"الصحة".. جهود مشرفة في خدمة ضيوف الرحمن بموسم استثنائي

أفراد الطواقم الطبية اختيروا بشكل دقيق بحسب الإمكانيات والخبرة

ساهمت الجهود المبذولة من قبل وزارة الصحة بالتعاون مع الجهات المشاركة في الحج في تخليد موقف مشرف في خدمة ضيوف الرحمن من خلال وضع الخطط التنفيذية، وتسخير الطواقم الطبية لمرافقة الحجيج طوال أدائهم مناسكهم وتطبيق الإجراءات الصحية والوقائية لضمان سلامتهم وحمايتهم من الأوبئة والأمراض وصولاً لتحقيق حج آمن وصحي.

وقالت المشرفة على القادة الصحيين في موسم الحج الدكتورة ثريا أحمد رمبو: موسم هذا العام تحدياً كبيراً، وأفراد الطواقم الطبية اختيروا اختيارا دقيقاً بحسب الإمكانيات والخبرة المتراكمة الميدانية في التعامل مع الحجاج بمختلف الظروف كل في اختصاصه.

وأضافت: خطة حج هذا الموسم 1441 هـ أخذت في الحسبان جميع الاحتمالات ووضعت الحلول المساهمة في تجاوز أي طارئ يحدث، وكثفت الجانب التوعوي بمختلف اللغات بوصفه جانباً مهما، وقد خُصص مستشفى ميداني بمشعري منى ومزدلفة مجهزاً تجهيزا كاملا شاملاً غرفاً للعزل.

من جهته، قال نائب مشرف القادة الصحيين لموسم الحج الدكتور محمد ملباري: وزارة الصحة خصصت قادة صحيين مؤهلين وحاصلين على رخصة في أساسيات مكافحة عدوى المنشآت الصحية ومهاراتها ليقوموا بملازمة الحجاج خلال أداء مناسكهم ومتابعة تنفيذ جميع الإجراءات الاحترازية وتقديم الرعاية الصحية للحجاج.

وأضاف: القائد الصحي متواجد لتعزيز الجانب الوقائي وتقديم الإرشادات لضيوف الرحمن ورصد أي أعراض اشتباه أو حالة طارئة بحيث تبلغ الجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات.

من جانبها، قالت القائدة الصحية الدكتورة أماني الصاعدي: آلية تطبيق الإجراءات الوقائية شرحت لجميع الحجاج قبل أدائهم الفريضة، وهم يُرافقون في جميع المناسك حرصا على تطبيقهم للإجراءات في كل حين، وتُتابع حالتهم الصحية عند خروجهم من مقرات مساكنهم وعودتهم لها.

وأضافت: الحافلات المقلة للحجاج روعي فيها تحديد مقعد مخصص لكل حاج بحيث لا يجلس حاج مكان الآخر، كذلك الأمر في الأدوات المستخدمة بحيث لا يكون أي تلامس بين الحجاج، إلى جانب تجهيز عيادة طبية متكاملة في كل مجمع سكني للحجاج تضم أطباء متخصصين لمتابعة حالة الحجاج وموفرة فيها جميع الأدوية، وغرف للعزل حال وجود اشتباه.

وزارة الصحة
اعلان
"الصحة".. جهود مشرفة في خدمة ضيوف الرحمن بموسم استثنائي
سبق

ساهمت الجهود المبذولة من قبل وزارة الصحة بالتعاون مع الجهات المشاركة في الحج في تخليد موقف مشرف في خدمة ضيوف الرحمن من خلال وضع الخطط التنفيذية، وتسخير الطواقم الطبية لمرافقة الحجيج طوال أدائهم مناسكهم وتطبيق الإجراءات الصحية والوقائية لضمان سلامتهم وحمايتهم من الأوبئة والأمراض وصولاً لتحقيق حج آمن وصحي.

وقالت المشرفة على القادة الصحيين في موسم الحج الدكتورة ثريا أحمد رمبو: موسم هذا العام تحدياً كبيراً، وأفراد الطواقم الطبية اختيروا اختيارا دقيقاً بحسب الإمكانيات والخبرة المتراكمة الميدانية في التعامل مع الحجاج بمختلف الظروف كل في اختصاصه.

وأضافت: خطة حج هذا الموسم 1441 هـ أخذت في الحسبان جميع الاحتمالات ووضعت الحلول المساهمة في تجاوز أي طارئ يحدث، وكثفت الجانب التوعوي بمختلف اللغات بوصفه جانباً مهما، وقد خُصص مستشفى ميداني بمشعري منى ومزدلفة مجهزاً تجهيزا كاملا شاملاً غرفاً للعزل.

