حدث محفور بوجدان السعوديين.. رئيس جامعة المجمعة يبلور "يوم الوطن 91"

قال: فرصة لإعلاء قيم المواطنة ورصد الإنجازات وإظهار الولاء الصادق للقيادة

رفع رئيس جامعة المجمعة الدكتور صالح بن عبدالله المزعل أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظهم الله- وإلى الشعب السعودي النبيل، وذلك بمناسبة ذكرى اليوم الوطني 91، داعياً الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ويطيل في عمره، ويبقيه ذخرًا وسندًا لشعبه وللأمة الإسلامية والعربية، وأن يديم عليه نعمة الصحة والعافية، وأن يوفقه لما يحب ويرضى، وأن يحفظ صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ويديم على وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

وقال "المزعل": في كل عام تطل ذكرى اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية لتعيد إلى الأذهان حدثًا تاريخيًا مهمًا، ويومًا محفورًا في ذاكرة التاريخ، ومنقوشًا في فكر ووجدان المواطن السعودي، فذكرى اليـوم الوطنـي فرصة لكل مواطن لإعلاء قيم المواطنة الحقة المخلصة، ‏والوقوف بفخر وعزة وشموخ لهذا الوطن وإنجازاته الكبيرة، وإظهار الـولاء الصـادق ‏لأمـجـاد وتاريخ وسيرة قادته العظماء منذ تاريخ المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه- مروراً بأبنائه الذين ساروا على نهجه -رحمهم الله- ووصولاً لقائدنا الفذّ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مستمدين قوتهم من ‏الكتاب والسنة المطهرة.

وأضاف: "في هذه الأيام تعيش بلادنا أجواء هذه الذكرى العطرة ذكرى اليوم الوطني 91، وهي مناسبة خالدة ووقفة عظيمة تعي فيها الأجيال قصة أمانة قيادة ووفاء شعب، لنستذكر معها مفهوم المواطنة والوطنية، والوقفة الواضحة والجليّة مع القيادة الحكيمة ضد كل ما من شأنه تهديد أمننا واستقرارنا".

وتابع: "حصدت المملكة بفضل سياسة قيادتها الحكيمة الكثير من الإنجازات التنموية في كل القطاعات، فعمّ التطور والازدهار والنماء أرجاء بلادنا الحبيبة، فكانت النهضة الحضارية في جميع مرافقها وأجزائها التي اتسمت بالتكامل والشمولية، لتحقق آمال وتطلعات المواطنين بجميع فئاتهم، ولتضمن لهم حياة كريمة ينعمون فيها بالرفاهية والسعادة، وتضمن للوطن الاستقرار والتطور مع جَعْل التخطيط للمستقبل من الأولويات، ومن ذلك ما يشهده التعليم من نقلة تطويرية كبيرة كمّا وكيفًا، وما يقدّم للجامعات وطلابها وطالباتها من دعم وعناية واهتمام، حيث نشاهد ونلمس من خلال جامعة المجمعة مقدارَ الجهد المبذول، وما يوفّر للجامعة من إمكانات، وما يهيأ لها من ظروف لكي تكمل الدور الذي أنشئت من أجله مع تسخير كامل الإمكانات لخدمة الطالب والطالبة، وأن يعمل الجميع بروح الفريق الواحد بتعاون وتكاتف لتستمر -بإذن الله- مسيرة الجامعة في استثمار ما تلقاه من دعم وتوجيه وتعزيز بما تحقق من نجاحات من خلال ما تطبقه من قيم ومبادئ".

اعلان
حدث محفور بوجدان السعوديين.. رئيس جامعة المجمعة يبلور "يوم الوطن 91"
سبق

رفع رئيس جامعة المجمعة الدكتور صالح بن عبدالله المزعل أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظهم الله- وإلى الشعب السعودي النبيل، وذلك بمناسبة ذكرى اليوم الوطني 91، داعياً الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ويطيل في عمره، ويبقيه ذخرًا وسندًا لشعبه وللأمة الإسلامية والعربية، وأن يديم عليه نعمة الصحة والعافية، وأن يوفقه لما يحب ويرضى، وأن يحفظ صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ويديم على وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

وقال "المزعل": في كل عام تطل ذكرى اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية لتعيد إلى الأذهان حدثًا تاريخيًا مهمًا، ويومًا محفورًا في ذاكرة التاريخ، ومنقوشًا في فكر ووجدان المواطن السعودي، فذكرى اليـوم الوطنـي فرصة لكل مواطن لإعلاء قيم المواطنة الحقة المخلصة، ‏والوقوف بفخر وعزة وشموخ لهذا الوطن وإنجازاته الكبيرة، وإظهار الـولاء الصـادق ‏لأمـجـاد وتاريخ وسيرة قادته العظماء منذ تاريخ المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه- مروراً بأبنائه الذين ساروا على نهجه -رحمهم الله- ووصولاً لقائدنا الفذّ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مستمدين قوتهم من ‏الكتاب والسنة المطهرة.

وأضاف: "في هذه الأيام تعيش بلادنا أجواء هذه الذكرى العطرة ذكرى اليوم الوطني 91، وهي مناسبة خالدة ووقفة عظيمة تعي فيها الأجيال قصة أمانة قيادة ووفاء شعب، لنستذكر معها مفهوم المواطنة والوطنية، والوقفة الواضحة والجليّة مع القيادة الحكيمة ضد كل ما من شأنه تهديد أمننا واستقرارنا".

