2471 جهازًا لوحيًّا مع شرائح بيانات.. "تكافل وتعليم الرياض" يطلقان مبادرة التمكين الرقمي

كدفعة أولى سيتبعها عدة دفعات لتسهيل عملية التعليم "عن بعد" للطلاب والطالبات

دشنت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض ومؤسسة تكافل، مبادرة التمكين الرقمي في الإدارة، وهي إحدى مبادرات مؤسسة تكافل الخيرية لتقديم الدعم للطلاب والطالبات المسجلين في تكافل.

وستوفر المبادرة 2471 جهازًا لوحيًّا ذكيًّا مع شرائح بيانات لطلاب وطالبات الصف الثالث الثانوي كدفعة أولى سيتبعها عدة دفعات لتسهيل عملية التعليم "عن بعد" للطلاب والطالبات.

وقدم مدير عام تعليم الرياض حمد بن ناصر الوهيبي شكره لمؤسسة تكافل على هذه المبادرة والتي تهدف إلى تسهيل عملية التعليم عن بُعد للطلبة.

ونوه المدير العام للتعليم في منطقة الرياض بما يحظى به التعليم من اهتمام في ظل ظروف جائحة فيروس كورونا المستجد، من قِبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين بمتابعة وإشراف من وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، من خلال دعم المبادرات التي تسهل عملية التعليم عامة، والتعليم عن بعد خاصة.

وقال "الوهيبي": وزارة التعليم منذ قرار انطلاق التعليم عن بعد مع بداية العام الدراسي الحالي، وحفاظا على صحة منسوبي التعليم والمستفيدين منه، سعت إلى تلمس احتياجات الميدان التربوي والتعليمي، وتفاعلت "تعليم الرياض" بإنشاء لجنة للتعليم الإلكتروني لمتابعة التقارير الميدانية يوميا، والجهود المقدمة لدعم قادة المدارس والمعلمين والمعلمات والطلاب وأولياء أمورهم، في رحلة التعليم عن بعد عبر منصة مدرستي والمنصات المساندة، لأكثر من 4700 مدرسة.

من جانبه، ذكر مدير إدارة الإرشاد الطلابي عبدالرحمن السبيل، أن الدفعة الأولى من المبادرة تشمل توزيع 2471 جهازًا لوحيًّا مع شرائح بيانات، لطلاب وطالبات الصف الثالث الثانوي، تتبعها مراحل أخرى، يتم تسليمها من خلال مكاتب التعليم، بالتنسيق مع برنامج تكافل، وفق معايير استحقاق معتمدة.

وأشار إلى أن إدارة التوجيه والإرشاد أطلقت عدداً من الخدمات الإرشادية لمساعدة الطلاب وأولياء أمورهم على استكمال رحلة التعليم عن بعد، منها استحداث وحدات إرشادية إضافية في عدد من مكاتب التعليم، و"خدمة الهاتف الإرشادي" أثناء الدوام الرسمي من التاسعة صباحًا حتى الـ 12 ظهرًا يوميًّا.

وأكدت مديرة إدارة إرشاد الطالبات سحر عبد الرحمن عطية أهمية المبادرات والشراكات الفاعلة التي تركز عليها وزارة التعليم وترتبط توفير احتياجات الطلاب والطالبات من جميع الجوانب.

ولفتت إلى أنه تم تكليف فريق عمل والتنسيق مع المكاتب لتسليم الطلاب والطالبات الأجهزة والشرائح في وقت قياسي لتمكينهم من المتابعة والدخول على منصة مدرستي والاستفادة من الخدمات المقدمة.

ونوّهت بالخدمات الإرشادية المقدمة من خلال الهاتف الإرشادي المتضمن الاستشارات النفسية والاجتماعية والتربوية خلال وقت الدوام أو عبر تلقي رسائل من قبل أولياء الأمور على خط الواتساب المخصص لتقديم الخدمات على مدار اليوم من قبل مشرفات الإدارة.

