"الجدعان": المملكة تُعِد 160 صفقة خصخصة.. وخطط التعليم واللوجيستيات مستمرة

قال: مستمرون في تبني سياسات للتعامل مع جائحة كورونا بإجراءات واقعية وشفافة

أعلن وزير المالية محمد الجدعان، اليوم الخميس، أن المملكة تجهز لـ160 صفقة خصخصة وتنوي الإعلان عن المزيد من هذه العمليات العام المقبل.

وقال الجدعان في ندوة الاستقرار المالي التي تنظمها هيئة السوق المالية بالتعاون مع البنك المركزي، ووزارة المالية: إن "خطط خصخصة مؤسسات في قطاعي التعليم واللوجيستيات ماضية في طريقها".

وفي وقت سابق من العام الجاري علقت المملكة خصخصة محطة رأس الخير لتحلية المياه وتوليد الكهرباء، وهي واحدة من الأصول المملوكة للدولة التي استهدفت الحكومة بيعها لتقليل الضغط على إنفاق رأس المال وتنويع الإيرادات، دون الاعتماد على النفط؛ وفق "رويترز".

وقال الجدعان: إن الحكومة مستمرة في تبني سياسات للتعامل مع جائحة فيروس كورونا بإجراءات واقعية وشفافة ومسؤولة.

وأوضح أن هذه الإجراءات وضعت المملكة في مسار التعافي والاستقرار؛ مشيرًا إلى إطلاق الحكومة مجموعة من الإصلاحات المالية التي تهدف إلى تغيير شامل وكلي للاقتصاد لإحداث نقلة تنموية كبرى.

وتابع وفق "رويترز": "يشهد اقتصاد المملكة تعافيًا تدريجيًّا منذ منتصف العام الماضي وبشكل أقوى في العام الحالي؛ وهو ما اتضح من معدلات النمو الإيجابية في القطاع غير النفطي الحقيقي الذي سجل 8.4% في الربع الثاني بدعم القطاع الخاص الذي سجل نموا بمعدل 11.1%".

وذكر "الجدعان" أن التقديرات الأولية للربع الثالث من العام الحالي أشارت إلى نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي بمعدل 6.2%؛ مؤكدًا أن ذلك انعكس على نتائج مبشرة لأداء المالية العامة.

وكشف أن الحكومة تعمل على برنامج الاستدامة المالية على تقليل التأثير بالعوامل الخارجية؛ بما في ذلك تقلبات أسواق النفط عن طريق تبني قواعد مالية تحقق الاستدامة المالية.

اعلان
"الجدعان": المملكة تُعِد 160 صفقة خصخصة.. وخطط التعليم واللوجيستيات مستمرة
سبق

أعلن وزير المالية محمد الجدعان، اليوم الخميس، أن المملكة تجهز لـ160 صفقة خصخصة وتنوي الإعلان عن المزيد من هذه العمليات العام المقبل.

وقال الجدعان في ندوة الاستقرار المالي التي تنظمها هيئة السوق المالية بالتعاون مع البنك المركزي، ووزارة المالية: إن "خطط خصخصة مؤسسات في قطاعي التعليم واللوجيستيات ماضية في طريقها".

وفي وقت سابق من العام الجاري علقت المملكة خصخصة محطة رأس الخير لتحلية المياه وتوليد الكهرباء، وهي واحدة من الأصول المملوكة للدولة التي استهدفت الحكومة بيعها لتقليل الضغط على إنفاق رأس المال وتنويع الإيرادات، دون الاعتماد على النفط؛ وفق "رويترز".

وقال الجدعان: إن الحكومة مستمرة في تبني سياسات للتعامل مع جائحة فيروس كورونا بإجراءات واقعية وشفافة ومسؤولة.

وأوضح أن هذه الإجراءات وضعت المملكة في مسار التعافي والاستقرار؛ مشيرًا إلى إطلاق الحكومة مجموعة من الإصلاحات المالية التي تهدف إلى تغيير شامل وكلي للاقتصاد لإحداث نقلة تنموية كبرى.

وتابع وفق "رويترز": "يشهد اقتصاد المملكة تعافيًا تدريجيًّا منذ منتصف العام الماضي وبشكل أقوى في العام الحالي؛ وهو ما اتضح من معدلات النمو الإيجابية في القطاع غير النفطي الحقيقي الذي سجل 8.4% في الربع الثاني بدعم القطاع الخاص الذي سجل نموا بمعدل 11.1%".

وذكر "الجدعان" أن التقديرات الأولية للربع الثالث من العام الحالي أشارت إلى نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي بمعدل 6.2%؛ مؤكدًا أن ذلك انعكس على نتائج مبشرة لأداء المالية العامة.

وكشف أن الحكومة تعمل على برنامج الاستدامة المالية على تقليل التأثير بالعوامل الخارجية؛ بما في ذلك تقلبات أسواق النفط عن طريق تبني قواعد مالية تحقق الاستدامة المالية.

25 نوفمبر 2021 - 20 ربيع الآخر 1443
12:19 PM

"الجدعان": المملكة تُعِد 160 صفقة خصخصة.. وخطط التعليم واللوجيستيات مستمرة

قال: مستمرون في تبني سياسات للتعامل مع جائحة كورونا بإجراءات واقعية وشفافة

A A A
4
13,309

أعلن وزير المالية محمد الجدعان، اليوم الخميس، أن المملكة تجهز لـ160 صفقة خصخصة وتنوي الإعلان عن المزيد من هذه العمليات العام المقبل.

وقال الجدعان في ندوة الاستقرار المالي التي تنظمها هيئة السوق المالية بالتعاون مع البنك المركزي، ووزارة المالية: إن "خطط خصخصة مؤسسات في قطاعي التعليم واللوجيستيات ماضية في طريقها".

وفي وقت سابق من العام الجاري علقت المملكة خصخصة محطة رأس الخير لتحلية المياه وتوليد الكهرباء، وهي واحدة من الأصول المملوكة للدولة التي استهدفت الحكومة بيعها لتقليل الضغط على إنفاق رأس المال وتنويع الإيرادات، دون الاعتماد على النفط؛ وفق "رويترز".

وقال الجدعان: إن الحكومة مستمرة في تبني سياسات للتعامل مع جائحة فيروس كورونا بإجراءات واقعية وشفافة ومسؤولة.

وأوضح أن هذه الإجراءات وضعت المملكة في مسار التعافي والاستقرار؛ مشيرًا إلى إطلاق الحكومة مجموعة من الإصلاحات المالية التي تهدف إلى تغيير شامل وكلي للاقتصاد لإحداث نقلة تنموية كبرى.

وتابع وفق "رويترز": "يشهد اقتصاد المملكة تعافيًا تدريجيًّا منذ منتصف العام الماضي وبشكل أقوى في العام الحالي؛ وهو ما اتضح من معدلات النمو الإيجابية في القطاع غير النفطي الحقيقي الذي سجل 8.4% في الربع الثاني بدعم القطاع الخاص الذي سجل نموا بمعدل 11.1%".

وذكر "الجدعان" أن التقديرات الأولية للربع الثالث من العام الحالي أشارت إلى نمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي بمعدل 6.2%؛ مؤكدًا أن ذلك انعكس على نتائج مبشرة لأداء المالية العامة.

وكشف أن الحكومة تعمل على برنامج الاستدامة المالية على تقليل التأثير بالعوامل الخارجية؛ بما في ذلك تقلبات أسواق النفط عن طريق تبني قواعد مالية تحقق الاستدامة المالية.