محافظ جدة: الذكرى الغالية وقفة استثنائية لتجديد الولاء والحب والانتماء للوطن وقيادته

هنأ القيادة وقال: الملك سلمان صنع تنمية شاملة ورسخ مكانة المملكة

رفع محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز التهنئةَ لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- بمناسبة احتفاء الوطن بذكرى البيعة المباركة الخامسة التي تصادف الثالث من شهر ربيع الآخر لعام 1441هـ، مؤكداً أن هذه المناسبة الغالية تغمر كل أبناء الشعب السعودي بالفرحة والفخر بما أصبحت عليه البلاد من إنجازات تسابق الزمن، ونهضة شاملة تتعايش مع واقع الحاضر وتستشرف المستقبل بالعزيمة والإصرار بما يزيد من رفعة الوطن وتنميته على مختلف الأصعدة.

وقال الأمير مشعل: إن هذه الذكرى الغالية وقفة استثنائية لتجديد الولاء والحب والانتماء للوطن وقيادته، وإشراقة ناصعة على مواصلة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين –حفظهما الله- لمسيرة الإنجازات التي عمت مختلف أرجاء الوطن وارتسمت معها بوادر الخير والنماء والرفاهية للمواطنين وتوفير سبل الحياة الكريمة لهم في صورة ترتسم معها معاني الوفاء.

ونوه محافظ جدة بأن ذكرى البيعة تعكس ما يشهده الوطن من تنمية مستدامة وبناء الإنسان السعودي وقدراته وسط تكامل الأداء بين مؤسسات الدولة وأجهزتها المختلفة في شراكة حقيقية ومسؤولية واحدة لخدمة الوطن وأبنائه، في الوقت الذي صنع فيه التخطيط المحكم من قائد مسيرة هذه النهضة، ودفع عجلة التنمية وتأمين وضع المملكة الاقتصادي التي أصبحت واحدة من الدول المؤثرة في اقتصادات وسياسات العالم.

ودعا الله تعالى أن يكون خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين خير معين للوطن، وأن يحفظ البلاد ويديم عليها أمنها وعزها واستقرارها.

محافظ جدة الذكرى الخامسة للبيعة
اعلان
محافظ جدة: الذكرى الغالية وقفة استثنائية لتجديد الولاء والحب والانتماء للوطن وقيادته
سبق

رفع محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز التهنئةَ لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- بمناسبة احتفاء الوطن بذكرى البيعة المباركة الخامسة التي تصادف الثالث من شهر ربيع الآخر لعام 1441هـ، مؤكداً أن هذه المناسبة الغالية تغمر كل أبناء الشعب السعودي بالفرحة والفخر بما أصبحت عليه البلاد من إنجازات تسابق الزمن، ونهضة شاملة تتعايش مع واقع الحاضر وتستشرف المستقبل بالعزيمة والإصرار بما يزيد من رفعة الوطن وتنميته على مختلف الأصعدة.

وقال الأمير مشعل: إن هذه الذكرى الغالية وقفة استثنائية لتجديد الولاء والحب والانتماء للوطن وقيادته، وإشراقة ناصعة على مواصلة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين –حفظهما الله- لمسيرة الإنجازات التي عمت مختلف أرجاء الوطن وارتسمت معها بوادر الخير والنماء والرفاهية للمواطنين وتوفير سبل الحياة الكريمة لهم في صورة ترتسم معها معاني الوفاء.

ونوه محافظ جدة بأن ذكرى البيعة تعكس ما يشهده الوطن من تنمية مستدامة وبناء الإنسان السعودي وقدراته وسط تكامل الأداء بين مؤسسات الدولة وأجهزتها المختلفة في شراكة حقيقية ومسؤولية واحدة لخدمة الوطن وأبنائه، في الوقت الذي صنع فيه التخطيط المحكم من قائد مسيرة هذه النهضة، ودفع عجلة التنمية وتأمين وضع المملكة الاقتصادي التي أصبحت واحدة من الدول المؤثرة في اقتصادات وسياسات العالم.

ودعا الله تعالى أن يكون خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين خير معين للوطن، وأن يحفظ البلاد ويديم عليها أمنها وعزها واستقرارها.

30 نوفمبر 2019 - 3 ربيع الآخر 1441
02:10 PM

محافظ جدة: الذكرى الغالية وقفة استثنائية لتجديد الولاء والحب والانتماء للوطن وقيادته

هنأ القيادة وقال: الملك سلمان صنع تنمية شاملة ورسخ مكانة المملكة

A A A
0
130

رفع محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز التهنئةَ لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- بمناسبة احتفاء الوطن بذكرى البيعة المباركة الخامسة التي تصادف الثالث من شهر ربيع الآخر لعام 1441هـ، مؤكداً أن هذه المناسبة الغالية تغمر كل أبناء الشعب السعودي بالفرحة والفخر بما أصبحت عليه البلاد من إنجازات تسابق الزمن، ونهضة شاملة تتعايش مع واقع الحاضر وتستشرف المستقبل بالعزيمة والإصرار بما يزيد من رفعة الوطن وتنميته على مختلف الأصعدة.

وقال الأمير مشعل: إن هذه الذكرى الغالية وقفة استثنائية لتجديد الولاء والحب والانتماء للوطن وقيادته، وإشراقة ناصعة على مواصلة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين –حفظهما الله- لمسيرة الإنجازات التي عمت مختلف أرجاء الوطن وارتسمت معها بوادر الخير والنماء والرفاهية للمواطنين وتوفير سبل الحياة الكريمة لهم في صورة ترتسم معها معاني الوفاء.

ونوه محافظ جدة بأن ذكرى البيعة تعكس ما يشهده الوطن من تنمية مستدامة وبناء الإنسان السعودي وقدراته وسط تكامل الأداء بين مؤسسات الدولة وأجهزتها المختلفة في شراكة حقيقية ومسؤولية واحدة لخدمة الوطن وأبنائه، في الوقت الذي صنع فيه التخطيط المحكم من قائد مسيرة هذه النهضة، ودفع عجلة التنمية وتأمين وضع المملكة الاقتصادي التي أصبحت واحدة من الدول المؤثرة في اقتصادات وسياسات العالم.

ودعا الله تعالى أن يكون خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين خير معين للوطن، وأن يحفظ البلاد ويديم عليها أمنها وعزها واستقرارها.