الإدارة العامة للتعليم الرياض
اعلان
2471 جهازًا لوحيًّا مع شرائح بيانات.. "تكافل وتعليم الرياض" يطلقان مبادرة التمكين الرقمي
سبق

دشنت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض ومؤسسة تكافل، مبادرة التمكين الرقمي في الإدارة، وهي إحدى مبادرات مؤسسة تكافل الخيرية لتقديم الدعم للطلاب والطالبات المسجلين في تكافل.

وستوفر المبادرة 2471 جهازًا لوحيًّا ذكيًّا مع شرائح بيانات لطلاب وطالبات الصف الثالث الثانوي كدفعة أولى سيتبعها عدة دفعات لتسهيل عملية التعليم "عن بعد" للطلاب والطالبات.

وقدم مدير عام تعليم الرياض حمد بن ناصر الوهيبي شكره لمؤسسة تكافل على هذه المبادرة والتي تهدف إلى تسهيل عملية التعليم عن بُعد للطلبة.

ونوه المدير العام للتعليم في منطقة الرياض بما يحظى به التعليم من اهتمام في ظل ظروف جائحة فيروس كورونا المستجد، من قِبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين بمتابعة وإشراف من وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، من خلال دعم المبادرات التي تسهل عملية التعليم عامة، والتعليم عن بعد خاصة.

وقال "الوهيبي": وزارة التعليم منذ قرار انطلاق التعليم عن بعد مع بداية العام الدراسي الحالي، وحفاظا على صحة منسوبي التعليم والمستفيدين منه، سعت إلى تلمس احتياجات الميدان التربوي والتعليمي، وتفاعلت "تعليم الرياض" بإنشاء لجنة للتعليم الإلكتروني لمتابعة التقارير الميدانية يوميا، والجهود المقدمة لدعم قادة المدارس والمعلمين والمعلمات والطلاب وأولياء أمورهم، في رحلة التعليم عن بعد عبر منصة مدرستي والمنصات المساندة، لأكثر من 4700 مدرسة.

من جانبه، ذكر مدير إدارة الإرشاد الطلابي عبدالرحمن السبيل، أن الدفعة الأولى من المبادرة تشمل توزيع 2471 جهازًا لوحيًّا مع شرائح بيانات، لطلاب وطالبات الصف الثالث الثانوي، تتبعها مراحل أخرى، يتم تسليمها من خلال مكاتب التعليم، بالتنسيق مع برنامج تكافل، وفق معايير استحقاق معتمدة.

وأشار إلى أن إدارة التوجيه والإرشاد أطلقت عدداً من الخدمات الإرشادية لمساعدة الطلاب وأولياء أمورهم على استكمال رحلة التعليم عن بعد، منها استحداث وحدات إرشادية إضافية في عدد من مكاتب التعليم، و"خدمة الهاتف الإرشادي" أثناء الدوام الرسمي من التاسعة صباحًا حتى الـ 12 ظهرًا يوميًّا.

وأكدت مديرة إدارة إرشاد الطالبات سحر عبد الرحمن عطية أهمية المبادرات والشراكات الفاعلة التي تركز عليها وزارة التعليم وترتبط توفير احتياجات الطلاب والطالبات من جميع الجوانب.

ولفتت إلى أنه تم تكليف فريق عمل والتنسيق مع المكاتب لتسليم الطلاب والطالبات الأجهزة والشرائح في وقت قياسي لتمكينهم من المتابعة والدخول على منصة مدرستي والاستفادة من الخدمات المقدمة.

ونوّهت بالخدمات الإرشادية المقدمة من خلال الهاتف الإرشادي المتضمن الاستشارات النفسية والاجتماعية والتربوية خلال وقت الدوام أو عبر تلقي رسائل من قبل أولياء الأمور على خط الواتساب المخصص لتقديم الخدمات على مدار اليوم من قبل مشرفات الإدارة.

