"ابن عبدون": مشاركة مميزة للسعودية في ملتقى السفر وعن وكالات السفر "البقاء للأذكى "

أكد وجود تحسُّن في تعاقدات واتفاقيات هذا العام

شهد ملتقى السفر العربي الذي عُقِد مؤخراً بدبي الأسبوع الماضي، مشاركة متميزة لهيئة السياحة السعودية في ظل إعجاب الزوار والمختصين.

وقال رضا بن عبدون مدير العمليات ونائب الرئيس لشركة إيلاف للسياحة لـ"سبق": المشاركة السعودية لهذا العام تعكس واقع التطور الذي نعيشه في المملكة، والجدية في تحقيق رؤية 2030 انعكاساً على مكانة المملكة في العالم.

وأشار إلى الاستعداد المبكر للمشاركين والرغبة في زيارة المختصين والخبراء لتعظيم الاستفادة لجميع المشاركين تحت مظلة الهيئة من خلال استقبال جميع المسافرين والمهتمين بالسياحة والحج والعمرة في سوق المملكة العربية السعودية.

وأضاف "ابن عبدون": المشاركة بهذا الشكل والحجم أدّت إلى عقد الصفقات والعقود وزيارة الخبراء من أغلب الدول، بعد أن غطى الإعلام العالمي والمحلي مشاركة المملكة العربية السعودية في المعرض بهذا الجناح الضخم والمنسق بصورة طيبة.

وأردف: هناك تحسن عن العامين الماضيين بنسبة لا تقل عن 30% تقريباً.

وتابع: بخصوص مستقبل الشركات ووكالات السفر في المملكة فإن الرؤية والتحفيز الاقتصادي يؤديان بالضرورة إلى بقاء الشركات الأقوى التي لها خبرة طويلة في السوق وتقديم الخدمة.

وقال "ابن عبدون": نحن في "إيلاف" نؤكد أننا نستطيع تقديم الخدمة بالصورة المرجوة، وذلك لوجود الخبرات لدينا في تقديم الخدمات، وسيفرض السوق على جميع الوكالات والشركات التحول إلى وكالات ذكية أو ديجيتال، ونحن بصدد التحول الكامل.

وأضاف: نتوقع أن السوق سيفرض على الجميع عقد اتفاقيات في العديد من المجالات سواء في مجال الطيران أو مجالات السفر والسياحة الخاصة، بالإضافة إلى اتفاقيات في مجال التكنولوجيا وهى رؤية محلية على محتوى عالمى.

وفضّل "ابن عبدون" عدم التعليق على التوقعات بشأن تقلبات السوق العالمي، مشيراً إلى أن الأولوية للسوق السعودية والعربية.

اعلان
"ابن عبدون": مشاركة مميزة للسعودية في ملتقى السفر وعن وكالات السفر "البقاء للأذكى "
سبق

شهد ملتقى السفر العربي الذي عُقِد مؤخراً بدبي الأسبوع الماضي، مشاركة متميزة لهيئة السياحة السعودية في ظل إعجاب الزوار والمختصين.

وقال رضا بن عبدون مدير العمليات ونائب الرئيس لشركة إيلاف للسياحة لـ"سبق": المشاركة السعودية لهذا العام تعكس واقع التطور الذي نعيشه في المملكة، والجدية في تحقيق رؤية 2030 انعكاساً على مكانة المملكة في العالم.

وأشار إلى الاستعداد المبكر للمشاركين والرغبة في زيارة المختصين والخبراء لتعظيم الاستفادة لجميع المشاركين تحت مظلة الهيئة من خلال استقبال جميع المسافرين والمهتمين بالسياحة والحج والعمرة في سوق المملكة العربية السعودية.

وأضاف "ابن عبدون": المشاركة بهذا الشكل والحجم أدّت إلى عقد الصفقات والعقود وزيارة الخبراء من أغلب الدول، بعد أن غطى الإعلام العالمي والمحلي مشاركة المملكة العربية السعودية في المعرض بهذا الجناح الضخم والمنسق بصورة طيبة.

