فرنسا تطبق قيودًا على دخول شخصيات لبنانية وتحذر "المعرقلين"

قالت: القادة السياسيون يواصلون عرقلة تشكيل حكومةٍ كُفءٍ لإصلاح البلاد"

أكدت وزارة الخارجية الفرنسية، أنها ستبدأ في تنفيذ إجراءات تقييدية لدخول فرنسا، على عدد من الشخصيات السياسية اللبنانية.

وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، في بيان: إن "القادة السياسيين يواصلون عرقلة تشكيل حكومةٍ كُفءٍ قادرة على إصلاح البلاد".

وأكد في البيان: "بدأنا في تنفيذ إجراءات تقييدية؛ من حيث الوصول إلى الأراضي الفرنسية، ضد الشخصيات المتورطة في الانسداد السياسي الحالي أو المتورطة في الفساد"؛ وفق "سكاي نيوز".

وأضاف: "نحتفظ بالحق في اتخاذ إجراءات إضافية ضد كل من يعيق الخروج من الأزمة، وسنفعل ذلك بالتنسيق مع شركائنا الدوليين".

وحذّرت الخارجية الفرنسية السياسيين اللبنانيين "المسؤولين عن الانسداد" من أنها لن تظل مكتوفة الأيدي.

وجاء في البيان: "لقد بدأنا مناقشات مع شركائنا الأوروبيين حول الأدوات المتاحة لنا لزيادة الضغط على اللاعبين في النظام السياسي الذين يعرقلون مَخرج الأزمة".

وقالت الخارجية: إن الوضع في لبنان "قضية إقليمية، وقضية متوسطية، ومسألة أوروبية.. هناك تدهور خطير للوضع الاقتصادي والاجتماعي والإنساني".

فرنسا لبنان وزارة الخارجية الفرنسية
اعلان
فرنسا تطبق قيودًا على دخول شخصيات لبنانية وتحذر "المعرقلين"
سبق

أكدت وزارة الخارجية الفرنسية، أنها ستبدأ في تنفيذ إجراءات تقييدية لدخول فرنسا، على عدد من الشخصيات السياسية اللبنانية.

وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، في بيان: إن "القادة السياسيين يواصلون عرقلة تشكيل حكومةٍ كُفءٍ قادرة على إصلاح البلاد".

وأكد في البيان: "بدأنا في تنفيذ إجراءات تقييدية؛ من حيث الوصول إلى الأراضي الفرنسية، ضد الشخصيات المتورطة في الانسداد السياسي الحالي أو المتورطة في الفساد"؛ وفق "سكاي نيوز".

وأضاف: "نحتفظ بالحق في اتخاذ إجراءات إضافية ضد كل من يعيق الخروج من الأزمة، وسنفعل ذلك بالتنسيق مع شركائنا الدوليين".

وحذّرت الخارجية الفرنسية السياسيين اللبنانيين "المسؤولين عن الانسداد" من أنها لن تظل مكتوفة الأيدي.

وجاء في البيان: "لقد بدأنا مناقشات مع شركائنا الأوروبيين حول الأدوات المتاحة لنا لزيادة الضغط على اللاعبين في النظام السياسي الذين يعرقلون مَخرج الأزمة".

وقالت الخارجية: إن الوضع في لبنان "قضية إقليمية، وقضية متوسطية، ومسألة أوروبية.. هناك تدهور خطير للوضع الاقتصادي والاجتماعي والإنساني".

29 إبريل 2021 - 17 رمضان 1442
09:08 PM

فرنسا تطبق قيودًا على دخول شخصيات لبنانية وتحذر "المعرقلين"

قالت: القادة السياسيون يواصلون عرقلة تشكيل حكومةٍ كُفءٍ لإصلاح البلاد"

A A A
0
1,611

أكدت وزارة الخارجية الفرنسية، أنها ستبدأ في تنفيذ إجراءات تقييدية لدخول فرنسا، على عدد من الشخصيات السياسية اللبنانية.

وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، في بيان: إن "القادة السياسيين يواصلون عرقلة تشكيل حكومةٍ كُفءٍ قادرة على إصلاح البلاد".

وأكد في البيان: "بدأنا في تنفيذ إجراءات تقييدية؛ من حيث الوصول إلى الأراضي الفرنسية، ضد الشخصيات المتورطة في الانسداد السياسي الحالي أو المتورطة في الفساد"؛ وفق "سكاي نيوز".

وأضاف: "نحتفظ بالحق في اتخاذ إجراءات إضافية ضد كل من يعيق الخروج من الأزمة، وسنفعل ذلك بالتنسيق مع شركائنا الدوليين".

وحذّرت الخارجية الفرنسية السياسيين اللبنانيين "المسؤولين عن الانسداد" من أنها لن تظل مكتوفة الأيدي.

وجاء في البيان: "لقد بدأنا مناقشات مع شركائنا الأوروبيين حول الأدوات المتاحة لنا لزيادة الضغط على اللاعبين في النظام السياسي الذين يعرقلون مَخرج الأزمة".

وقالت الخارجية: إن الوضع في لبنان "قضية إقليمية، وقضية متوسطية، ومسألة أوروبية.. هناك تدهور خطير للوضع الاقتصادي والاجتماعي والإنساني".