الندوة العالمية للشباب الإسلامي تنشئ 7 مراكز تنموية بحلول 2023

لأيتام الدول الأفريقية والآسيوية

وافقت الهيئة التنفيذية للندوة العالمية للشباب الإسلامي، على إنشاء سبعة مراكز تنموية متكاملة في عدد من الدول الأفريقية والآسيوية.

وقال الأمين العام للندوة الدكتور صالح الوهيبي: إن الافتتاح، بمشيئة الله، في عام 1444هـ/ 2023، لتأهيل الشباب المسلم على خدمة مجتمعاتهم والإسهام في تنميتها.

وأضاف أن الندوة تمكّنت خلال السنوات الماضية، بفضل الله، ثم بدعم من حكومة خادم الحرمين الشريفين، والشعب السعودي الكريم، من بناء ورعاية العديد من المراكز الإسلامية في مختلف أنحاء العالم، ووصل إجمالها إلى 450 مركزًا، استفاد منها نحو مليون و125 ألف شاب وشابة.

وتسعى الندوة إلى تأسيس عدد من المراكز التنموية المتكاملة كهدف إستراتيجي طويل الأمد للتنمية المستدامة في عدد من البلدان الإسلامية؛ من بينها "إندونيسيا، وقيرغيزيا، والصومال، وغينيا كوناكري، وتشاد، والنيجر، والسنغال".

ومن المزمع أن يحوي كل مركز تنموي مسجدًا كبيرًا بكامل منافعه (200م)، ومسكنًا للإمام (80م)، ومدرسة للمراحل الأساسية (450م)، ودارًا متكاملة للأيتام (550م)، وملحقًا لخدمتهم (250م)، ومستوصفًا طبيًّا بمساحة (150م)، ووقفًا استثماريًّا (200م)، ومبنى إداريًّا.

الندوة العالمية للشباب الإسلامي
اعلان
الندوة العالمية للشباب الإسلامي تنشئ 7 مراكز تنموية بحلول 2023
سبق

وافقت الهيئة التنفيذية للندوة العالمية للشباب الإسلامي، على إنشاء سبعة مراكز تنموية متكاملة في عدد من الدول الأفريقية والآسيوية.

وقال الأمين العام للندوة الدكتور صالح الوهيبي: إن الافتتاح، بمشيئة الله، في عام 1444هـ/ 2023، لتأهيل الشباب المسلم على خدمة مجتمعاتهم والإسهام في تنميتها.

وأضاف أن الندوة تمكّنت خلال السنوات الماضية، بفضل الله، ثم بدعم من حكومة خادم الحرمين الشريفين، والشعب السعودي الكريم، من بناء ورعاية العديد من المراكز الإسلامية في مختلف أنحاء العالم، ووصل إجمالها إلى 450 مركزًا، استفاد منها نحو مليون و125 ألف شاب وشابة.

وتسعى الندوة إلى تأسيس عدد من المراكز التنموية المتكاملة كهدف إستراتيجي طويل الأمد للتنمية المستدامة في عدد من البلدان الإسلامية؛ من بينها "إندونيسيا، وقيرغيزيا، والصومال، وغينيا كوناكري، وتشاد، والنيجر، والسنغال".

ومن المزمع أن يحوي كل مركز تنموي مسجدًا كبيرًا بكامل منافعه (200م)، ومسكنًا للإمام (80م)، ومدرسة للمراحل الأساسية (450م)، ودارًا متكاملة للأيتام (550م)، وملحقًا لخدمتهم (250م)، ومستوصفًا طبيًّا بمساحة (150م)، ووقفًا استثماريًّا (200م)، ومبنى إداريًّا.

01 يناير 2020 - 6 جمادى الأول 1441
05:39 PM

الندوة العالمية للشباب الإسلامي تنشئ 7 مراكز تنموية بحلول 2023

لأيتام الدول الأفريقية والآسيوية

A A A
0
278

وافقت الهيئة التنفيذية للندوة العالمية للشباب الإسلامي، على إنشاء سبعة مراكز تنموية متكاملة في عدد من الدول الأفريقية والآسيوية.

وقال الأمين العام للندوة الدكتور صالح الوهيبي: إن الافتتاح، بمشيئة الله، في عام 1444هـ/ 2023، لتأهيل الشباب المسلم على خدمة مجتمعاتهم والإسهام في تنميتها.

وأضاف أن الندوة تمكّنت خلال السنوات الماضية، بفضل الله، ثم بدعم من حكومة خادم الحرمين الشريفين، والشعب السعودي الكريم، من بناء ورعاية العديد من المراكز الإسلامية في مختلف أنحاء العالم، ووصل إجمالها إلى 450 مركزًا، استفاد منها نحو مليون و125 ألف شاب وشابة.

وتسعى الندوة إلى تأسيس عدد من المراكز التنموية المتكاملة كهدف إستراتيجي طويل الأمد للتنمية المستدامة في عدد من البلدان الإسلامية؛ من بينها "إندونيسيا، وقيرغيزيا، والصومال، وغينيا كوناكري، وتشاد، والنيجر، والسنغال".

ومن المزمع أن يحوي كل مركز تنموي مسجدًا كبيرًا بكامل منافعه (200م)، ومسكنًا للإمام (80م)، ومدرسة للمراحل الأساسية (450م)، ودارًا متكاملة للأيتام (550م)، وملحقًا لخدمتهم (250م)، ومستوصفًا طبيًّا بمساحة (150م)، ووقفًا استثماريًّا (200م)، ومبنى إداريًّا.