كشف مبكر وقطع لسلسلة العدوى.. 12241 مستفيدًا من "تأكد" في "الشمالية"

لخدمة الذين لا يشكون أعراضًا أو لديهم أعراض خفيفة ويظنون أنهم مخالطون

قدّم مركز "تأكد" في الحدود الشمالية، خدماته لـ12241 مستفيدًا؛ وذلك منذ بدء العمل فيه حتى الآن.

وخصصت "الصحة" مراكز "تأكد" لخدمة الذين لا يشكون أعراضًا، أو لديهم أعراض خفيفة، ويظنون أنه حدثت لهم مخالطة لشخص مصاب، وتقدم فيها خدمة فحص فيروس كورونا من خلال عمل المسحات اليومية عن طريق حجز موعد من خلال تطبيق "صحتي".

وتوجد مراكز "تأكد" حاليًّا في بعض المراكز الصحية، ومراكز مسارات المركبات؛ علمًا بأن هذه الفحوصات تُبَيّن مدى انتشار الفيروس، والفئات التي ينتشر فيها، وتساعد على الكشف المبكر عن هذه الحالات، وقطع سلسلة انتشار العدوى، ومنع تكوّن بؤر للتفشي.

مركز تأكد
اعلان
كشف مبكر وقطع لسلسلة العدوى.. 12241 مستفيدًا من "تأكد" في "الشمالية"
سبق

قدّم مركز "تأكد" في الحدود الشمالية، خدماته لـ12241 مستفيدًا؛ وذلك منذ بدء العمل فيه حتى الآن.

وخصصت "الصحة" مراكز "تأكد" لخدمة الذين لا يشكون أعراضًا، أو لديهم أعراض خفيفة، ويظنون أنه حدثت لهم مخالطة لشخص مصاب، وتقدم فيها خدمة فحص فيروس كورونا من خلال عمل المسحات اليومية عن طريق حجز موعد من خلال تطبيق "صحتي".

وتوجد مراكز "تأكد" حاليًّا في بعض المراكز الصحية، ومراكز مسارات المركبات؛ علمًا بأن هذه الفحوصات تُبَيّن مدى انتشار الفيروس، والفئات التي ينتشر فيها، وتساعد على الكشف المبكر عن هذه الحالات، وقطع سلسلة انتشار العدوى، ومنع تكوّن بؤر للتفشي.

21 أكتوبر 2020 - 4 ربيع الأول 1442
10:35 AM

كشف مبكر وقطع لسلسلة العدوى.. 12241 مستفيدًا من "تأكد" في "الشمالية"

لخدمة الذين لا يشكون أعراضًا أو لديهم أعراض خفيفة ويظنون أنهم مخالطون

A A A
0
934

قدّم مركز "تأكد" في الحدود الشمالية، خدماته لـ12241 مستفيدًا؛ وذلك منذ بدء العمل فيه حتى الآن.

وخصصت "الصحة" مراكز "تأكد" لخدمة الذين لا يشكون أعراضًا، أو لديهم أعراض خفيفة، ويظنون أنه حدثت لهم مخالطة لشخص مصاب، وتقدم فيها خدمة فحص فيروس كورونا من خلال عمل المسحات اليومية عن طريق حجز موعد من خلال تطبيق "صحتي".

وتوجد مراكز "تأكد" حاليًّا في بعض المراكز الصحية، ومراكز مسارات المركبات؛ علمًا بأن هذه الفحوصات تُبَيّن مدى انتشار الفيروس، والفئات التي ينتشر فيها، وتساعد على الكشف المبكر عن هذه الحالات، وقطع سلسلة انتشار العدوى، ومنع تكوّن بؤر للتفشي.