب جديدة بالتأكيد سنعمل ذلك"

أعاد حساب مشروع القدية على "تويتر"، اليوم الثلاثاء، نشر مقتطفات من تصريحات الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة وعضو مجلس إدارة شركة القدية للاستثمار، أمس؛ حيث أكد الوزير أن مشروع القدية سيكون مستقبل الرياضة والرياضيين؛ لا سيما أنه يحمل خطط سمو ولي العهد، بأن تكون جميع مقار الاتحادات الرياضية في القدية.

ونقل حساب المشروع عن الوزير، قوله: "ستكون هناك #مدينة_رياضية و#استاد_رياضي في مشروع #القدية تليق بالتحول الذي نطمح إليه وفق #رؤية_المملكة2030".

وكان الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، قد أكد في البث المباشر على حساب معهد إعداد القادة في "تويتر"، أن لدينا إستراتيجية لتخصيص القطاع الرياضي ولها لجنة مخصصة مكوّنة من وزارات الرياضة والمالية والاقتصاد وتم رفع محضر لجميع المقترحات لتخصيص القطاع الرياضي وتوجه الوزارة في القريب، سنطلق هذا البرنامج بعد الانتهاء من اللوائح الداخلية مع الاتحادات لتراخيص الأندية الرياضية.

وعن استضافة المملكة كأس آسيا 2027، قال الفيصل: "نعمل مع الاتحاد السعودي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي بشكل مستمر على كل هذه المستجدات بشأن ملف استضافة السعودية لكأس آسيا 2027، حيث قدمنا الملف مستوفي الشروط ولدينا بنية تحتية قوية قادرة على استضافة كأس آسيا ونحتاج إلى أن نطور بعض المنشآت القائمة وهذه هي خطة عملنا منذ تقديم الملف".

وأضاف: "لدينا فرصة كبيرة في الفوز باستضافة البطولة وما أثبتناه في تنظيم الفعاليات الرياضية في الفترة الماضية سيدعم ملفنا ويقويه نظير النجاحات التي حققناه في تنظيم تلك الفعاليات".

وكشف وزير الرياضة أن هناك برنامجاً كبيراً لتطوير ملاعب الأندية الحالية لتكون بمعايير عالية وهي من ضمن الإستراتيجية، وقال: "إذا استدعت الحاجة إلى بناء ملاعب جديدة بالتأكيد سنعمل على ذلك، والآن تبنى مدينة رياضية في القدية على أعلى مستوى يليق بالمملكة العربية السعودية".

يُذكر أن القدية هي وجهة متكاملة، ستصبح بمكانة عاصمة للترفيه والثقافة والفنون في المملكة؛ حيث التجارب المتميزة التي تغمر القلوب بالبهجة وتطبع في المخيلة ذكريات لا تنسى.

وتُبنى القدية على خمس ركائز أساسية: المتنزهات والوجهات الترفيهية، الفنون والثقافة، الرياضة والصحة، الحركة والتشويق، الطبيعة والبيئة، وتدعم هذه الركائز الخمس وحدة الخدمات العقارية والمجتمعية التي ستسهم في تأسيس مجتمع مزدهر يضم خمسة آلاف وحدة سكنية.

وستكون القدية وجهة ملهمة للشباب السعودي تمكنهم من تحقيق طموحاتهم، وتتيح لهم الاستمتاع بتجارب فريدة وتذوق الفن بأجواء ثقافية ملهمة، والتحليق بطموحاتهم، وإطلاق العنان لإمكاناتهم واستكشاف مسارات مهنية جديدة تسهم في بناء مستقبل أقوى.

وأُسست شركة القدية للاستثمار كشركة مساهمة مقفلة بتاريخ 10 مايو، 2018.. مملوكة حالياً بنسبة 100% لصندوق الاستثمارات العامة في المملكة.

