كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر يزور "مشتل بلدية أملج"

"درويش": سيكون رافدًا.. وهو من التجهيزات المبكرة وإحدى المبادرات المهمة

زار كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر للتطوير، المهندس أحمد بن غازي درويش، وعدد من قيادات شركة البحر الأحمر للتطوير، اليوم مشتل بلدية محافظة أملج الذي سيكون مقرًّا لتدريب منسوبي البرنامج التدريبي لمشتل المشروع الذي تنفذه الشركة بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية، منها بلدية محافظة أملج، بحضور رئيس بلدية المحافظة نزال بن سليمان العطوي، ورئيس المجلس البلدي بأملج اللواء متقاعد المهندس عبدالعزيز محمود الجهني.

واطلع الجميع على أقسام المشتل، واستمعوا لشرح عن المزروعات التي يحتوي عليها، وأنواعها، وطرق زراعتها.

وفي تصريحه الإعلامي أكد كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر للتطوير، المهندس أحمد بن غازي درويش، أن مشتل مشروع البحر الأحمر سيكون رافدًا لمشروع البحر الأحمر، وهو من التجهيزات المبكرة للمشروع، وإحدى المبادرات المهمة للمشروع.

وأضاف "درويش" بأن المشتل يقام على مساحة مليون متر مربع، وجارٍ الانتهاء من مراحل التجهيز والبناء، على أن يبدأ العمل في المشتل بعد الانتهاء من تجهيز وتدريب الكوادر التي سوف تعمل به. مشيرًا إلى أن المستهدفين من وظائف المشتل هم المجاورون للمشروع.

مشروع البحر الأحمر للتطوير كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر للتطوير أحمد درويش أملج
اعلان
كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر يزور "مشتل بلدية أملج"
سبق

زار كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر للتطوير، المهندس أحمد بن غازي درويش، وعدد من قيادات شركة البحر الأحمر للتطوير، اليوم مشتل بلدية محافظة أملج الذي سيكون مقرًّا لتدريب منسوبي البرنامج التدريبي لمشتل المشروع الذي تنفذه الشركة بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية، منها بلدية محافظة أملج، بحضور رئيس بلدية المحافظة نزال بن سليمان العطوي، ورئيس المجلس البلدي بأملج اللواء متقاعد المهندس عبدالعزيز محمود الجهني.

واطلع الجميع على أقسام المشتل، واستمعوا لشرح عن المزروعات التي يحتوي عليها، وأنواعها، وطرق زراعتها.

وفي تصريحه الإعلامي أكد كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر للتطوير، المهندس أحمد بن غازي درويش، أن مشتل مشروع البحر الأحمر سيكون رافدًا لمشروع البحر الأحمر، وهو من التجهيزات المبكرة للمشروع، وإحدى المبادرات المهمة للمشروع.

وأضاف "درويش" بأن المشتل يقام على مساحة مليون متر مربع، وجارٍ الانتهاء من مراحل التجهيز والبناء، على أن يبدأ العمل في المشتل بعد الانتهاء من تجهيز وتدريب الكوادر التي سوف تعمل به. مشيرًا إلى أن المستهدفين من وظائف المشتل هم المجاورون للمشروع.

17 نوفمبر 2019 - 20 ربيع الأول 1441
11:42 PM

كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر يزور "مشتل بلدية أملج"

"درويش": سيكون رافدًا.. وهو من التجهيزات المبكرة وإحدى المبادرات المهمة

A A A
0
407

زار كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر للتطوير، المهندس أحمد بن غازي درويش، وعدد من قيادات شركة البحر الأحمر للتطوير، اليوم مشتل بلدية محافظة أملج الذي سيكون مقرًّا لتدريب منسوبي البرنامج التدريبي لمشتل المشروع الذي تنفذه الشركة بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية، منها بلدية محافظة أملج، بحضور رئيس بلدية المحافظة نزال بن سليمان العطوي، ورئيس المجلس البلدي بأملج اللواء متقاعد المهندس عبدالعزيز محمود الجهني.

واطلع الجميع على أقسام المشتل، واستمعوا لشرح عن المزروعات التي يحتوي عليها، وأنواعها، وطرق زراعتها.

وفي تصريحه الإعلامي أكد كبير الإداريين بشركة مشروع البحر الأحمر للتطوير، المهندس أحمد بن غازي درويش، أن مشتل مشروع البحر الأحمر سيكون رافدًا لمشروع البحر الأحمر، وهو من التجهيزات المبكرة للمشروع، وإحدى المبادرات المهمة للمشروع.

وأضاف "درويش" بأن المشتل يقام على مساحة مليون متر مربع، وجارٍ الانتهاء من مراحل التجهيز والبناء، على أن يبدأ العمل في المشتل بعد الانتهاء من تجهيز وتدريب الكوادر التي سوف تعمل به. مشيرًا إلى أن المستهدفين من وظائف المشتل هم المجاورون للمشروع.