بشعار الدولة واليوم الوطني.. "أمانة الطائف" تبدع في تجهيز سجادة الزهور

مقابل المنصة الملكية بميدان الهجن احتفالاً برعاية ولي العهد للحفل الختامي

كثفت أمانة الطائف جهودها على مدار الساعة في سبيل التجهيز لمهرجان ولي العهد للهجن في نسخته الثانية؛ حيث يحظى الحفل الختامي برعاية واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وتلائم التجهيزات ميدان الهجن بالطائف الطبيعة الذي سيزداد جمالاً بسجادة ضخمة من الزهور الطبيعية أمام الحضور بالمنصة الملكية من الأمراء والشيوخ والمسؤولين ضيوف المهرجان من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.

ووقفت "سبق" على الجهود المبذولة من قبل "أمانة الطائف"، واطلعت على كيفية تجهيز سجادة الزهور التي توسطتها شعارات الدولة "السيفين والنخلة" وفي الأطراف عبارات وشعار اليوم الوطني الـ 89 "همة حتى القمة".

وأقامت "أمانة الطائف" السجادة على مساحة تقدر ب 1383 مترًا مربعًا، وتضم أكثر من 150 ألف شتلة من مختلف أنواع الزهور، و300 صباريات لإحاطة السجادة، و100 حوض تجميلي في منطقة المنصة، وما يقارب سبعة آلاف من الزهور والصباريات في الطرق المؤدية للمهرجان، والجزيرة الوسطية على مدخل ميدان الهجن.

وقال أمين الطائف المهندس محمد بن هميل آل هميل: نشيد بقوة المنافسات التي استمرت على مدار شهر كامل بميدان محافظة الطائف لسباق الهجن، والذي يعد من أقدم ميادين الهجن في الوطن العربي، وذلك في سباقات مهرجان ولي العهد للهجن في دورته الثانية، والتي أقيمت برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وأضاف: المهرجان بات من أقوى وأكبر مهرجانات رياضات الهجن على مستوى العالم ، بجوائز مالية تفوق قيمتها 52 مليون ريال ، ومشاركة 12 ألف مطية من مختلف الدول العربية، ونخب ملاك الهجن المحلية والدولية.

وأردف: اختيار الطائف كمقر لفعاليات مهرجان ولي العهد للهجن خيار موفق، لتكون الحاضنة الأميز لهذا الحدث الرياضي الكبير، وساهمت النسخة الثانية من المهرجان في تأصيل تراث رياضة سباقات الهجن وتعزيزها كإحدى أهم الرياضات في الثقافة السعودية بشكل خاص والثقافة العربية والإسلامية عموماً، كما تحولت إلى داعم للنشاط السياحي والاقتصادي في بلادنا الغالية، وسط تفاعل مجتمعي خلاق يعكس أصالة هذا الموروث.

وعبر "محمد آل هميل" عن سعادته وسعادة أهالي الطائف بادية وحاضرة بدعم واهتمام ورعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع للمهرجان.

وأشاد بالجهود التي بذلتها الهيئة العامة للرياضة ممثلة في الاتحاد السعودي للهجن، مشيراً إلى أن الأمانة ساهمت بفاعلية في التحضير لهذا الحدث البارز من خلال تهيئة البنية التحتية والفوقية، واحتضان حديقة الملك فيصل بالطائف للفعاليات المصاحبة؛ والتي تتجاوز 20 فعالية لكافة الشرائح من الزوار، وشملت عروضًا للفنون التشكيلية والمنحوتات، ومرسماً للأطفال، والعروض المختلفة، والفعاليات المتجولة، وعروض الليزر، والعروض الفنية والبهلوانية والترفيهية، ومتحفاً ضم أكبر مجسّم للهجن، ومركزاً للسوق الشعبي وخيمة الحكاوي والقصائد الشعرية.

اعلان
بشعار الدولة واليوم الوطني.. "أمانة الطائف" تبدع في تجهيز سجادة الزهور
سبق

كثفت أمانة الطائف جهودها على مدار الساعة في سبيل التجهيز لمهرجان ولي العهد للهجن في نسخته الثانية؛ حيث يحظى الحفل الختامي برعاية واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وتلائم التجهيزات ميدان الهجن بالطائف الطبيعة الذي سيزداد جمالاً بسجادة ضخمة من الزهور الطبيعية أمام الحضور بالمنصة الملكية من الأمراء والشيوخ والمسؤولين ضيوف المهرجان من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.

ووقفت "سبق" على الجهود المبذولة من قبل "أمانة الطائف"، واطلعت على كيفية تجهيز سجادة الزهور التي توسطتها شعارات الدولة "السيفين والنخلة" وفي الأطراف عبارات وشعار اليوم الوطني الـ 89 "همة حتى القمة".

وأقامت "أمانة الطائف" السجادة على مساحة تقدر ب 1383 مترًا مربعًا، وتضم أكثر من 150 ألف شتلة من مختلف أنواع الزهور، و300 صباريات لإحاطة السجادة، و100 حوض تجميلي في منطقة المنصة، وما يقارب سبعة آلاف من الزهور والصباريات في الطرق المؤدية للمهرجان، والجزيرة الوسطية على مدخل ميدان الهجن.

وقال أمين الطائف المهندس محمد بن هميل آل هميل: نشيد بقوة المنافسات التي استمرت على مدار شهر كامل بميدان محافظة الطائف لسباق الهجن، والذي يعد من أقدم ميادين الهجن في الوطن العربي، وذلك في سباقات مهرجان ولي العهد للهجن في دورته الثانية، والتي أقيمت برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وأضاف: المهرجان بات من أقوى وأكبر مهرجانات رياضات الهجن على مستوى العالم ، بجوائز مالية تفوق قيمتها 52 مليون ريال ، ومشاركة 12 ألف مطية من مختلف الدول العربية، ونخب ملاك الهجن المحلية والدولية.

