استقبال 4670 مشاركة بجائزة "الابتكار في السلامة المرورية"

من مختلف مناطق السعودية والدول العربية

استقبلت اللجنة المنظمة لجائزة الابتكار في السلامة المرورية 4670 مشاركة ضمن مرحلة الاستقبال والتسجيل بالجائزة التي تنظمها الجمعية السعودية للسلامة المرورية "سلامة" بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل في الدمام، وتهدف لتشجيع الابتكار والاختراع في السلامة المرورية، وتبني المبادرات النوعية، وإبراز الجهود المبذولة في ذلك المجال الحيوي.

وأشار رئيس الجمعية، الدكتور عبدالحميد المعجل، إلى انتهاء التسجيل بالجائزة مع بداية شهر يناير الحالي بعد أن استقبلت 4670 مشاركة من مختلف مناطق السعودية والدول الخليجية والعربية، مشيدًا بنوعية المشاركات من الأفراد والجهات، التي تميز الكثير منها بأهميتها وتأثيرها الإيجابي بالسلامة المرورية موزعة على أربعة مجالات، هي: الضبط المروري، الهندسة، التوعية والتعليم والاستجابة والطوارئ.

وأوضح "المعجل" أن لجنة التحكيم ستبدأ غدًا الأحد في عملية اختيار الفائزين بعد انتهائها من مرحلة التسجيل، ثم مرحلة الفرز التي تم خلالها التأكد من مطابقة المشاركات لشروط ومعايير الجائزة، واستبعاد المخالف منها. مبينًا أن إعلان الفائزين بالجائزة سيتم يوم 20 في شهر يناير الحالي بعد اختيارهم من اللجنة التحكيمية التي تضم نخبة من المختصين بمجال السلامة المرورية.

وأوضح "المعجل" أن الفائزين بالجائزة بمختلف فروعها الأربعة سيحصلون على إجمالي مبلغ 50 ألف دولار أمريكي، قيمة جائزة كل فرع مبلغ 10 آلاف دولار، إضافة لمبلغ 1500 دولار لكل مشاركة تصل لمرحلة لجنة التحكيم. فيما سيتم تبني تحويل الابتكارات والاختراعات المميزة القابلة للتطبيق إلى مشاريع استثمارية من خلال القطاعَيْن العام والخاص.

وأكد "المعجل" أن الجائزة تهدف إلى نشر الوعي المروري من خلال إيجاد حلول غير تقليدية، تسهم في حل مشاكل أزمات السلامة المرورية مبنية على الإبداع والدراسات العلمية، مع تحفيز وتشجيع شرائح المجتمع ومؤسساته على المساهمة في تعزيز السلامة المرورية. مبينًا سعيهم لإبراز الابتكارات والاختراعات في ذلك المجال أمام المهتمين المختصين، والتعريف بالأفراد والجهات المهتمة بالسلامة المرورية، وإبراز دورهم الحيوي.

السلامة المرورية الابتكار في السلامة المرورية
اعلان
استقبال 4670 مشاركة بجائزة "الابتكار في السلامة المرورية"
سبق

استقبلت اللجنة المنظمة لجائزة الابتكار في السلامة المرورية 4670 مشاركة ضمن مرحلة الاستقبال والتسجيل بالجائزة التي تنظمها الجمعية السعودية للسلامة المرورية "سلامة" بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل في الدمام، وتهدف لتشجيع الابتكار والاختراع في السلامة المرورية، وتبني المبادرات النوعية، وإبراز الجهود المبذولة في ذلك المجال الحيوي.

وأشار رئيس الجمعية، الدكتور عبدالحميد المعجل، إلى انتهاء التسجيل بالجائزة مع بداية شهر يناير الحالي بعد أن استقبلت 4670 مشاركة من مختلف مناطق السعودية والدول الخليجية والعربية، مشيدًا بنوعية المشاركات من الأفراد والجهات، التي تميز الكثير منها بأهميتها وتأثيرها الإيجابي بالسلامة المرورية موزعة على أربعة مجالات، هي: الضبط المروري، الهندسة، التوعية والتعليم والاستجابة والطوارئ.

وأوضح "المعجل" أن لجنة التحكيم ستبدأ غدًا الأحد في عملية اختيار الفائزين بعد انتهائها من مرحلة التسجيل، ثم مرحلة الفرز التي تم خلالها التأكد من مطابقة المشاركات لشروط ومعايير الجائزة، واستبعاد المخالف منها. مبينًا أن إعلان الفائزين بالجائزة سيتم يوم 20 في شهر يناير الحالي بعد اختيارهم من اللجنة التحكيمية التي تضم نخبة من المختصين بمجال السلامة المرورية.

