كثبان رملية تخرج من الضباب.. مشهد غير عادي بصحراء أبوظبي

فوق خط السحاب كان المصوّر "يقفز من الفرح"

بعد إقلاع طائرته دون طيار، شهد المصوّر الأمريكي سبنسر كوكس، بقعة من الكثبان الرملية التي تبدو وكأنها تخرج منبثقة من الضباب الكثيف الذي يغطي صحراء ليوا في أبوظبي، في تلك اللحظة عرف أنه لن يغادر الصحراء دون التقاط هذه الصورة غير العادية.

ويقول تقرير مصوّر على موقع "سي إن إن" بالعربية، يلتقط سبنسر كوكس، صوره عادة بدافع تحقيق متعته الخاصة، ولكن تراوده مشاعر رائعة عند تسليط الضوء على شيء لم يره الناس سابقاً، وهذا ما فعله في أحد أعماله أخيراً، حين شاهد فيها هذا المنظر الجميل وغير الاعتيادي في صحراء ليوا في أبوظبي.

كان المصوّر "يقفز من الفرح"

وبعد تجربة زوايا مختلفة ومراقبة الضوء، كان كوكس واثقاً من نفسه بالتقاط شيء مثير.

وعند وصول الطائرة دون طيار فوق خط السحاب، كان المصوّر "يقفز من الفرح"، على حد تعبيره، بعد رؤية هذا المشهد، حيث اعتقد أنه يشاهد معرضاً فنياً على نطاق واسع، ليتركه يعيش في تجربة لن ينساها.

وينقل موقع "سي إن إن" بالعربية، عن كوكس، قوله: "أريد إلهام الآخرين بالخروج واستكشاف العالم، حتى إذا كان ذلك استكشاف حديقة منزلهم الخلفية، لندرك كيف يمكن أن يكون العالم مذهلاً".

وأضاف: "لحظات كهذه تحدث فقط إذا خرجت عن روتينك المعتاد ومنطقة الراحة الخاصة بك".

كيف يجهّز كوكس نفسه للتصوير؟

يعد المصوّر أن الخطوة الأولى هي الحصول على التصاريح اللازمة بشكل قانوني لاستخدام الطائرة دون طيار، ومن المهم ممارسة التصوير بشكل مستمر، مع معرفة كيفية تحسين إعدادات الكاميرا في حال كان عمرها طويلاً.

ويجب تعلم الوقت الذي تحصل فيه على الصورة عادة للانتقال إلى موضوع مختلف ورصد زوايا متنوعة.

ويتحدث كوكس عن التعليقات الإيجابية التي انهالت على صوره، حيث دفعت كثيراً من الأشخاص للتساؤل حول حقيقة وجود هذا الضباب الكثيف في الصحراء.

المصوّر الأمريكي سبنسر كوكس
اعلان
كثبان رملية تخرج من الضباب.. مشهد غير عادي بصحراء أبوظبي
سبق

بعد إقلاع طائرته دون طيار، شهد المصوّر الأمريكي سبنسر كوكس، بقعة من الكثبان الرملية التي تبدو وكأنها تخرج منبثقة من الضباب الكثيف الذي يغطي صحراء ليوا في أبوظبي، في تلك اللحظة عرف أنه لن يغادر الصحراء دون التقاط هذه الصورة غير العادية.

ويقول تقرير مصوّر على موقع "سي إن إن" بالعربية، يلتقط سبنسر كوكس، صوره عادة بدافع تحقيق متعته الخاصة، ولكن تراوده مشاعر رائعة عند تسليط الضوء على شيء لم يره الناس سابقاً، وهذا ما فعله في أحد أعماله أخيراً، حين شاهد فيها هذا المنظر الجميل وغير الاعتيادي في صحراء ليوا في أبوظبي.

كان المصوّر "يقفز من الفرح"

وبعد تجربة زوايا مختلفة ومراقبة الضوء، كان كوكس واثقاً من نفسه بالتقاط شيء مثير.

وعند وصول الطائرة دون طيار فوق خط السحاب، كان المصوّر "يقفز من الفرح"، على حد تعبيره، بعد رؤية هذا المشهد، حيث اعتقد أنه يشاهد معرضاً فنياً على نطاق واسع، ليتركه يعيش في تجربة لن ينساها.

