من برلين.. جوجل يطلق "رصاصة" في قلب شركات السياحة والطيران وهذا البديل!

منصات للسفر والفنادق والتسوق

أعلن المسؤولون في محرك البحث العالمي "جوجل" أثناء مشاركتهم افتراضيًا في بورصة برلين للسياحة 2021 المقامة حاليًا عن إطلاق روابط مباشرة لحجوزات الفنادق والطيران مجانًا ولجميع الفنادق وبدون إعلان مزعج أو عمولات، ويمكن محرك البحث الخاص بالسفر من البحث عن وجهات السفر والفنادق وشقق العطلات إلى الرحلات الجوية والجولات السياحية والعروض مجمعة.

وأكد ريتشارد هولدن نائب رئيس إدارة المنتجات في جوجل والمسؤول عن قطاع السفر أن المستخدمين يجدون روابط حجز الفنادق هذه مفيدة جدًا، وأن الشركاء يرونها مصدرًا قيمًا للعملاء المحتملين حاليًا، لكنهم يريدون الآن تمكين جميع الفنادق وشركات السفر في جميع أنحاء العالم من الظهور مجانًا مع روابط الحجز للفنادق على محركنا الخاص بالسفر والذي قمنا بتطويره، هذه ميزة لكل من المستخدمين الذين يمكنهم بالتالي الوصول إلى نطاق أوسع من العروض والأسعار المختلفة من الفنادق والبوابات وشركات السفر الذين لديهم فرصة جديدة مجانية لجذب العملاء المحتملين.

وأضاف: هولدن أظهرت اختباراتنا أن كلاً من الفنادق ومقدمي خدمات السفر عبر الإنترنت يستفيدون من روابط الحجز المجانية من خلال زيادة حركة الحجز وزيادة مشاركة المستخدم. هذه فرصة جيدة خاصة بالنسبة للفنادق الصغيرة. خلال الفترة المقبلة سوف تعمل الوظائف الجديدة التي سيتم إضافتها على تسهيل دمج أماكن الإقامة الفردية الصغيرة.

وأشار هولدن إلى أن شركات الطيران تمكنت من المشاركة في رحلات جوجل مجانًا منذ بداية عام 2020، وفي شهر سبتمبر الماضي تم تقديم علامة التبويب "شوبينج"، والتي يمكن من خلالها لتجار التجزئة عبر الإنترنت نشر عروضهم مجانًا، مما يعد بديلاً لعروض شركات السفر والطيران المنفردة.

الجدير بالذكر أن هناك ضغطًا متزايدًا في الاتحاد الأوروبي وأيضًا في الولايات المتحدة من قبل مراقبي المنافسة والذين يتهمون جوجل باستغلال هيمنتها في البحث عن خدماتها المدفوعة من صناعة الفنادق والشقق، وكذلك من بوابات السفر.

وبهذا الخصوص قدمت شركة "هوميتوجو" شكوى بشأن المنافسة إلى مفوضية الاتحاد الأوروبي العام الماضي، وقال باتريك أندرا إن جوجل لا تبني منتجات منافسة خارج ظروف السوق العادية والعادلة فحسب بل تؤثر أيضًا على المنافسين من خلال إعادة توجيه حركة المرور على وجه التحديد التي كانت ستذهب إلى منافسين مختلفين إلى محركها الخاص.

محرك البحث العالمي جوجل
اعلان
من برلين.. جوجل يطلق "رصاصة" في قلب شركات السياحة والطيران وهذا البديل!
سبق

أعلن المسؤولون في محرك البحث العالمي "جوجل" أثناء مشاركتهم افتراضيًا في بورصة برلين للسياحة 2021 المقامة حاليًا عن إطلاق روابط مباشرة لحجوزات الفنادق والطيران مجانًا ولجميع الفنادق وبدون إعلان مزعج أو عمولات، ويمكن محرك البحث الخاص بالسفر من البحث عن وجهات السفر والفنادق وشقق العطلات إلى الرحلات الجوية والجولات السياحية والعروض مجمعة.

وأكد ريتشارد هولدن نائب رئيس إدارة المنتجات في جوجل والمسؤول عن قطاع السفر أن المستخدمين يجدون روابط حجز الفنادق هذه مفيدة جدًا، وأن الشركاء يرونها مصدرًا قيمًا للعملاء المحتملين حاليًا، لكنهم يريدون الآن تمكين جميع الفنادق وشركات السفر في جميع أنحاء العالم من الظهور مجانًا مع روابط الحجز للفنادق على محركنا الخاص بالسفر والذي قمنا بتطويره، هذه ميزة لكل من المستخدمين الذين يمكنهم بالتالي الوصول إلى نطاق أوسع من العروض والأسعار المختلفة من الفنادق والبوابات وشركات السفر الذين لديهم فرصة جديدة مجانية لجذب العملاء المحتملين.

