شاهد.. "الهيئة الملكية بينبع" تغلق منطقة الواجهة البحرية للحد من التجمعات بالأماكن العامة

بدءاً من مساء اليوم وضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار كورونا

أغلقت الهيئة الملكية بينبع، ممثلة برجال الأمن الصناعي والسلامة، منطقة الواجهة البحرية بمدينة ينبع الصناعية للحد من التجمعات في الأماكن العامة المغلقة والمفتوحة بدءاً من مساء اليوم الأحد ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.


يذكر أن الهيئة الملكية بينبع، متمثلة بإدارة خدمات الأملاك، تكثف الحملات الرقابية على المحلات التجارية المشمولة بقرار الإغلاق للتأكد من التزامهم بالقرار، وذلك ضمن الجهود الوطنية لمكافحة انتشار فيروس كورونا، واستكمالاً للإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس ‎كورونا وتماشياً مع التوجيهات الحكومية.

الهيئة الملكية بينبع الأمن الصناعي والسلامة الواجهة البحرية ينبع الصناعية فيروس كورونا الجديد
اعلان
شاهد.. "الهيئة الملكية بينبع" تغلق منطقة الواجهة البحرية للحد من التجمعات بالأماكن العامة
سبق

أغلقت الهيئة الملكية بينبع، ممثلة برجال الأمن الصناعي والسلامة، منطقة الواجهة البحرية بمدينة ينبع الصناعية للحد من التجمعات في الأماكن العامة المغلقة والمفتوحة بدءاً من مساء اليوم الأحد ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.


يذكر أن الهيئة الملكية بينبع، متمثلة بإدارة خدمات الأملاك، تكثف الحملات الرقابية على المحلات التجارية المشمولة بقرار الإغلاق للتأكد من التزامهم بالقرار، وذلك ضمن الجهود الوطنية لمكافحة انتشار فيروس كورونا، واستكمالاً للإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس ‎كورونا وتماشياً مع التوجيهات الحكومية.

16 مارس 2020 - 21 رجب 1441
12:21 AM
اخر تعديل
08 يوليو 2020 - 17 ذو القعدة 1441
01:38 PM

شاهد.. "الهيئة الملكية بينبع" تغلق منطقة الواجهة البحرية للحد من التجمعات بالأماكن العامة

بدءاً من مساء اليوم وضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار كورونا

A A A
0
6,386

أغلقت الهيئة الملكية بينبع، ممثلة برجال الأمن الصناعي والسلامة، منطقة الواجهة البحرية بمدينة ينبع الصناعية للحد من التجمعات في الأماكن العامة المغلقة والمفتوحة بدءاً من مساء اليوم الأحد ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.


يذكر أن الهيئة الملكية بينبع، متمثلة بإدارة خدمات الأملاك، تكثف الحملات الرقابية على المحلات التجارية المشمولة بقرار الإغلاق للتأكد من التزامهم بالقرار، وذلك ضمن الجهود الوطنية لمكافحة انتشار فيروس كورونا، واستكمالاً للإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس ‎كورونا وتماشياً مع التوجيهات الحكومية.