من جهته، قال نائب مشرف القادة الصحيين لموسم الحج الدكتور محمد ملباري: وزارة الصحة خصصت قادة صحيين مؤهلين وحاصلين على رخصة في أساسيات مكافحة عدوى المنشآت الصحية ومهاراتها ليقوموا بملازمة الحجاج خلال أداء مناسكهم ومتابعة تنفيذ جميع الإجراءات الاحترازية وتقديم الرعاية الصحية للحجاج.

وأضاف: القائد الصحي متواجد لتعزيز الجانب الوقائي وتقديم الإرشادات لضيوف الرحمن ورصد أي أعراض اشتباه أو حالة طارئة بحيث تبلغ الجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات.

من جانبها، قالت القائدة الصحية الدكتورة أماني الصاعدي: آلية تطبيق الإجراءات الوقائية شرحت لجميع الحجاج قبل أدائهم الفريضة، وهم يُرافقون في جميع المناسك حرصا على تطبيقهم للإجراءات في كل حين، وتُتابع حالتهم الصحية عند خروجهم من مقرات مساكنهم وعودتهم لها.

وأضافت: الحافلات المقلة للحجاج روعي فيها تحديد مقعد مخصص لكل حاج بحيث لا يجلس حاج مكان الآخر، كذلك الأمر في الأدوات المستخدمة بحيث لا يكون أي تلامس بين الحجاج، إلى جانب تجهيز عيادة طبية متكاملة في كل مجمع سكني للحجاج تضم أطباء متخصصين لمتابعة حالة الحجاج وموفرة فيها جميع الأدوية، وغرف للعزل حال وجود اشتباه.

01 أغسطس 2020 - 11 ذو الحجة 1441
05:05 PM

"الصحة".. جهود مشرفة في خدمة ضيوف الرحمن بموسم استثنائي

أفراد الطواقم الطبية اختيروا بشكل دقيق بحسب الإمكانيات والخبرة

A A A
0
622

ساهمت الجهود المبذولة من قبل وزارة الصحة بالتعاون مع الجهات المشاركة في الحج في تخليد موقف مشرف في خدمة ضيوف الرحمن من خلال وضع الخطط التنفيذية، وتسخير الطواقم الطبية لمرافقة الحجيج طوال أدائهم مناسكهم وتطبيق الإجراءات الصحية والوقائية لضمان سلامتهم وحمايتهم من الأوبئة والأمراض وصولاً لتحقيق حج آمن وصحي.

وقالت المشرفة على القادة الصحيين في موسم الحج الدكتورة ثريا أحمد رمبو: موسم هذا العام تحدياً كبيراً، وأفراد الطواقم الطبية اختيروا اختيارا دقيقاً بحسب الإمكانيات والخبرة المتراكمة الميدانية في التعامل مع الحجاج بمختلف الظروف كل في اختصاصه.

وأضافت: خطة حج هذا الموسم 1441 هـ أخذت في الحسبان جميع الاحتمالات ووضعت الحلول المساهمة في تجاوز أي طارئ يحدث، وكثفت الجانب التوعوي بمختلف اللغات بوصفه جانباً مهما، وقد خُصص مستشفى ميداني بمشعري منى ومزدلفة مجهزاً تجهيزا كاملا شاملاً غرفاً للعزل.

من جهته، قال نائب مشرف القادة الصحيين لموسم الحج الدكتور محمد ملباري: وزارة الصحة خصصت قادة صحيين مؤهلين وحاصلين على رخصة في أساسيات مكافحة عدوى المنشآت الصحية ومهاراتها ليقوموا بملازمة الحجاج خلال أداء مناسكهم ومتابعة تنفيذ جميع الإجراءات الاحترازية وتقديم الرعاية الصحية للحجاج.

وأضاف: القائد الصحي متواجد لتعزيز الجانب الوقائي وتقديم الإرشادات لضيوف الرحمن ورصد أي أعراض اشتباه أو حالة طارئة بحيث تبلغ الجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات.

من جانبها، قالت القائدة الصحية الدكتورة أماني الصاعدي: آلية تطبيق الإجراءات الوقائية شرحت لجميع الحجاج قبل أدائهم الفريضة، وهم يُرافقون في جميع المناسك حرصا على تطبيقهم للإجراءات في كل حين، وتُتابع حالتهم الصحية عند خروجهم من مقرات مساكنهم وعودتهم لها.

وأضافت: الحافلات المقلة للحجاج روعي فيها تحديد مقعد مخصص لكل حاج بحيث لا يجلس حاج مكان الآخر، كذلك الأمر في الأدوات المستخدمة بحيث لا يكون أي تلامس بين الحجاج، إلى جانب تجهيز عيادة طبية متكاملة في كل مجمع سكني للحجاج تضم أطباء متخصصين لمتابعة حالة الحجاج وموفرة فيها جميع الأدوية، وغرف للعزل حال وجود اشتباه.