أمير الشرقية: رؤية المملكة رسمت التحول نحو مجتمع رقمي

التقى "التميمي" وطالب بالعمل على نشر الوعي بأهمية التقنية

التقى أمير المنطقة الشرقية، الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، بمكتبه بديوان الإمارة، اليوم، محافظ الهيئة العامة للاتصالات، نائب رئيس مجلس الإدارة، الدكتور محمد بن سعود التميمي، وعددًا من منسوبي الهيئة.

واطلع أمير المنطقة الشرقية على جهود الهيئة في الفترة الماضية، مؤكداً على أن رؤية المملكة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين ومتابعة سمو ولي العهد –يحفظهما الله- وضعت هدفاً نحو التحول لمجتمعٍ رقمي، يبنى بسواعد أبناء وبنات المملكة، عبر منتجات وخدمات ذات قيمة مضافة، مؤكداً أن ما بذلته الهيئة منذ نشأتها في سبيل تنظيم وتطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، أوجد القاعدة لما يشهده قطاع الاتصالات في المملكة اليوم من تقدم ومنافسة على مختلف المستويات، مبيناً ضرورة العمل على نشر الوعي بأهمية التقنية، والاستخدام الأمثل لها، والتوعية القانونية بآثار تجاوز الأنظمة، والشراكة مع مختلف الجهات لنشر الرسالة التوعوية لمختلف فئات المجتمع، مضيفاً ضرورة توعية المجتمع بطرق التواصل مع الهيئة لتقديم المقترحات وحل الخلافات مع مقدمي الخدمة، متمنياً للهيئة ومنسوبيها التوفيق.

من جانبه عبر الدكتور محمد بن سعود التميمي، عن شكره وتقديره لأمير المنطقة الشرقية، على دعمه واهتمامه بأعمال فرع الهيئة بالمنطقة، مؤكداً على أن الهيئة تسعى لتنفيذ استراتيجيتها نحو المنافسة الرقمية، وتنظيم قطاع الاتصالات بما يسهم في أن يكون مشاركاً فاعلاً في تحقيق الرؤية.

أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز محافظ الهيئة العامة للاتصالات الدكتور محمد بن سعود التميمي
اعلان
أمير الشرقية: رؤية المملكة رسمت التحول نحو مجتمع رقمي
سبق

التقى أمير المنطقة الشرقية، الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، بمكتبه بديوان الإمارة، اليوم، محافظ الهيئة العامة للاتصالات، نائب رئيس مجلس الإدارة، الدكتور محمد بن سعود التميمي، وعددًا من منسوبي الهيئة.

واطلع أمير المنطقة الشرقية على جهود الهيئة في الفترة الماضية، مؤكداً على أن رؤية المملكة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين ومتابعة سمو ولي العهد –يحفظهما الله- وضعت هدفاً نحو التحول لمجتمعٍ رقمي، يبنى بسواعد أبناء وبنات المملكة، عبر منتجات وخدمات ذات قيمة مضافة، مؤكداً أن ما بذلته الهيئة منذ نشأتها في سبيل تنظيم وتطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، أوجد القاعدة لما يشهده قطاع الاتصالات في المملكة اليوم من تقدم ومنافسة على مختلف المستويات، مبيناً ضرورة العمل على نشر الوعي بأهمية التقنية، والاستخدام الأمثل لها، والتوعية القانونية بآثار تجاوز الأنظمة، والشراكة مع مختلف الجهات لنشر الرسالة التوعوية لمختلف فئات المجتمع، مضيفاً ضرورة توعية المجتمع بطرق التواصل مع الهيئة لتقديم المقترحات وحل الخلافات مع مقدمي الخدمة، متمنياً للهيئة ومنسوبيها التوفيق.

من جانبه عبر الدكتور محمد بن سعود التميمي، عن شكره وتقديره لأمير المنطقة الشرقية، على دعمه واهتمامه بأعمال فرع الهيئة بالمنطقة، مؤكداً على أن الهيئة تسعى لتنفيذ استراتيجيتها نحو المنافسة الرقمية، وتنظيم قطاع الاتصالات بما يسهم في أن يكون مشاركاً فاعلاً في تحقيق الرؤية.

19 يناير 2020 - 24 جمادى الأول 1441
02:43 PM

أمير الشرقية: رؤية المملكة رسمت التحول نحو مجتمع رقمي

التقى "التميمي" وطالب بالعمل على نشر الوعي بأهمية التقنية

A A A
0
1,667

التقى أمير المنطقة الشرقية، الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، بمكتبه بديوان الإمارة، اليوم، محافظ الهيئة العامة للاتصالات، نائب رئيس مجلس الإدارة، الدكتور محمد بن سعود التميمي، وعددًا من منسوبي الهيئة.

واطلع أمير المنطقة الشرقية على جهود الهيئة في الفترة الماضية، مؤكداً على أن رؤية المملكة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين ومتابعة سمو ولي العهد –يحفظهما الله- وضعت هدفاً نحو التحول لمجتمعٍ رقمي، يبنى بسواعد أبناء وبنات المملكة، عبر منتجات وخدمات ذات قيمة مضافة، مؤكداً أن ما بذلته الهيئة منذ نشأتها في سبيل تنظيم وتطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، أوجد القاعدة لما يشهده قطاع الاتصالات في المملكة اليوم من تقدم ومنافسة على مختلف المستويات، مبيناً ضرورة العمل على نشر الوعي بأهمية التقنية، والاستخدام الأمثل لها، والتوعية القانونية بآثار تجاوز الأنظمة، والشراكة مع مختلف الجهات لنشر الرسالة التوعوية لمختلف فئات المجتمع، مضيفاً ضرورة توعية المجتمع بطرق التواصل مع الهيئة لتقديم المقترحات وحل الخلافات مع مقدمي الخدمة، متمنياً للهيئة ومنسوبيها التوفيق.

من جانبه عبر الدكتور محمد بن سعود التميمي، عن شكره وتقديره لأمير المنطقة الشرقية، على دعمه واهتمامه بأعمال فرع الهيئة بالمنطقة، مؤكداً على أن الهيئة تسعى لتنفيذ استراتيجيتها نحو المنافسة الرقمية، وتنظيم قطاع الاتصالات بما يسهم في أن يكون مشاركاً فاعلاً في تحقيق الرؤية.