وأردف: اختيار الطائف كمقر لفعاليات مهرجان ولي العهد للهجن خيار موفق، لتكون الحاضنة الأميز لهذا الحدث الرياضي الكبير، وساهمت النسخة الثانية من المهرجان في تأصيل تراث رياضة سباقات الهجن وتعزيزها كإحدى أهم الرياضات في الثقافة السعودية بشكل خاص والثقافة العربية والإسلامية عموماً، كما تحولت إلى داعم للنشاط السياحي والاقتصادي في بلادنا الغالية، وسط تفاعل مجتمعي خلاق يعكس أصالة هذا الموروث.

وعبر "محمد آل هميل" عن سعادته وسعادة أهالي الطائف بادية وحاضرة بدعم واهتمام ورعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع للمهرجان.

وأشاد بالجهود التي بذلتها الهيئة العامة للرياضة ممثلة في الاتحاد السعودي للهجن، مشيراً إلى أن الأمانة ساهمت بفاعلية في التحضير لهذا الحدث البارز من خلال تهيئة البنية التحتية والفوقية، واحتضان حديقة الملك فيصل بالطائف للفعاليات المصاحبة؛ والتي تتجاوز 20 فعالية لكافة الشرائح من الزوار، وشملت عروضًا للفنون التشكيلية والمنحوتات، ومرسماً للأطفال، والعروض المختلفة، والفعاليات المتجولة، وعروض الليزر، والعروض الفنية والبهلوانية والترفيهية، ومتحفاً ضم أكبر مجسّم للهجن، ومركزاً للسوق الشعبي وخيمة الحكاوي والقصائد الشعرية.

13 سبتمبر 2019 - 14 محرّم 1441
04:43 PM

بشعار الدولة واليوم الوطني.. "أمانة الطائف" تبدع في تجهيز سجادة الزهور

مقابل المنصة الملكية بميدان الهجن احتفالاً برعاية ولي العهد للحفل الختامي

A A A
3
9,373

كثفت أمانة الطائف جهودها على مدار الساعة في سبيل التجهيز لمهرجان ولي العهد للهجن في نسخته الثانية؛ حيث يحظى الحفل الختامي برعاية واهتمام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وتلائم التجهيزات ميدان الهجن بالطائف الطبيعة الذي سيزداد جمالاً بسجادة ضخمة من الزهور الطبيعية أمام الحضور بالمنصة الملكية من الأمراء والشيوخ والمسؤولين ضيوف المهرجان من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.

ووقفت "سبق" على الجهود المبذولة من قبل "أمانة الطائف"، واطلعت على كيفية تجهيز سجادة الزهور التي توسطتها شعارات الدولة "السيفين والنخلة" وفي الأطراف عبارات وشعار اليوم الوطني الـ 89 "همة حتى القمة".

وأقامت "أمانة الطائف" السجادة على مساحة تقدر ب 1383 مترًا مربعًا، وتضم أكثر من 150 ألف شتلة من مختلف أنواع الزهور، و300 صباريات لإحاطة السجادة، و100 حوض تجميلي في منطقة المنصة، وما يقارب سبعة آلاف من الزهور والصباريات في الطرق المؤدية للمهرجان، والجزيرة الوسطية على مدخل ميدان الهجن.

وقال أمين الطائف المهندس محمد بن هميل آل هميل: نشيد بقوة المنافسات التي استمرت على مدار شهر كامل بميدان محافظة الطائف لسباق الهجن، والذي يعد من أقدم ميادين الهجن في الوطن العربي، وذلك في سباقات مهرجان ولي العهد للهجن في دورته الثانية، والتي أقيمت برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وأضاف: المهرجان بات من أقوى وأكبر مهرجانات رياضات الهجن على مستوى العالم ، بجوائز مالية تفوق قيمتها 52 مليون ريال ، ومشاركة 12 ألف مطية من مختلف الدول العربية، ونخب ملاك الهجن المحلية والدولية.

وأردف: اختيار الطائف كمقر لفعاليات مهرجان ولي العهد للهجن خيار موفق، لتكون الحاضنة الأميز لهذا الحدث الرياضي الكبير، وساهمت النسخة الثانية من المهرجان في تأصيل تراث رياضة سباقات الهجن وتعزيزها كإحدى أهم الرياضات في الثقافة السعودية بشكل خاص والثقافة العربية والإسلامية عموماً، كما تحولت إلى داعم للنشاط السياحي والاقتصادي في بلادنا الغالية، وسط تفاعل مجتمعي خلاق يعكس أصالة هذا الموروث.

وعبر "محمد آل هميل" عن سعادته وسعادة أهالي الطائف بادية وحاضرة بدعم واهتمام ورعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع للمهرجان.

وأشاد بالجهود التي بذلتها الهيئة العامة للرياضة ممثلة في الاتحاد السعودي للهجن، مشيراً إلى أن الأمانة ساهمت بفاعلية في التحضير لهذا الحدث البارز من خلال تهيئة البنية التحتية والفوقية، واحتضان حديقة الملك فيصل بالطائف للفعاليات المصاحبة؛ والتي تتجاوز 20 فعالية لكافة الشرائح من الزوار، وشملت عروضًا للفنون التشكيلية والمنحوتات، ومرسماً للأطفال، والعروض المختلفة، والفعاليات المتجولة، وعروض الليزر، والعروض الفنية والبهلوانية والترفيهية، ومتحفاً ضم أكبر مجسّم للهجن، ومركزاً للسوق الشعبي وخيمة الحكاوي والقصائد الشعرية.