مشروع القدية
اعلان
مدينة واستاد وكأس آسيا.. "مشروع القدية" يعيد نشر تصريحات "عبدالعزيز بن تركي "
سبق

أعاد حساب مشروع القدية على "تويتر"، اليوم الثلاثاء، نشر مقتطفات من تصريحات الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة وعضو مجلس إدارة شركة القدية للاستثمار، أمس؛ حيث أكد الوزير أن مشروع القدية سيكون مستقبل الرياضة والرياضيين؛ لا سيما أنه يحمل خطط سمو ولي العهد، بأن تكون جميع مقار الاتحادات الرياضية في القدية.

ونقل حساب المشروع عن الوزير، قوله: "ستكون هناك #مدينة_رياضية و#استاد_رياضي في مشروع #القدية تليق بالتحول الذي نطمح إليه وفق #رؤية_المملكة2030".

وكان الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، قد أكد في البث المباشر على حساب معهد إعداد القادة في "تويتر"، أن لدينا إستراتيجية لتخصيص القطاع الرياضي ولها لجنة مخصصة مكوّنة من وزارات الرياضة والمالية والاقتصاد وتم رفع محضر لجميع المقترحات لتخصيص القطاع الرياضي وتوجه الوزارة في القريب، سنطلق هذا البرنامج بعد الانتهاء من اللوائح الداخلية مع الاتحادات لتراخيص الأندية الرياضية.

وعن استضافة المملكة كأس آسيا 2027، قال الفيصل: "نعمل مع الاتحاد السعودي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي بشكل مستمر على كل هذه المستجدات بشأن ملف استضافة السعودية لكأس آسيا 2027، حيث قدمنا الملف مستوفي الشروط ولدينا بنية تحتية قوية قادرة على استضافة كأس آسيا ونحتاج إلى أن نطور بعض المنشآت القائمة وهذه هي خطة عملنا منذ تقديم الملف".

وأضاف: "لدينا فرصة كبيرة في الفوز باستضافة البطولة وما أثبتناه في تنظيم الفعاليات الرياضية في الفترة الماضية سيدعم ملفنا ويقويه نظير النجاحات التي حققناه في تنظيم تلك الفعاليات".

وكشف وزير الرياضة أن هناك برنامجاً كبيراً لتطوير ملاعب الأندية الحالية لتكون بمعايير عالية وهي من ضمن الإستراتيجية، وقال: "إذا استدعت الحاجة إلى بناء ملاعب جديدة بالتأكيد سنعمل على ذلك، والآن تبنى مدينة رياضية في القدية على أعلى مستوى يليق بالمملكة العربية السعودية".

يُذكر أن القدية هي وجهة متكاملة، ستصبح بمكانة عاصمة للترفيه والثقافة والفنون في المملكة؛ حيث التجارب المتميزة التي تغمر القلوب بالبهجة وتطبع في المخيلة ذكريات لا تنسى.

وتُبنى القدية على خمس ركائز أساسية: المتنزهات والوجهات الترفيهية، الفنون والثقافة، الرياضة والصحة، الحركة والتشويق، الطبيعة والبيئة، وتدعم هذه الركائز الخمس وحدة الخدمات العقارية والمجتمعية التي ستسهم في تأسيس مجتمع مزدهر يضم خمسة آلاف وحدة سكنية.

وستكون القدية وجهة ملهمة للشباب السعودي تمكنهم من تحقيق طموحاتهم، وتتيح لهم الاستمتاع بتجارب فريدة وتذوق الفن بأجواء ثقافية ملهمة، والتحليق بطموحاتهم، وإطلاق العنان لإمكاناتهم واستكشاف مسارات مهنية جديدة تسهم في بناء مستقبل أقوى.

وأُسست شركة القدية للاستثمار كشركة مساهمة مقفلة بتاريخ 10 مايو، 2018.. مملوكة حالياً بنسبة 100% لصندوق الاستثمارات العامة في المملكة.