وتابع: "حصدت المملكة بفضل سياسة قيادتها الحكيمة الكثير من الإنجازات التنموية في كل القطاعات، فعمّ التطور والازدهار والنماء أرجاء بلادنا الحبيبة، فكانت النهضة الحضارية في جميع مرافقها وأجزائها التي اتسمت بالتكامل والشمولية، لتحقق آمال وتطلعات المواطنين بجميع فئاتهم، ولتضمن لهم حياة كريمة ينعمون فيها بالرفاهية والسعادة، وتضمن للوطن الاستقرار والتطور مع جَعْل التخطيط للمستقبل من الأولويات، ومن ذلك ما يشهده التعليم من نقلة تطويرية كبيرة كمّا وكيفًا، وما يقدّم للجامعات وطلابها وطالباتها من دعم وعناية واهتمام، حيث نشاهد ونلمس من خلال جامعة المجمعة مقدارَ الجهد المبذول، وما يوفّر للجامعة من إمكانات، وما يهيأ لها من ظروف لكي تكمل الدور الذي أنشئت من أجله مع تسخير كامل الإمكانات لخدمة الطالب والطالبة، وأن يعمل الجميع بروح الفريق الواحد بتعاون وتكاتف لتستمر -بإذن الله- مسيرة الجامعة في استثمار ما تلقاه من دعم وتوجيه وتعزيز بما تحقق من نجاحات من خلال ما تطبقه من قيم ومبادئ".

24 سبتمبر 2021 - 17 صفر 1443
03:00 PM

حدث محفور بوجدان السعوديين.. رئيس جامعة المجمعة يبلور "يوم الوطن 91"

قال: فرصة لإعلاء قيم المواطنة ورصد الإنجازات وإظهار الولاء الصادق للقيادة

A A A
2
785

رفع رئيس جامعة المجمعة الدكتور صالح بن عبدالله المزعل أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظهم الله- وإلى الشعب السعودي النبيل، وذلك بمناسبة ذكرى اليوم الوطني 91، داعياً الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ويطيل في عمره، ويبقيه ذخرًا وسندًا لشعبه وللأمة الإسلامية والعربية، وأن يديم عليه نعمة الصحة والعافية، وأن يوفقه لما يحب ويرضى، وأن يحفظ صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ويديم على وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

وقال "المزعل": في كل عام تطل ذكرى اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية لتعيد إلى الأذهان حدثًا تاريخيًا مهمًا، ويومًا محفورًا في ذاكرة التاريخ، ومنقوشًا في فكر ووجدان المواطن السعودي، فذكرى اليـوم الوطنـي فرصة لكل مواطن لإعلاء قيم المواطنة الحقة المخلصة، ‏والوقوف بفخر وعزة وشموخ لهذا الوطن وإنجازاته الكبيرة، وإظهار الـولاء الصـادق ‏لأمـجـاد وتاريخ وسيرة قادته العظماء منذ تاريخ المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه- مروراً بأبنائه الذين ساروا على نهجه -رحمهم الله- ووصولاً لقائدنا الفذّ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مستمدين قوتهم من ‏الكتاب والسنة المطهرة.

وأضاف: "في هذه الأيام تعيش بلادنا أجواء هذه الذكرى العطرة ذكرى اليوم الوطني 91، وهي مناسبة خالدة ووقفة عظيمة تعي فيها الأجيال قصة أمانة قيادة ووفاء شعب، لنستذكر معها مفهوم المواطنة والوطنية، والوقفة الواضحة والجليّة مع القيادة الحكيمة ضد كل ما من شأنه تهديد أمننا واستقرارنا".

وتابع: "حصدت المملكة بفضل سياسة قيادتها الحكيمة الكثير من الإنجازات التنموية في كل القطاعات، فعمّ التطور والازدهار والنماء أرجاء بلادنا الحبيبة، فكانت النهضة الحضارية في جميع مرافقها وأجزائها التي اتسمت بالتكامل والشمولية، لتحقق آمال وتطلعات المواطنين بجميع فئاتهم، ولتضمن لهم حياة كريمة ينعمون فيها بالرفاهية والسعادة، وتضمن للوطن الاستقرار والتطور مع جَعْل التخطيط للمستقبل من الأولويات، ومن ذلك ما يشهده التعليم من نقلة تطويرية كبيرة كمّا وكيفًا، وما يقدّم للجامعات وطلابها وطالباتها من دعم وعناية واهتمام، حيث نشاهد ونلمس من خلال جامعة المجمعة مقدارَ الجهد المبذول، وما يوفّر للجامعة من إمكانات، وما يهيأ لها من ظروف لكي تكمل الدور الذي أنشئت من أجله مع تسخير كامل الإمكانات لخدمة الطالب والطالبة، وأن يعمل الجميع بروح الفريق الواحد بتعاون وتكاتف لتستمر -بإذن الله- مسيرة الجامعة في استثمار ما تلقاه من دعم وتوجيه وتعزيز بما تحقق من نجاحات من خلال ما تطبقه من قيم ومبادئ".