"رئيس اتحاد السيارات والدراجات النارية" يطلق شارة البدء لرالي العلا- نيوم

بمشاركة 60 سيارة و16 دراجة نارية وبحضور جماهيري غفير

أعطى الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، بحضور محافظ العلا راشد بن عبدالله القحطاني شارة الانطلاق لرالي العلا نيوم، الذي يشكل الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية، بتنظيم من الاتحاد السعودي للسيارات والدرّاجات النارية، وبدعم من الهيئة العامة للرياضة.

وشهد حفل إطلاق الرالي في متنزه الدوارات في محافظة العلا بمشاركة 60 سيارة و16 دراجة نارية حضوراً جماهيرياً غفيراً من أهالي محافظة العلا التاريخية الذين توافدوا للاستمتاع بالأجواء اللطيفة المحيطة بالحدث.

ويتألف الرالي من أربع مراحل ما بين مدينة العلا التاريخية ومنطقة نيوم، تبدأ المرحلة الأولى يوم غد الأربعاء 6 نوفمبر بطول 212 كيلومتراً في العلا تبدأ في "الرفيعة"، وتنتهي في "قرية عين"، يليها أيضاً في العلا مرحلة ثانية يوم الخميس 7 نوفمبر طولها 212 كيلومتراً تبدأ في الرفيعة وتنتهي في "قرية عين"، ومرحلة ثالثة يوم الجمعة 8 نوفمبر وهي مرحلة الانتقال من العلا إلى نيوم بطول 231 كيلومتراً، وتبدأ من أبوالقزاز وتنتهي في العمود، وأخيراً المرحلة الرابعة والنهائية في منطقة نيوم بطول 175 كيلومتراً يوم السبت 9 نوفمبر تبدأ في المويلح وتنتهي في تريم.

وأكد الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية أن أهمية الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية تكمن في نقاط عديدة أهمها أن محافظة العلا أصبحت محط أنظار العالم؛ لما تتمتع به من مقومات تاريخية وأثرية وسياحية تحدث عنها العالم كثيراً.

وأشار إلى أن مراحل تلك الجولة واحدة من أهم مراحل رالي دكار الذي تستضيفه المملكة بداية العام المقبل بإذن الله، وستكون فرصة للسائقين والمنظمين للتعرف على ملامح هذه المراحل والتعرف على مسارها".

وأكد أهمية هذا الحدث الرياضي الذي يشكل منعطفاً تاريخياً في رياضة السيارات من خلال ما تشهده من تطور كبير بفضل من المولى سبحانه وتعالى ثم بفضل دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ومتابعة مباشرة من الهيئة العامة للرياضة برئاسة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل.

وقدم في الختام شكره وتقديره للأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة على رعايته رالي العلا نيوم.

رئيس اتحاد السيارات والدراجات النارية رالي العلا- نيوم
اعلان
"رئيس اتحاد السيارات والدراجات النارية" يطلق شارة البدء لرالي العلا- نيوم
سبق

أعطى الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، بحضور محافظ العلا راشد بن عبدالله القحطاني شارة الانطلاق لرالي العلا نيوم، الذي يشكل الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية، بتنظيم من الاتحاد السعودي للسيارات والدرّاجات النارية، وبدعم من الهيئة العامة للرياضة.

وشهد حفل إطلاق الرالي في متنزه الدوارات في محافظة العلا بمشاركة 60 سيارة و16 دراجة نارية حضوراً جماهيرياً غفيراً من أهالي محافظة العلا التاريخية الذين توافدوا للاستمتاع بالأجواء اللطيفة المحيطة بالحدث.

ويتألف الرالي من أربع مراحل ما بين مدينة العلا التاريخية ومنطقة نيوم، تبدأ المرحلة الأولى يوم غد الأربعاء 6 نوفمبر بطول 212 كيلومتراً في العلا تبدأ في "الرفيعة"، وتنتهي في "قرية عين"، يليها أيضاً في العلا مرحلة ثانية يوم الخميس 7 نوفمبر طولها 212 كيلومتراً تبدأ في الرفيعة وتنتهي في "قرية عين"، ومرحلة ثالثة يوم الجمعة 8 نوفمبر وهي مرحلة الانتقال من العلا إلى نيوم بطول 231 كيلومتراً، وتبدأ من أبوالقزاز وتنتهي في العمود، وأخيراً المرحلة الرابعة والنهائية في منطقة نيوم بطول 175 كيلومتراً يوم السبت 9 نوفمبر تبدأ في المويلح وتنتهي في تريم.