وأردف: هناك تحسن عن العامين الماضيين بنسبة لا تقل عن 30% تقريباً.

وتابع: بخصوص مستقبل الشركات ووكالات السفر في المملكة فإن الرؤية والتحفيز الاقتصادي يؤديان بالضرورة إلى بقاء الشركات الأقوى التي لها خبرة طويلة في السوق وتقديم الخدمة.

وقال "ابن عبدون": نحن في "إيلاف" نؤكد أننا نستطيع تقديم الخدمة بالصورة المرجوة، وذلك لوجود الخبرات لدينا في تقديم الخدمات، وسيفرض السوق على جميع الوكالات والشركات التحول إلى وكالات ذكية أو ديجيتال، ونحن بصدد التحول الكامل.

وأضاف: نتوقع أن السوق سيفرض على الجميع عقد اتفاقيات في العديد من المجالات سواء في مجال الطيران أو مجالات السفر والسياحة الخاصة، بالإضافة إلى اتفاقيات في مجال التكنولوجيا وهى رؤية محلية على محتوى عالمى.

وفضّل "ابن عبدون" عدم التعليق على التوقعات بشأن تقلبات السوق العالمي، مشيراً إلى أن الأولوية للسوق السعودية والعربية.

04 مايو 2019 - 29 شعبان 1440
05:41 PM
اخر تعديل
28 يوليو 2019 - 25 ذو القعدة 1440
08:42 AM

"ابن عبدون": مشاركة مميزة للسعودية في ملتقى السفر وعن وكالات السفر "البقاء للأذكى "

أكد وجود تحسُّن في تعاقدات واتفاقيات هذا العام

A A A
0
2,438

شهد ملتقى السفر العربي الذي عُقِد مؤخراً بدبي الأسبوع الماضي، مشاركة متميزة لهيئة السياحة السعودية في ظل إعجاب الزوار والمختصين.

وقال رضا بن عبدون مدير العمليات ونائب الرئيس لشركة إيلاف للسياحة لـ"سبق": المشاركة السعودية لهذا العام تعكس واقع التطور الذي نعيشه في المملكة، والجدية في تحقيق رؤية 2030 انعكاساً على مكانة المملكة في العالم.

وأشار إلى الاستعداد المبكر للمشاركين والرغبة في زيارة المختصين والخبراء لتعظيم الاستفادة لجميع المشاركين تحت مظلة الهيئة من خلال استقبال جميع المسافرين والمهتمين بالسياحة والحج والعمرة في سوق المملكة العربية السعودية.

وأضاف "ابن عبدون": المشاركة بهذا الشكل والحجم أدّت إلى عقد الصفقات والعقود وزيارة الخبراء من أغلب الدول، بعد أن غطى الإعلام العالمي والمحلي مشاركة المملكة العربية السعودية في المعرض بهذا الجناح الضخم والمنسق بصورة طيبة.

وأردف: هناك تحسن عن العامين الماضيين بنسبة لا تقل عن 30% تقريباً.

وتابع: بخصوص مستقبل الشركات ووكالات السفر في المملكة فإن الرؤية والتحفيز الاقتصادي يؤديان بالضرورة إلى بقاء الشركات الأقوى التي لها خبرة طويلة في السوق وتقديم الخدمة.

وقال "ابن عبدون": نحن في "إيلاف" نؤكد أننا نستطيع تقديم الخدمة بالصورة المرجوة، وذلك لوجود الخبرات لدينا في تقديم الخدمات، وسيفرض السوق على جميع الوكالات والشركات التحول إلى وكالات ذكية أو ديجيتال، ونحن بصدد التحول الكامل.

وأضاف: نتوقع أن السوق سيفرض على الجميع عقد اتفاقيات في العديد من المجالات سواء في مجال الطيران أو مجالات السفر والسياحة الخاصة، بالإضافة إلى اتفاقيات في مجال التكنولوجيا وهى رؤية محلية على محتوى عالمى.

وفضّل "ابن عبدون" عدم التعليق على التوقعات بشأن تقلبات السوق العالمي، مشيراً إلى أن الأولوية للسوق السعودية والعربية.