"هيئة الأمر بالمعروف بمكة" تدرّب منسوبيها على التعامل مع السياح

برامج قدّمها مختصون في منهجية التأثير والحوار الهادف والتعامل الأمثل

نفّذ فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرّمة، أربعة برامج تدريبية للأعضاء الميدانيين، وذلك للتعامل مع السائحين، قدّمها عددٌ من المدربين المتخصصين المعتمدين.

ويهدف البرنامج إلى توفير بيئة جاذبة للزائر عند وقوفه على معالم البلاد والآثار العريقة، مع التعرُّف على العادات والتقاليد العربية والإسلامية مما يعزّز التنمية الاقتصادية بزيادة عدد السائحين في المملكة العربية السعودية.

واستهدفت البرامج (١٠٠) عضو ميداني ممّن يتعاملون مع السياح والزائرين في منطقة مكة المكرّمة، ويقوم البرنامج على منهجية التأثير، والحوار الهادف والتعامل الأمثل لنقل الصورة الحقيقية للمملكة العربية السعودية وساكنيها، وذلك في إطار الشراكة القائمة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهيئة السياحة والآثار.

من جانبه، أكّد مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة مكة المكرّمة الشيخ فؤاد بن سعود العمري؛ حرص الرئاسة العامة على تعزيز الوعي والارتقاء بمستوى التعامل لدى منسوبي الجهاز من خلال تنفيذ البرامج التدريبية التي تحقق تطلعات الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند -يحفظه الله.

الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمكة المكرمة
اعلان
"هيئة الأمر بالمعروف بمكة" تدرّب منسوبيها على التعامل مع السياح
سبق

نفّذ فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرّمة، أربعة برامج تدريبية للأعضاء الميدانيين، وذلك للتعامل مع السائحين، قدّمها عددٌ من المدربين المتخصصين المعتمدين.

ويهدف البرنامج إلى توفير بيئة جاذبة للزائر عند وقوفه على معالم البلاد والآثار العريقة، مع التعرُّف على العادات والتقاليد العربية والإسلامية مما يعزّز التنمية الاقتصادية بزيادة عدد السائحين في المملكة العربية السعودية.

واستهدفت البرامج (١٠٠) عضو ميداني ممّن يتعاملون مع السياح والزائرين في منطقة مكة المكرّمة، ويقوم البرنامج على منهجية التأثير، والحوار الهادف والتعامل الأمثل لنقل الصورة الحقيقية للمملكة العربية السعودية وساكنيها، وذلك في إطار الشراكة القائمة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهيئة السياحة والآثار.

من جانبه، أكّد مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة مكة المكرّمة الشيخ فؤاد بن سعود العمري؛ حرص الرئاسة العامة على تعزيز الوعي والارتقاء بمستوى التعامل لدى منسوبي الجهاز من خلال تنفيذ البرامج التدريبية التي تحقق تطلعات الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند -يحفظه الله.

04 نوفمبر 2019 - 7 ربيع الأول 1441
12:10 PM

"هيئة الأمر بالمعروف بمكة" تدرّب منسوبيها على التعامل مع السياح

برامج قدّمها مختصون في منهجية التأثير والحوار الهادف والتعامل الأمثل

A A A
21
11,717

نفّذ فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرّمة، أربعة برامج تدريبية للأعضاء الميدانيين، وذلك للتعامل مع السائحين، قدّمها عددٌ من المدربين المتخصصين المعتمدين.

ويهدف البرنامج إلى توفير بيئة جاذبة للزائر عند وقوفه على معالم البلاد والآثار العريقة، مع التعرُّف على العادات والتقاليد العربية والإسلامية مما يعزّز التنمية الاقتصادية بزيادة عدد السائحين في المملكة العربية السعودية.

واستهدفت البرامج (١٠٠) عضو ميداني ممّن يتعاملون مع السياح والزائرين في منطقة مكة المكرّمة، ويقوم البرنامج على منهجية التأثير، والحوار الهادف والتعامل الأمثل لنقل الصورة الحقيقية للمملكة العربية السعودية وساكنيها، وذلك في إطار الشراكة القائمة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهيئة السياحة والآثار.

من جانبه، أكّد مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة مكة المكرّمة الشيخ فؤاد بن سعود العمري؛ حرص الرئاسة العامة على تعزيز الوعي والارتقاء بمستوى التعامل لدى منسوبي الجهاز من خلال تنفيذ البرامج التدريبية التي تحقق تطلعات الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند -يحفظه الله.