عسير تستقبل زوارها بالمطر والبرد و"السودة" الأبرز

جرت الأودية والشعاب والأهالي خرجوا للاستمتاع بالأجواء

لليوم العاشر على التوالي، تستقبل منطقة عسير زوارها بالمطر والبرد؛ حيث شهدت أجزاء من مرتفعاتها اليوم هطول أمطار متفرقة مصحوبة بزخات من البرد في بعض المواقع، وكانت السودة الأبرز؛ حيث هطلت عليها أمطار غزيرة وزخات من البرد تسببت في جريان بعض الأودية والشعاب، وأدت إلى خروج السكان وزوار المنطقة للاستمتاع بتلك الأجواء الخلابة واللعب بالبرد وتشكيل المجسمات الجمالية به من قبل الصغار والكبار على حد سواء.

وتسبّبت الحالة الجوية التي شهدتها "سودة عسير" في نشوب ازدحام كبير في المواقع التي شهدت تساقط البرد عليها، وساهمت بعض المقاطع والصور التي تم نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي لتلك المناظر في توافد المئات على تلك المواقع.

اعلان
عسير تستقبل زوارها بالمطر والبرد و"السودة" الأبرز
سبق

لليوم العاشر على التوالي، تستقبل منطقة عسير زوارها بالمطر والبرد؛ حيث شهدت أجزاء من مرتفعاتها اليوم هطول أمطار متفرقة مصحوبة بزخات من البرد في بعض المواقع، وكانت السودة الأبرز؛ حيث هطلت عليها أمطار غزيرة وزخات من البرد تسببت في جريان بعض الأودية والشعاب، وأدت إلى خروج السكان وزوار المنطقة للاستمتاع بتلك الأجواء الخلابة واللعب بالبرد وتشكيل المجسمات الجمالية به من قبل الصغار والكبار على حد سواء.

وتسبّبت الحالة الجوية التي شهدتها "سودة عسير" في نشوب ازدحام كبير في المواقع التي شهدت تساقط البرد عليها، وساهمت بعض المقاطع والصور التي تم نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي لتلك المناظر في توافد المئات على تلك المواقع.

15 مايو 2019 - 10 رمضان 1440
08:11 PM

عسير تستقبل زوارها بالمطر والبرد و"السودة" الأبرز

جرت الأودية والشعاب والأهالي خرجوا للاستمتاع بالأجواء

A A A
2
10,763

لليوم العاشر على التوالي، تستقبل منطقة عسير زوارها بالمطر والبرد؛ حيث شهدت أجزاء من مرتفعاتها اليوم هطول أمطار متفرقة مصحوبة بزخات من البرد في بعض المواقع، وكانت السودة الأبرز؛ حيث هطلت عليها أمطار غزيرة وزخات من البرد تسببت في جريان بعض الأودية والشعاب، وأدت إلى خروج السكان وزوار المنطقة للاستمتاع بتلك الأجواء الخلابة واللعب بالبرد وتشكيل المجسمات الجمالية به من قبل الصغار والكبار على حد سواء.

وتسبّبت الحالة الجوية التي شهدتها "سودة عسير" في نشوب ازدحام كبير في المواقع التي شهدت تساقط البرد عليها، وساهمت بعض المقاطع والصور التي تم نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي لتلك المناظر في توافد المئات على تلك المواقع.