"الحربش" يستعرض إنجازات البعثة السعودية الإيطالية للتنقيب عن الآثار

أكد على أهمية التوسع في البحث عن الكنوز الأثرية ونقل الخبرة للسعوديين

التقى الرئيس التنفيذي المكلف لهيئة التراث الدكتور جاسر الحربش اليوم الثلاثاء، برئيس البعثة السعودية الإيطالية للتنقيب عن آثار دومة الجندل البروفيسور رومولو لوريتو من جامعة نابولي الإيطالية، وممثل الشأن الثقافي في السفارة الإيطالية بييرو فيتو، وذلك في اجتماع افتراضي عن طريق الاتصال المرئي.

وفي التفاصيل، استعرض الحربش خلال اللقاء ما أنجزته البعثة السعودية الإيطالية منذ تكوينها في العام 2009م، مشدداً على أهمية استمرار العمل المشترك وتوسيع نطاق عمل البعثة لتشمل عدداً أكبر من المواقع الأثرية في المملكة، مؤكداً حرص هيئة التراث على التوسع في عمليات البحث عن الكنوز الأثرية، ونقل الخبرات الدولية في تقنيات ووسائل العمل الأثري الحديثة، وإشراك طلاب الجامعات السعودية في بعثات المسح والتنقيب الأثرية في المملكة انطلاقاً من رؤية وتوجهات وزارة الثقافة.

يُذكر أن البعثة السعودية الإيطالية حققت خلال أحد عشر عاماً من بدء نشاطها إنجازات أثرية مهمة في شمال غرب المملكة، وتركزت جهودها في الفترة الأخيرة على محافظة دومة الجندل بما تمتلكه من عمق تاريخي وكنوز حضارية ثمينة.

وتعد البعثة واحدة من مجموعة بعثات عالمية يشارك بها باحثون سعوديون لاكتشاف الآثار في مختلف مدن ومناطق المملكة.

اعلان
"الحربش" يستعرض إنجازات البعثة السعودية الإيطالية للتنقيب عن الآثار
سبق

التقى الرئيس التنفيذي المكلف لهيئة التراث الدكتور جاسر الحربش اليوم الثلاثاء، برئيس البعثة السعودية الإيطالية للتنقيب عن آثار دومة الجندل البروفيسور رومولو لوريتو من جامعة نابولي الإيطالية، وممثل الشأن الثقافي في السفارة الإيطالية بييرو فيتو، وذلك في اجتماع افتراضي عن طريق الاتصال المرئي.

وفي التفاصيل، استعرض الحربش خلال اللقاء ما أنجزته البعثة السعودية الإيطالية منذ تكوينها في العام 2009م، مشدداً على أهمية استمرار العمل المشترك وتوسيع نطاق عمل البعثة لتشمل عدداً أكبر من المواقع الأثرية في المملكة، مؤكداً حرص هيئة التراث على التوسع في عمليات البحث عن الكنوز الأثرية، ونقل الخبرات الدولية في تقنيات ووسائل العمل الأثري الحديثة، وإشراك طلاب الجامعات السعودية في بعثات المسح والتنقيب الأثرية في المملكة انطلاقاً من رؤية وتوجهات وزارة الثقافة.

يُذكر أن البعثة السعودية الإيطالية حققت خلال أحد عشر عاماً من بدء نشاطها إنجازات أثرية مهمة في شمال غرب المملكة، وتركزت جهودها في الفترة الأخيرة على محافظة دومة الجندل بما تمتلكه من عمق تاريخي وكنوز حضارية ثمينة.

وتعد البعثة واحدة من مجموعة بعثات عالمية يشارك بها باحثون سعوديون لاكتشاف الآثار في مختلف مدن ومناطق المملكة.

10 يونيو 2020 - 18 شوّال 1441
12:16 AM

"الحربش" يستعرض إنجازات البعثة السعودية الإيطالية للتنقيب عن الآثار

أكد على أهمية التوسع في البحث عن الكنوز الأثرية ونقل الخبرة للسعوديين

A A A
0
2,120

التقى الرئيس التنفيذي المكلف لهيئة التراث الدكتور جاسر الحربش اليوم الثلاثاء، برئيس البعثة السعودية الإيطالية للتنقيب عن آثار دومة الجندل البروفيسور رومولو لوريتو من جامعة نابولي الإيطالية، وممثل الشأن الثقافي في السفارة الإيطالية بييرو فيتو، وذلك في اجتماع افتراضي عن طريق الاتصال المرئي.

وفي التفاصيل، استعرض الحربش خلال اللقاء ما أنجزته البعثة السعودية الإيطالية منذ تكوينها في العام 2009م، مشدداً على أهمية استمرار العمل المشترك وتوسيع نطاق عمل البعثة لتشمل عدداً أكبر من المواقع الأثرية في المملكة، مؤكداً حرص هيئة التراث على التوسع في عمليات البحث عن الكنوز الأثرية، ونقل الخبرات الدولية في تقنيات ووسائل العمل الأثري الحديثة، وإشراك طلاب الجامعات السعودية في بعثات المسح والتنقيب الأثرية في المملكة انطلاقاً من رؤية وتوجهات وزارة الثقافة.

يُذكر أن البعثة السعودية الإيطالية حققت خلال أحد عشر عاماً من بدء نشاطها إنجازات أثرية مهمة في شمال غرب المملكة، وتركزت جهودها في الفترة الأخيرة على محافظة دومة الجندل بما تمتلكه من عمق تاريخي وكنوز حضارية ثمينة.

وتعد البعثة واحدة من مجموعة بعثات عالمية يشارك بها باحثون سعوديون لاكتشاف الآثار في مختلف مدن ومناطق المملكة.