وينقل موقع "سي إن إن" بالعربية، عن كوكس، قوله: "أريد إلهام الآخرين بالخروج واستكشاف العالم، حتى إذا كان ذلك استكشاف حديقة منزلهم الخلفية، لندرك كيف يمكن أن يكون العالم مذهلاً".

وأضاف: "لحظات كهذه تحدث فقط إذا خرجت عن روتينك المعتاد ومنطقة الراحة الخاصة بك".

كيف يجهّز كوكس نفسه للتصوير؟

يعد المصوّر أن الخطوة الأولى هي الحصول على التصاريح اللازمة بشكل قانوني لاستخدام الطائرة دون طيار، ومن المهم ممارسة التصوير بشكل مستمر، مع معرفة كيفية تحسين إعدادات الكاميرا في حال كان عمرها طويلاً.

ويجب تعلم الوقت الذي تحصل فيه على الصورة عادة للانتقال إلى موضوع مختلف ورصد زوايا متنوعة.

ويتحدث كوكس عن التعليقات الإيجابية التي انهالت على صوره، حيث دفعت كثيراً من الأشخاص للتساؤل حول حقيقة وجود هذا الضباب الكثيف في الصحراء.

22 سبتمبر 2020 - 5 صفر 1442
11:54 AM

كثبان رملية تخرج من الضباب.. مشهد غير عادي بصحراء أبوظبي

فوق خط السحاب كان المصوّر "يقفز من الفرح"

A A A
5
8,488

بعد إقلاع طائرته دون طيار، شهد المصوّر الأمريكي سبنسر كوكس، بقعة من الكثبان الرملية التي تبدو وكأنها تخرج منبثقة من الضباب الكثيف الذي يغطي صحراء ليوا في أبوظبي، في تلك اللحظة عرف أنه لن يغادر الصحراء دون التقاط هذه الصورة غير العادية.

ويقول تقرير مصوّر على موقع "سي إن إن" بالعربية، يلتقط سبنسر كوكس، صوره عادة بدافع تحقيق متعته الخاصة، ولكن تراوده مشاعر رائعة عند تسليط الضوء على شيء لم يره الناس سابقاً، وهذا ما فعله في أحد أعماله أخيراً، حين شاهد فيها هذا المنظر الجميل وغير الاعتيادي في صحراء ليوا في أبوظبي.

كان المصوّر "يقفز من الفرح"

وبعد تجربة زوايا مختلفة ومراقبة الضوء، كان كوكس واثقاً من نفسه بالتقاط شيء مثير.

وعند وصول الطائرة دون طيار فوق خط السحاب، كان المصوّر "يقفز من الفرح"، على حد تعبيره، بعد رؤية هذا المشهد، حيث اعتقد أنه يشاهد معرضاً فنياً على نطاق واسع، ليتركه يعيش في تجربة لن ينساها.

وينقل موقع "سي إن إن" بالعربية، عن كوكس، قوله: "أريد إلهام الآخرين بالخروج واستكشاف العالم، حتى إذا كان ذلك استكشاف حديقة منزلهم الخلفية، لندرك كيف يمكن أن يكون العالم مذهلاً".

وأضاف: "لحظات كهذه تحدث فقط إذا خرجت عن روتينك المعتاد ومنطقة الراحة الخاصة بك".

كيف يجهّز كوكس نفسه للتصوير؟

يعد المصوّر أن الخطوة الأولى هي الحصول على التصاريح اللازمة بشكل قانوني لاستخدام الطائرة دون طيار، ومن المهم ممارسة التصوير بشكل مستمر، مع معرفة كيفية تحسين إعدادات الكاميرا في حال كان عمرها طويلاً.

ويجب تعلم الوقت الذي تحصل فيه على الصورة عادة للانتقال إلى موضوع مختلف ورصد زوايا متنوعة.

ويتحدث كوكس عن التعليقات الإيجابية التي انهالت على صوره، حيث دفعت كثيراً من الأشخاص للتساؤل حول حقيقة وجود هذا الضباب الكثيف في الصحراء.