12 سبتمبر 2020 - 24 محرّم 1442
04:21 PM

2471 جهازًا لوحيًّا مع شرائح بيانات.. "تكافل وتعليم الرياض" يطلقان مبادرة التمكين الرقمي

كدفعة أولى سيتبعها عدة دفعات لتسهيل عملية التعليم "عن بعد" للطلاب والطالبات

A A A
1
1,045

دشنت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض ومؤسسة تكافل، مبادرة التمكين الرقمي في الإدارة، وهي إحدى مبادرات مؤسسة تكافل الخيرية لتقديم الدعم للطلاب والطالبات المسجلين في تكافل.

وستوفر المبادرة 2471 جهازًا لوحيًّا ذكيًّا مع شرائح بيانات لطلاب وطالبات الصف الثالث الثانوي كدفعة أولى سيتبعها عدة دفعات لتسهيل عملية التعليم "عن بعد" للطلاب والطالبات.

وقدم مدير عام تعليم الرياض حمد بن ناصر الوهيبي شكره لمؤسسة تكافل على هذه المبادرة والتي تهدف إلى تسهيل عملية التعليم عن بُعد للطلبة.

ونوه المدير العام للتعليم في منطقة الرياض بما يحظى به التعليم من اهتمام في ظل ظروف جائحة فيروس كورونا المستجد، من قِبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين بمتابعة وإشراف من وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، من خلال دعم المبادرات التي تسهل عملية التعليم عامة، والتعليم عن بعد خاصة.

وقال "الوهيبي": وزارة التعليم منذ قرار انطلاق التعليم عن بعد مع بداية العام الدراسي الحالي، وحفاظا على صحة منسوبي التعليم والمستفيدين منه، سعت إلى تلمس احتياجات الميدان التربوي والتعليمي، وتفاعلت "تعليم الرياض" بإنشاء لجنة للتعليم الإلكتروني لمتابعة التقارير الميدانية يوميا، والجهود المقدمة لدعم قادة المدارس والمعلمين والمعلمات والطلاب وأولياء أمورهم، في رحلة التعليم عن بعد عبر منصة مدرستي والمنصات المساندة، لأكثر من 4700 مدرسة.

من جانبه، ذكر مدير إدارة الإرشاد الطلابي عبدالرحمن السبيل، أن الدفعة الأولى من المبادرة تشمل توزيع 2471 جهازًا لوحيًّا مع شرائح بيانات، لطلاب وطالبات الصف الثالث الثانوي، تتبعها مراحل أخرى، يتم تسليمها من خلال مكاتب التعليم، بالتنسيق مع برنامج تكافل، وفق معايير استحقاق معتمدة.

وأشار إلى أن إدارة التوجيه والإرشاد أطلقت عدداً من الخدمات الإرشادية لمساعدة الطلاب وأولياء أمورهم على استكمال رحلة التعليم عن بعد، منها استحداث وحدات إرشادية إضافية في عدد من مكاتب التعليم، و"خدمة الهاتف الإرشادي" أثناء الدوام الرسمي من التاسعة صباحًا حتى الـ 12 ظهرًا يوميًّا.

وأكدت مديرة إدارة إرشاد الطالبات سحر عبد الرحمن عطية أهمية المبادرات والشراكات الفاعلة التي تركز عليها وزارة التعليم وترتبط توفير احتياجات الطلاب والطالبات من جميع الجوانب.

ولفتت إلى أنه تم تكليف فريق عمل والتنسيق مع المكاتب لتسليم الطلاب والطالبات الأجهزة والشرائح في وقت قياسي لتمكينهم من المتابعة والدخول على منصة مدرستي والاستفادة من الخدمات المقدمة.

ونوّهت بالخدمات الإرشادية المقدمة من خلال الهاتف الإرشادي المتضمن الاستشارات النفسية والاجتماعية والتربوية خلال وقت الدوام أو عبر تلقي رسائل من قبل أولياء الأمور على خط الواتساب المخصص لتقديم الخدمات على مدار اليوم من قبل مشرفات الإدارة.