الأمم المتحدة تدعو إلى وقف فوري للأعمال العدائية في العاصمة الليبية

أعربت عن قلقها من الاشتباكات المسلحة بين "كتيبتي الوفاق"

دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى وقف فوري للأعمال العدائية في العاصمة طرابلس، بعدما شهدت ضاحيتها الشرقية اشتباكات مسلحة بين كتيبتين من القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني المدعومة أممياً، بحسب ما أوردت "فرانس 24" اليوم السبت.

وعبرت بعثة الأمم المتحدة في بيان في وقت متأخر ليل الجمعة، عن بالغ قلقها من الاشتباكات بالأسلحة الثقيلة بين مجموعتين مسلحتين في الحي السكني تاجوراء في طرابلس، ما أسفر عن إلحاق الضرر بالممتلكات الخاصة وتعريض حياة المدنيين للخطر.

وذكّرت جميع الأطراف بالتزاماتهم بموجب القانون الدولي الإنساني، لافتة إلى أن الاشتباكات المسلحة تؤكد مجدداً الحاجة الملحة لإصلاح قطاع الأمن في ليبيا.

وشهدت تاجوراء الواقعة على مسافة 20 كيلومتراً شرق طرابلس الخميس الماضي اشتباكات بين كتيبتين عسكريتين مواليتين لحكومة الوفاق، دون معرفة أسبابها.

بعثة الأمم المتحدة ليبيا
اعلان
الأمم المتحدة تدعو إلى وقف فوري للأعمال العدائية في العاصمة الليبية
سبق

دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى وقف فوري للأعمال العدائية في العاصمة طرابلس، بعدما شهدت ضاحيتها الشرقية اشتباكات مسلحة بين كتيبتين من القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني المدعومة أممياً، بحسب ما أوردت "فرانس 24" اليوم السبت.

وعبرت بعثة الأمم المتحدة في بيان في وقت متأخر ليل الجمعة، عن بالغ قلقها من الاشتباكات بالأسلحة الثقيلة بين مجموعتين مسلحتين في الحي السكني تاجوراء في طرابلس، ما أسفر عن إلحاق الضرر بالممتلكات الخاصة وتعريض حياة المدنيين للخطر.

وذكّرت جميع الأطراف بالتزاماتهم بموجب القانون الدولي الإنساني، لافتة إلى أن الاشتباكات المسلحة تؤكد مجدداً الحاجة الملحة لإصلاح قطاع الأمن في ليبيا.

وشهدت تاجوراء الواقعة على مسافة 20 كيلومتراً شرق طرابلس الخميس الماضي اشتباكات بين كتيبتين عسكريتين مواليتين لحكومة الوفاق، دون معرفة أسبابها.

26 سبتمبر 2020 - 9 صفر 1442
04:19 PM

الأمم المتحدة تدعو إلى وقف فوري للأعمال العدائية في العاصمة الليبية

أعربت عن قلقها من الاشتباكات المسلحة بين "كتيبتي الوفاق"

A A A
2
1,020

دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى وقف فوري للأعمال العدائية في العاصمة طرابلس، بعدما شهدت ضاحيتها الشرقية اشتباكات مسلحة بين كتيبتين من القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني المدعومة أممياً، بحسب ما أوردت "فرانس 24" اليوم السبت.

وعبرت بعثة الأمم المتحدة في بيان في وقت متأخر ليل الجمعة، عن بالغ قلقها من الاشتباكات بالأسلحة الثقيلة بين مجموعتين مسلحتين في الحي السكني تاجوراء في طرابلس، ما أسفر عن إلحاق الضرر بالممتلكات الخاصة وتعريض حياة المدنيين للخطر.

وذكّرت جميع الأطراف بالتزاماتهم بموجب القانون الدولي الإنساني، لافتة إلى أن الاشتباكات المسلحة تؤكد مجدداً الحاجة الملحة لإصلاح قطاع الأمن في ليبيا.

وشهدت تاجوراء الواقعة على مسافة 20 كيلومتراً شرق طرابلس الخميس الماضي اشتباكات بين كتيبتين عسكريتين مواليتين لحكومة الوفاق، دون معرفة أسبابها.