وأوضح "المعجل" أن الفائزين بالجائزة بمختلف فروعها الأربعة سيحصلون على إجمالي مبلغ 50 ألف دولار أمريكي، قيمة جائزة كل فرع مبلغ 10 آلاف دولار، إضافة لمبلغ 1500 دولار لكل مشاركة تصل لمرحلة لجنة التحكيم. فيما سيتم تبني تحويل الابتكارات والاختراعات المميزة القابلة للتطبيق إلى مشاريع استثمارية من خلال القطاعَيْن العام والخاص.

وأكد "المعجل" أن الجائزة تهدف إلى نشر الوعي المروري من خلال إيجاد حلول غير تقليدية، تسهم في حل مشاكل أزمات السلامة المرورية مبنية على الإبداع والدراسات العلمية، مع تحفيز وتشجيع شرائح المجتمع ومؤسساته على المساهمة في تعزيز السلامة المرورية. مبينًا سعيهم لإبراز الابتكارات والاختراعات في ذلك المجال أمام المهتمين المختصين، والتعريف بالأفراد والجهات المهتمة بالسلامة المرورية، وإبراز دورهم الحيوي.

11 يناير 2020 - 16 جمادى الأول 1441
10:34 PM

استقبال 4670 مشاركة بجائزة "الابتكار في السلامة المرورية"

من مختلف مناطق السعودية والدول العربية

A A A
2
1,894

استقبلت اللجنة المنظمة لجائزة الابتكار في السلامة المرورية 4670 مشاركة ضمن مرحلة الاستقبال والتسجيل بالجائزة التي تنظمها الجمعية السعودية للسلامة المرورية "سلامة" بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل في الدمام، وتهدف لتشجيع الابتكار والاختراع في السلامة المرورية، وتبني المبادرات النوعية، وإبراز الجهود المبذولة في ذلك المجال الحيوي.

وأشار رئيس الجمعية، الدكتور عبدالحميد المعجل، إلى انتهاء التسجيل بالجائزة مع بداية شهر يناير الحالي بعد أن استقبلت 4670 مشاركة من مختلف مناطق السعودية والدول الخليجية والعربية، مشيدًا بنوعية المشاركات من الأفراد والجهات، التي تميز الكثير منها بأهميتها وتأثيرها الإيجابي بالسلامة المرورية موزعة على أربعة مجالات، هي: الضبط المروري، الهندسة، التوعية والتعليم والاستجابة والطوارئ.

وأوضح "المعجل" أن لجنة التحكيم ستبدأ غدًا الأحد في عملية اختيار الفائزين بعد انتهائها من مرحلة التسجيل، ثم مرحلة الفرز التي تم خلالها التأكد من مطابقة المشاركات لشروط ومعايير الجائزة، واستبعاد المخالف منها. مبينًا أن إعلان الفائزين بالجائزة سيتم يوم 20 في شهر يناير الحالي بعد اختيارهم من اللجنة التحكيمية التي تضم نخبة من المختصين بمجال السلامة المرورية.

وأوضح "المعجل" أن الفائزين بالجائزة بمختلف فروعها الأربعة سيحصلون على إجمالي مبلغ 50 ألف دولار أمريكي، قيمة جائزة كل فرع مبلغ 10 آلاف دولار، إضافة لمبلغ 1500 دولار لكل مشاركة تصل لمرحلة لجنة التحكيم. فيما سيتم تبني تحويل الابتكارات والاختراعات المميزة القابلة للتطبيق إلى مشاريع استثمارية من خلال القطاعَيْن العام والخاص.

وأكد "المعجل" أن الجائزة تهدف إلى نشر الوعي المروري من خلال إيجاد حلول غير تقليدية، تسهم في حل مشاكل أزمات السلامة المرورية مبنية على الإبداع والدراسات العلمية، مع تحفيز وتشجيع شرائح المجتمع ومؤسساته على المساهمة في تعزيز السلامة المرورية. مبينًا سعيهم لإبراز الابتكارات والاختراعات في ذلك المجال أمام المهتمين المختصين، والتعريف بالأفراد والجهات المهتمة بالسلامة المرورية، وإبراز دورهم الحيوي.