12 مايو 2020 - 19 رمضان 1441
12:38 PM

مدينة واستاد وكأس آسيا.. "مشروع القدية" يعيد نشر تصريحات "عبدالعزيز بن تركي "

إعادة لبث مباشر حمل قوله "إذا استدعت الحاجة بناء ملاعب جديدة بالتأكيد سنعمل ذلك"

A A A
2
9,749

أعاد حساب مشروع القدية على "تويتر"، اليوم الثلاثاء، نشر مقتطفات من تصريحات الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة وعضو مجلس إدارة شركة القدية للاستثمار، أمس؛ حيث أكد الوزير أن مشروع القدية سيكون مستقبل الرياضة والرياضيين؛ لا سيما أنه يحمل خطط سمو ولي العهد، بأن تكون جميع مقار الاتحادات الرياضية في القدية.

ونقل حساب المشروع عن الوزير، قوله: "ستكون هناك #مدينة_رياضية و#استاد_رياضي في مشروع #القدية تليق بالتحول الذي نطمح إليه وفق #رؤية_المملكة2030".

وكان الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، قد أكد في البث المباشر على حساب معهد إعداد القادة في "تويتر"، أن لدينا إستراتيجية لتخصيص القطاع الرياضي ولها لجنة مخصصة مكوّنة من وزارات الرياضة والمالية والاقتصاد وتم رفع محضر لجميع المقترحات لتخصيص القطاع الرياضي وتوجه الوزارة في القريب، سنطلق هذا البرنامج بعد الانتهاء من اللوائح الداخلية مع الاتحادات لتراخيص الأندية الرياضية.

وعن استضافة المملكة كأس آسيا 2027، قال الفيصل: "نعمل مع الاتحاد السعودي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي بشكل مستمر على كل هذه المستجدات بشأن ملف استضافة السعودية لكأس آسيا 2027، حيث قدمنا الملف مستوفي الشروط ولدينا بنية تحتية قوية قادرة على استضافة كأس آسيا ونحتاج إلى أن نطور بعض المنشآت القائمة وهذه هي خطة عملنا منذ تقديم الملف".

وأضاف: "لدينا فرصة كبيرة في الفوز باستضافة البطولة وما أثبتناه في تنظيم الفعاليات الرياضية في الفترة الماضية سيدعم ملفنا ويقويه نظير النجاحات التي حققناه في تنظيم تلك الفعاليات".

وكشف وزير الرياضة أن هناك برنامجاً كبيراً لتطوير ملاعب الأندية الحالية لتكون بمعايير عالية وهي من ضمن الإستراتيجية، وقال: "إذا استدعت الحاجة إلى بناء ملاعب جديدة بالتأكيد سنعمل على ذلك، والآن تبنى مدينة رياضية في القدية على أعلى مستوى يليق بالمملكة العربية السعودية".

يُذكر أن القدية هي وجهة متكاملة، ستصبح بمكانة عاصمة للترفيه والثقافة والفنون في المملكة؛ حيث التجارب المتميزة التي تغمر القلوب بالبهجة وتطبع في المخيلة ذكريات لا تنسى.

وتُبنى القدية على خمس ركائز أساسية: المتنزهات والوجهات الترفيهية، الفنون والثقافة، الرياضة والصحة، الحركة والتشويق، الطبيعة والبيئة، وتدعم هذه الركائز الخمس وحدة الخدمات العقارية والمجتمعية التي ستسهم في تأسيس مجتمع مزدهر يضم خمسة آلاف وحدة سكنية.

وستكون القدية وجهة ملهمة للشباب السعودي تمكنهم من تحقيق طموحاتهم، وتتيح لهم الاستمتاع بتجارب فريدة وتذوق الفن بأجواء ثقافية ملهمة، والتحليق بطموحاتهم، وإطلاق العنان لإمكاناتهم واستكشاف مسارات مهنية جديدة تسهم في بناء مستقبل أقوى.

وأُسست شركة القدية للاستثمار كشركة مساهمة مقفلة بتاريخ 10 مايو، 2018.. مملوكة حالياً بنسبة 100% لصندوق الاستثمارات العامة في المملكة.