ذكرى البيعة.. وزير الإسكان: تتواصل الإنجازات وتستمر التنمية بهمة وعزم لا يلين

قفزات تنموية وحضارية عملاقة في جميع المجالات

أكد وزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل أن المملكة العربية السعودية تشهد في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - قفزات تنموية وحضارية عملاقة في جميع المجالات، وضعتها بين دول العالم المتقدمة.
وقال الوزير الحقيل بمناسبة الذكرى الخامسة لتولي الملك سلمان مقاليد الحكم في المملكة: "يحق لكل مواطن أن يفخر بقيادته الفذة في هذه الذكرى الغالية التي جعلت المواطن محل حرصها واهتمامها، حيث يقود خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - المملكة إلى الخير والنماء بهمة وعزم لا يلين".
وأضاف: "منذ مبايعة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - تحول الوطن الغالي إلى بناء وتنمية لا تتوقف، بهدف تحقيق الرفاهية للمواطن، وجعل الوطن يقف في المكانة اللائقة به في مقدمة دول العالم، حيث هي مهبط الوحي، وقائدة العالم الإسلامي، وتتبوأ مكانة رفيعة بين مجموعة الدول العشرين الاقتصادية في العالم.
وثمن الحقيل الدعم الكبير الذي حظي به قطاع الإسكان من خادم الحرمين الشريفين - رعاه الله - في السنوات الماضية، وساعده الأيمن سمو ولي العهد وحرصهما على تمكين جميع المواطنين في مختلف مناطق المملكة من تملك المنازل، وهو الأمر الذي دفع بوزارة الإسكان إلى النجاح في تنفيذ برامجها وخططها في وقت وجيز، وتحقيق نتائج كبيرة تجاوزت ما خُطط له ولله الحمد، وما زال العمل مستمراً لتنفيذ توجيهات الملك سلمان، حيث يؤكد - أيده الله - باستمرار على ضرورة العمل على ما فيه رفاهية واستقرار المواطن.


وأشار الحقيل إلى أن استضافة المملكة لقمة العشرين عام 2020 في الرياض يؤكد بالدليل القاطع أن السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين عراب الرؤية - أيدهما الله - خطت خطوات عظيمة في السنوات الماضية مكّنتها من فرض نفسها واستضافة أكبر قمة اقتصادية في العالم على أرضها، فيما تواصل العمل في المجالات الأخرى ليل نهار بفضل الله تعالى ثم بفضل قيادة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله -.
وخلص وزير الإسكان إلى القول: تلك الإنجازات الكبيرة التي تحققت في السنوات القليلة الماضية هي مؤشر على نجاح رؤية المملكة العربية السعودية 2030، التي ستنقل الوطن إلى مصاف العالم الأول بإذن الله تعالى، سائلاً المولى العلي القدير أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين ويمتعه بالصحة والعافية، وأن يحفظ بلادنا ويديم عليها الأمن والأمان في ظل القيادة الرشيدة.

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وزير الإسكان ماجد الحقيل الذكرى الخامسة للبيعة
اعلان
ذكرى البيعة.. وزير الإسكان: تتواصل الإنجازات وتستمر التنمية بهمة وعزم لا يلين
سبق

أكد وزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل أن المملكة العربية السعودية تشهد في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - قفزات تنموية وحضارية عملاقة في جميع المجالات، وضعتها بين دول العالم المتقدمة.
وقال الوزير الحقيل بمناسبة الذكرى الخامسة لتولي الملك سلمان مقاليد الحكم في المملكة: "يحق لكل مواطن أن يفخر بقيادته الفذة في هذه الذكرى الغالية التي جعلت المواطن محل حرصها واهتمامها، حيث يقود خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - المملكة إلى الخير والنماء بهمة وعزم لا يلين".
وأضاف: "منذ مبايعة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - تحول الوطن الغالي إلى بناء وتنمية لا تتوقف، بهدف تحقيق الرفاهية للمواطن، وجعل الوطن يقف في المكانة اللائقة به في مقدمة دول العالم، حيث هي مهبط الوحي، وقائدة العالم الإسلامي، وتتبوأ مكانة رفيعة بين مجموعة الدول العشرين الاقتصادية في العالم.
وثمن الحقيل الدعم الكبير الذي حظي به قطاع الإسكان من خادم الحرمين الشريفين - رعاه الله - في السنوات الماضية، وساعده الأيمن سمو ولي العهد وحرصهما على تمكين جميع المواطنين في مختلف مناطق المملكة من تملك المنازل، وهو الأمر الذي دفع بوزارة الإسكان إلى النجاح في تنفيذ برامجها وخططها في وقت وجيز، وتحقيق نتائج كبيرة تجاوزت ما خُطط له ولله الحمد، وما زال العمل مستمراً لتنفيذ توجيهات الملك سلمان، حيث يؤكد - أيده الله - باستمرار على ضرورة العمل على ما فيه رفاهية واستقرار المواطن.


