"تعليم تبوك" يساند صحة المنطقة خلال فترة كورونا بتخصيص مبانٍ تعليمية وفرق تطوعية

عملت منذ بداية أزمة الفيروس على إعداد خطة توعوية لمنسوبيها كافة

سخرت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة تبوك، كافة طاقتها لمساندة الجهات ذات العلاقة لمكافحة فيروس كورونا، إذ خصصت مباني تعليمية وفرقاً تطوعية لمساندة الشؤون الصحية بالمنطقة، وذلك تنفيذاً لأمر خادم الحرمين الشريفين حفظه الله، بوقوف وتكامل جميع الأجهزة الحكومية والخاصة لمنع تفشي فيروس ‎كورونا.

وعمل تعليم تبوك منذ بداية أزمة فيروس كورونا على إعداد خطة توعوية، قبل تعليق الدراسة على مستوى الإدارة والمدارس، وذلك بالتعاون مع مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة بكافة مراكزها الصحية والفرق الطبية المتخصصة، ثم واصلت الإدارة إجراءاتها التوعوية عن طريق منافذها الإعلامية على مستوى الإدارة والمدارس لرفع مستوى الوعي.

واستقبل تعليم تبوك، عدداً من الطلبات الإلكترونية عبر نظام "تواصل" وذلك تفعيلاً لقنوات التواصل الإلكترونية لخدمة المستفيدين، إضافة للإجابة عن الاستفسارات عن المدرسة الافتراضية والبدائل التعليمية التي وفرتها وزارة التعليم، والتي تأتي ضمن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وتأتي معالجة هذه الطلبات وإنجازها تنفيذاً لتوجيهات المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري، باستمرار العمل عن بُعد وخدمة المستفيدين والإجابة عن جميع الاستفسارات من خلال خدمتها الإلكترونية، وتحويلها للجهة المعنية ومتابعة إنجازها إلكترونياً عبر مكتب رعاية المستفيدين بالإدارة، إضافة لتوجيهه للقيادات التعليمية بالإدارة العامة ومكاتب التعليم بالعمل على متابعة سير العملية التعليمية عبر المدرسة الافتراضية والتأكد من سيرها حسب الخطة المقررة لها.

فيروس كورونا الجديد وزارة الصحة تعليم تبوك
اعلان
"تعليم تبوك" يساند صحة المنطقة خلال فترة كورونا بتخصيص مبانٍ تعليمية وفرق تطوعية
سبق

سخرت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة تبوك، كافة طاقتها لمساندة الجهات ذات العلاقة لمكافحة فيروس كورونا، إذ خصصت مباني تعليمية وفرقاً تطوعية لمساندة الشؤون الصحية بالمنطقة، وذلك تنفيذاً لأمر خادم الحرمين الشريفين حفظه الله، بوقوف وتكامل جميع الأجهزة الحكومية والخاصة لمنع تفشي فيروس ‎كورونا.

وعمل تعليم تبوك منذ بداية أزمة فيروس كورونا على إعداد خطة توعوية، قبل تعليق الدراسة على مستوى الإدارة والمدارس، وذلك بالتعاون مع مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة بكافة مراكزها الصحية والفرق الطبية المتخصصة، ثم واصلت الإدارة إجراءاتها التوعوية عن طريق منافذها الإعلامية على مستوى الإدارة والمدارس لرفع مستوى الوعي.

واستقبل تعليم تبوك، عدداً من الطلبات الإلكترونية عبر نظام "تواصل" وذلك تفعيلاً لقنوات التواصل الإلكترونية لخدمة المستفيدين، إضافة للإجابة عن الاستفسارات عن المدرسة الافتراضية والبدائل التعليمية التي وفرتها وزارة التعليم، والتي تأتي ضمن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وتأتي معالجة هذه الطلبات وإنجازها تنفيذاً لتوجيهات المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري، باستمرار العمل عن بُعد وخدمة المستفيدين والإجابة عن جميع الاستفسارات من خلال خدمتها الإلكترونية، وتحويلها للجهة المعنية ومتابعة إنجازها إلكترونياً عبر مكتب رعاية المستفيدين بالإدارة، إضافة لتوجيهه للقيادات التعليمية بالإدارة العامة ومكاتب التعليم بالعمل على متابعة سير العملية التعليمية عبر المدرسة الافتراضية والتأكد من سيرها حسب الخطة المقررة لها.

01 إبريل 2020 - 8 شعبان 1441
10:12 PM
اخر تعديل
16 إبريل 2020 - 23 شعبان 1441
01:03 PM

"تعليم تبوك" يساند صحة المنطقة خلال فترة كورونا بتخصيص مبانٍ تعليمية وفرق تطوعية

عملت منذ بداية أزمة الفيروس على إعداد خطة توعوية لمنسوبيها كافة

A A A
0
2,299

سخرت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة تبوك، كافة طاقتها لمساندة الجهات ذات العلاقة لمكافحة فيروس كورونا، إذ خصصت مباني تعليمية وفرقاً تطوعية لمساندة الشؤون الصحية بالمنطقة، وذلك تنفيذاً لأمر خادم الحرمين الشريفين حفظه الله، بوقوف وتكامل جميع الأجهزة الحكومية والخاصة لمنع تفشي فيروس ‎كورونا.

وعمل تعليم تبوك منذ بداية أزمة فيروس كورونا على إعداد خطة توعوية، قبل تعليق الدراسة على مستوى الإدارة والمدارس، وذلك بالتعاون مع مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة بكافة مراكزها الصحية والفرق الطبية المتخصصة، ثم واصلت الإدارة إجراءاتها التوعوية عن طريق منافذها الإعلامية على مستوى الإدارة والمدارس لرفع مستوى الوعي.

واستقبل تعليم تبوك، عدداً من الطلبات الإلكترونية عبر نظام "تواصل" وذلك تفعيلاً لقنوات التواصل الإلكترونية لخدمة المستفيدين، إضافة للإجابة عن الاستفسارات عن المدرسة الافتراضية والبدائل التعليمية التي وفرتها وزارة التعليم، والتي تأتي ضمن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وتأتي معالجة هذه الطلبات وإنجازها تنفيذاً لتوجيهات المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري، باستمرار العمل عن بُعد وخدمة المستفيدين والإجابة عن جميع الاستفسارات من خلال خدمتها الإلكترونية، وتحويلها للجهة المعنية ومتابعة إنجازها إلكترونياً عبر مكتب رعاية المستفيدين بالإدارة، إضافة لتوجيهه للقيادات التعليمية بالإدارة العامة ومكاتب التعليم بالعمل على متابعة سير العملية التعليمية عبر المدرسة الافتراضية والتأكد من سيرها حسب الخطة المقررة لها.