"لن نتركك وحيدًا".. برنامج لعلاج أوضاع هائمي الطرقات بالأفلاج

للشباب المحتاجين للرعاية الذين يجوبون الشوارع دون مأوى صحي

عقد مركز الإرشاد الأسري بلجنة تنمية الأفلاج اجتماعًا لمناقشة إطلاق برنامج "لن نتركك وحيدًا"، الذي يعُنى بالاهتمام بأوضاع الشباب الهائمين بطرقات المحافظة.

وناقش الاجتماع الذي حضره رئيس مركز تنمية الأفلاج "معجب الكبراء" ورئيس لجنة الأفلاج "مرضي الحبشان" ورئيس مركز الإرشاد الأسري "خالد المحيميد" ومنسوبو المركز، إعداد برنامج تحت عنوان "لن نتركك وحيدًا"، للشباب المحتاجين للرعاية الذين يجوبون الشوارع، ‏اشتمل على حصر الشباب وإعداد الخطة التنفيذية، والاستفادة من تجارب الآخرين في هذا المجال.

وتشهد محافظة الأفلاج وجود عدد من المرضى بطرقات المحافظة والأماكن العامة والأسواق؛ لعدم وجود مأوى صحي يحتضنهم.

لجنة تنمية الأفلاج الأفلاج
اعلان
"لن نتركك وحيدًا".. برنامج لعلاج أوضاع هائمي الطرقات بالأفلاج
سبق

عقد مركز الإرشاد الأسري بلجنة تنمية الأفلاج اجتماعًا لمناقشة إطلاق برنامج "لن نتركك وحيدًا"، الذي يعُنى بالاهتمام بأوضاع الشباب الهائمين بطرقات المحافظة.

وناقش الاجتماع الذي حضره رئيس مركز تنمية الأفلاج "معجب الكبراء" ورئيس لجنة الأفلاج "مرضي الحبشان" ورئيس مركز الإرشاد الأسري "خالد المحيميد" ومنسوبو المركز، إعداد برنامج تحت عنوان "لن نتركك وحيدًا"، للشباب المحتاجين للرعاية الذين يجوبون الشوارع، ‏اشتمل على حصر الشباب وإعداد الخطة التنفيذية، والاستفادة من تجارب الآخرين في هذا المجال.

وتشهد محافظة الأفلاج وجود عدد من المرضى بطرقات المحافظة والأماكن العامة والأسواق؛ لعدم وجود مأوى صحي يحتضنهم.

03 فبراير 2020 - 9 جمادى الآخر 1441
12:02 PM
اخر تعديل
07 فبراير 2020 - 13 جمادى الآخر 1441
10:02 AM

"لن نتركك وحيدًا".. برنامج لعلاج أوضاع هائمي الطرقات بالأفلاج

للشباب المحتاجين للرعاية الذين يجوبون الشوارع دون مأوى صحي

A A A
2
3,422

عقد مركز الإرشاد الأسري بلجنة تنمية الأفلاج اجتماعًا لمناقشة إطلاق برنامج "لن نتركك وحيدًا"، الذي يعُنى بالاهتمام بأوضاع الشباب الهائمين بطرقات المحافظة.

وناقش الاجتماع الذي حضره رئيس مركز تنمية الأفلاج "معجب الكبراء" ورئيس لجنة الأفلاج "مرضي الحبشان" ورئيس مركز الإرشاد الأسري "خالد المحيميد" ومنسوبو المركز، إعداد برنامج تحت عنوان "لن نتركك وحيدًا"، للشباب المحتاجين للرعاية الذين يجوبون الشوارع، ‏اشتمل على حصر الشباب وإعداد الخطة التنفيذية، والاستفادة من تجارب الآخرين في هذا المجال.

وتشهد محافظة الأفلاج وجود عدد من المرضى بطرقات المحافظة والأماكن العامة والأسواق؛ لعدم وجود مأوى صحي يحتضنهم.