وأشار الحقيل إلى أن استضافة المملكة لقمة العشرين عام 2020 في الرياض يؤكد بالدليل القاطع أن السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين عراب الرؤية - أيدهما الله - خطت خطوات عظيمة في السنوات الماضية مكّنتها من فرض نفسها واستضافة أكبر قمة اقتصادية في العالم على أرضها، فيما تواصل العمل في المجالات الأخرى ليل نهار بفضل الله تعالى ثم بفضل قيادة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله -.
وخلص وزير الإسكان إلى القول: تلك الإنجازات الكبيرة التي تحققت في السنوات القليلة الماضية هي مؤشر على نجاح رؤية المملكة العربية السعودية 2030، التي ستنقل الوطن إلى مصاف العالم الأول بإذن الله تعالى، سائلاً المولى العلي القدير أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين ويمتعه بالصحة والعافية، وأن يحفظ بلادنا ويديم عليها الأمن والأمان في ظل القيادة الرشيدة.

30 نوفمبر 2019 - 3 ربيع الآخر 1441
07:28 PM

ذكرى البيعة.. وزير الإسكان: تتواصل الإنجازات وتستمر التنمية بهمة وعزم لا يلين

قفزات تنموية وحضارية عملاقة في جميع المجالات

A A A
4
981

أكد وزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل أن المملكة العربية السعودية تشهد في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - قفزات تنموية وحضارية عملاقة في جميع المجالات، وضعتها بين دول العالم المتقدمة.
وقال الوزير الحقيل بمناسبة الذكرى الخامسة لتولي الملك سلمان مقاليد الحكم في المملكة: "يحق لكل مواطن أن يفخر بقيادته الفذة في هذه الذكرى الغالية التي جعلت المواطن محل حرصها واهتمامها، حيث يقود خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - المملكة إلى الخير والنماء بهمة وعزم لا يلين".
وأضاف: "منذ مبايعة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - تحول الوطن الغالي إلى بناء وتنمية لا تتوقف، بهدف تحقيق الرفاهية للمواطن، وجعل الوطن يقف في المكانة اللائقة به في مقدمة دول العالم، حيث هي مهبط الوحي، وقائدة العالم الإسلامي، وتتبوأ مكانة رفيعة بين مجموعة الدول العشرين الاقتصادية في العالم.
وثمن الحقيل الدعم الكبير الذي حظي به قطاع الإسكان من خادم الحرمين الشريفين - رعاه الله - في السنوات الماضية، وساعده الأيمن سمو ولي العهد وحرصهما على تمكين جميع المواطنين في مختلف مناطق المملكة من تملك المنازل، وهو الأمر الذي دفع بوزارة الإسكان إلى النجاح في تنفيذ برامجها وخططها في وقت وجيز، وتحقيق نتائج كبيرة تجاوزت ما خُطط له ولله الحمد، وما زال العمل مستمراً لتنفيذ توجيهات الملك سلمان، حيث يؤكد - أيده الله - باستمرار على ضرورة العمل على ما فيه رفاهية واستقرار المواطن.


وأشار الحقيل إلى أن استضافة المملكة لقمة العشرين عام 2020 في الرياض يؤكد بالدليل القاطع أن السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين عراب الرؤية - أيدهما الله - خطت خطوات عظيمة في السنوات الماضية مكّنتها من فرض نفسها واستضافة أكبر قمة اقتصادية في العالم على أرضها، فيما تواصل العمل في المجالات الأخرى ليل نهار بفضل الله تعالى ثم بفضل قيادة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله -.
وخلص وزير الإسكان إلى القول: تلك الإنجازات الكبيرة التي تحققت في السنوات القليلة الماضية هي مؤشر على نجاح رؤية المملكة العربية السعودية 2030، التي ستنقل الوطن إلى مصاف العالم الأول بإذن الله تعالى، سائلاً المولى العلي القدير أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين ويمتعه بالصحة والعافية، وأن يحفظ بلادنا ويديم عليها الأمن والأمان في ظل القيادة الرشيدة.