وأضاف: هولدن أظهرت اختباراتنا أن كلاً من الفنادق ومقدمي خدمات السفر عبر الإنترنت يستفيدون من روابط الحجز المجانية من خلال زيادة حركة الحجز وزيادة مشاركة المستخدم. هذه فرصة جيدة خاصة بالنسبة للفنادق الصغيرة. خلال الفترة المقبلة سوف تعمل الوظائف الجديدة التي سيتم إضافتها على تسهيل دمج أماكن الإقامة الفردية الصغيرة.

وأشار هولدن إلى أن شركات الطيران تمكنت من المشاركة في رحلات جوجل مجانًا منذ بداية عام 2020، وفي شهر سبتمبر الماضي تم تقديم علامة التبويب "شوبينج"، والتي يمكن من خلالها لتجار التجزئة عبر الإنترنت نشر عروضهم مجانًا، مما يعد بديلاً لعروض شركات السفر والطيران المنفردة.

الجدير بالذكر أن هناك ضغطًا متزايدًا في الاتحاد الأوروبي وأيضًا في الولايات المتحدة من قبل مراقبي المنافسة والذين يتهمون جوجل باستغلال هيمنتها في البحث عن خدماتها المدفوعة من صناعة الفنادق والشقق، وكذلك من بوابات السفر.

وبهذا الخصوص قدمت شركة "هوميتوجو" شكوى بشأن المنافسة إلى مفوضية الاتحاد الأوروبي العام الماضي، وقال باتريك أندرا إن جوجل لا تبني منتجات منافسة خارج ظروف السوق العادية والعادلة فحسب بل تؤثر أيضًا على المنافسين من خلال إعادة توجيه حركة المرور على وجه التحديد التي كانت ستذهب إلى منافسين مختلفين إلى محركها الخاص.

11 مارس 2021 - 27 رجب 1442
03:15 PM

من برلين.. جوجل يطلق "رصاصة" في قلب شركات السياحة والطيران وهذا البديل!

منصات للسفر والفنادق والتسوق

A A A
0
8,343

أعلن المسؤولون في محرك البحث العالمي "جوجل" أثناء مشاركتهم افتراضيًا في بورصة برلين للسياحة 2021 المقامة حاليًا عن إطلاق روابط مباشرة لحجوزات الفنادق والطيران مجانًا ولجميع الفنادق وبدون إعلان مزعج أو عمولات، ويمكن محرك البحث الخاص بالسفر من البحث عن وجهات السفر والفنادق وشقق العطلات إلى الرحلات الجوية والجولات السياحية والعروض مجمعة.

وأكد ريتشارد هولدن نائب رئيس إدارة المنتجات في جوجل والمسؤول عن قطاع السفر أن المستخدمين يجدون روابط حجز الفنادق هذه مفيدة جدًا، وأن الشركاء يرونها مصدرًا قيمًا للعملاء المحتملين حاليًا، لكنهم يريدون الآن تمكين جميع الفنادق وشركات السفر في جميع أنحاء العالم من الظهور مجانًا مع روابط الحجز للفنادق على محركنا الخاص بالسفر والذي قمنا بتطويره، هذه ميزة لكل من المستخدمين الذين يمكنهم بالتالي الوصول إلى نطاق أوسع من العروض والأسعار المختلفة من الفنادق والبوابات وشركات السفر الذين لديهم فرصة جديدة مجانية لجذب العملاء المحتملين.

وأضاف: هولدن أظهرت اختباراتنا أن كلاً من الفنادق ومقدمي خدمات السفر عبر الإنترنت يستفيدون من روابط الحجز المجانية من خلال زيادة حركة الحجز وزيادة مشاركة المستخدم. هذه فرصة جيدة خاصة بالنسبة للفنادق الصغيرة. خلال الفترة المقبلة سوف تعمل الوظائف الجديدة التي سيتم إضافتها على تسهيل دمج أماكن الإقامة الفردية الصغيرة.

وأشار هولدن إلى أن شركات الطيران تمكنت من المشاركة في رحلات جوجل مجانًا منذ بداية عام 2020، وفي شهر سبتمبر الماضي تم تقديم علامة التبويب "شوبينج"، والتي يمكن من خلالها لتجار التجزئة عبر الإنترنت نشر عروضهم مجانًا، مما يعد بديلاً لعروض شركات السفر والطيران المنفردة.

الجدير بالذكر أن هناك ضغطًا متزايدًا في الاتحاد الأوروبي وأيضًا في الولايات المتحدة من قبل مراقبي المنافسة والذين يتهمون جوجل باستغلال هيمنتها في البحث عن خدماتها المدفوعة من صناعة الفنادق والشقق، وكذلك من بوابات السفر.

وبهذا الخصوص قدمت شركة "هوميتوجو" شكوى بشأن المنافسة إلى مفوضية الاتحاد الأوروبي العام الماضي، وقال باتريك أندرا إن جوجل لا تبني منتجات منافسة خارج ظروف السوق العادية والعادلة فحسب بل تؤثر أيضًا على المنافسين من خلال إعادة توجيه حركة المرور على وجه التحديد التي كانت ستذهب إلى منافسين مختلفين إلى محركها الخاص.