وأكد الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية أن أهمية الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية تكمن في نقاط عديدة أهمها أن محافظة العلا أصبحت محط أنظار العالم؛ لما تتمتع به من مقومات تاريخية وأثرية وسياحية تحدث عنها العالم كثيراً.

وأشار إلى أن مراحل تلك الجولة واحدة من أهم مراحل رالي دكار الذي تستضيفه المملكة بداية العام المقبل بإذن الله، وستكون فرصة للسائقين والمنظمين للتعرف على ملامح هذه المراحل والتعرف على مسارها".

وأكد أهمية هذا الحدث الرياضي الذي يشكل منعطفاً تاريخياً في رياضة السيارات من خلال ما تشهده من تطور كبير بفضل من المولى سبحانه وتعالى ثم بفضل دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ومتابعة مباشرة من الهيئة العامة للرياضة برئاسة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل.

وقدم في الختام شكره وتقديره للأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة على رعايته رالي العلا نيوم.

05 نوفمبر 2019 - 8 ربيع الأول 1441
07:54 PM

"رئيس اتحاد السيارات والدراجات النارية" يطلق شارة البدء لرالي العلا- نيوم

بمشاركة 60 سيارة و16 دراجة نارية وبحضور جماهيري غفير

A A A
1
8,841

أعطى الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، بحضور محافظ العلا راشد بن عبدالله القحطاني شارة الانطلاق لرالي العلا نيوم، الذي يشكل الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية، بتنظيم من الاتحاد السعودي للسيارات والدرّاجات النارية، وبدعم من الهيئة العامة للرياضة.

وشهد حفل إطلاق الرالي في متنزه الدوارات في محافظة العلا بمشاركة 60 سيارة و16 دراجة نارية حضوراً جماهيرياً غفيراً من أهالي محافظة العلا التاريخية الذين توافدوا للاستمتاع بالأجواء اللطيفة المحيطة بالحدث.

ويتألف الرالي من أربع مراحل ما بين مدينة العلا التاريخية ومنطقة نيوم، تبدأ المرحلة الأولى يوم غد الأربعاء 6 نوفمبر بطول 212 كيلومتراً في العلا تبدأ في "الرفيعة"، وتنتهي في "قرية عين"، يليها أيضاً في العلا مرحلة ثانية يوم الخميس 7 نوفمبر طولها 212 كيلومتراً تبدأ في الرفيعة وتنتهي في "قرية عين"، ومرحلة ثالثة يوم الجمعة 8 نوفمبر وهي مرحلة الانتقال من العلا إلى نيوم بطول 231 كيلومتراً، وتبدأ من أبوالقزاز وتنتهي في العمود، وأخيراً المرحلة الرابعة والنهائية في منطقة نيوم بطول 175 كيلومتراً يوم السبت 9 نوفمبر تبدأ في المويلح وتنتهي في تريم.

وأكد الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية أن أهمية الجولة الثالثة من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية تكمن في نقاط عديدة أهمها أن محافظة العلا أصبحت محط أنظار العالم؛ لما تتمتع به من مقومات تاريخية وأثرية وسياحية تحدث عنها العالم كثيراً.

وأشار إلى أن مراحل تلك الجولة واحدة من أهم مراحل رالي دكار الذي تستضيفه المملكة بداية العام المقبل بإذن الله، وستكون فرصة للسائقين والمنظمين للتعرف على ملامح هذه المراحل والتعرف على مسارها".

وأكد أهمية هذا الحدث الرياضي الذي يشكل منعطفاً تاريخياً في رياضة السيارات من خلال ما تشهده من تطور كبير بفضل من المولى سبحانه وتعالى ثم بفضل دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ومتابعة مباشرة من الهيئة العامة للرياضة برئاسة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل.

وقدم في الختام شكره وتقديره للأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة على رعايته رالي العلا نيوم.