"مشعل بن ماجد" يطلع على نظام إدارة الرصف الإسفلتي بشوارع جدة

يمر بسبع مراحل بينها مسح الشوارع بصريًا وبالمعدات المطورة كالليزر

اطّلع محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز اليوم الأحد، بمقر المحافظة على آلية العمل بنظام راصف بالمحافظة، بحضور مستشار أمير منطقة مكة المكرمة وكيل المحافظة الأمير سعود بن عبدالله بن جلوي، وأمين جدة صالح التركي وعدد من المسؤولين المعنيين بذلك.

وقدم التركي عرضًا مرئيًا للأمير مشعل بن ماجد عن النظام تضمن السعي نحو الرقي بتخطيط وصيانة الطرق عبر نظام راصف الإلكتروني، والذي يعمل على مسح جميع شوارع جدة باستخدام التقنية والمعدات الحديثة وارتباطه بمستكشف جدة الجغرافي، وكذلك نظام رخص الحفريات.

واستعرض أهداف النظام والذي يعد الأول على مستوى الأمانات في المملكة، حيث يسهم بتقييم حالة شوارع المحافظة وجودة سفلتتها وطبقات الرصف فيها، كما يضع النظام وبشكل إلكتروني الأولوية لصيانة الشوارع الأكثر ضررًا، بالإضافة لمساهمته بتقييم جودة الصيانة وإصدار خطة الصيانة الدورية .

وشاهد الأمير مشعل بن ماجد عرضًا تجريبيًا لعمل النظام ودوره في تقييم حالة الطرق بمختلف شوارع جدة، مؤكدًا دعم ووقوف محافظة جدة مع كل ما من شأنه تطور خدمات الأمانة، منوهًا بأهمية استثمار المقومات التقنية بما يخدم جدة، متمنيًا لهذا النظام الاستمرارية والتوفيق للقائمين عليه.

جدير بالذكر أن عمل نظام راصف يمر بسبع مراحل تتضمن الأولى مسح شوارع جدة بصريًا وبالمعدات المطورة كالليزر والوعورة وطبقات الرصف والانزلاق، فيما تأتي الخطوة الثانية بإدخال بيانات المسح في النظام، والثالثة في تحليل النتائج وتقييم الشوارع بناءً على جودة الرصف وترتيبها حسب الأولوية، فيما تأتي الخطوة الرابعة في إصدار خطة الصيانة السنوية ونشرها في نظام مكتب تنسيق المشاريع، ثم الخطوة الخامسة بإصدار أوامر العمل إلكترونيًا بإرسال الإشعارات والتنبيهات، يليها إتمام أمر العمل بشكل إلكتروني، فيما تأتي الخطوة السابعة والأخيرة بضبط جودة العمل من خلال المعدات والتحليل، ويقوم عليها فريق المساحين PMMS

مشعل بن ماجد جدة نظام راصف الإلكتروني
اعلان
"مشعل بن ماجد" يطلع على نظام إدارة الرصف الإسفلتي بشوارع جدة
سبق

اطّلع محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز اليوم الأحد، بمقر المحافظة على آلية العمل بنظام راصف بالمحافظة، بحضور مستشار أمير منطقة مكة المكرمة وكيل المحافظة الأمير سعود بن عبدالله بن جلوي، وأمين جدة صالح التركي وعدد من المسؤولين المعنيين بذلك.

وقدم التركي عرضًا مرئيًا للأمير مشعل بن ماجد عن النظام تضمن السعي نحو الرقي بتخطيط وصيانة الطرق عبر نظام راصف الإلكتروني، والذي يعمل على مسح جميع شوارع جدة باستخدام التقنية والمعدات الحديثة وارتباطه بمستكشف جدة الجغرافي، وكذلك نظام رخص الحفريات.

واستعرض أهداف النظام والذي يعد الأول على مستوى الأمانات في المملكة، حيث يسهم بتقييم حالة شوارع المحافظة وجودة سفلتتها وطبقات الرصف فيها، كما يضع النظام وبشكل إلكتروني الأولوية لصيانة الشوارع الأكثر ضررًا، بالإضافة لمساهمته بتقييم جودة الصيانة وإصدار خطة الصيانة الدورية .

وشاهد الأمير مشعل بن ماجد عرضًا تجريبيًا لعمل النظام ودوره في تقييم حالة الطرق بمختلف شوارع جدة، مؤكدًا دعم ووقوف محافظة جدة مع كل ما من شأنه تطور خدمات الأمانة، منوهًا بأهمية استثمار المقومات التقنية بما يخدم جدة، متمنيًا لهذا النظام الاستمرارية والتوفيق للقائمين عليه.

جدير بالذكر أن عمل نظام راصف يمر بسبع مراحل تتضمن الأولى مسح شوارع جدة بصريًا وبالمعدات المطورة كالليزر والوعورة وطبقات الرصف والانزلاق، فيما تأتي الخطوة الثانية بإدخال بيانات المسح في النظام، والثالثة في تحليل النتائج وتقييم الشوارع بناءً على جودة الرصف وترتيبها حسب الأولوية، فيما تأتي الخطوة الرابعة في إصدار خطة الصيانة السنوية ونشرها في نظام مكتب تنسيق المشاريع، ثم الخطوة الخامسة بإصدار أوامر العمل إلكترونيًا بإرسال الإشعارات والتنبيهات، يليها إتمام أمر العمل بشكل إلكتروني، فيما تأتي الخطوة السابعة والأخيرة بضبط جودة العمل من خلال المعدات والتحليل، ويقوم عليها فريق المساحين PMMS

17 نوفمبر 2019 - 20 ربيع الأول 1441
02:37 PM

"مشعل بن ماجد" يطلع على نظام إدارة الرصف الإسفلتي بشوارع جدة

يمر بسبع مراحل بينها مسح الشوارع بصريًا وبالمعدات المطورة كالليزر

A A A
7
4,968

اطّلع محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز اليوم الأحد، بمقر المحافظة على آلية العمل بنظام راصف بالمحافظة، بحضور مستشار أمير منطقة مكة المكرمة وكيل المحافظة الأمير سعود بن عبدالله بن جلوي، وأمين جدة صالح التركي وعدد من المسؤولين المعنيين بذلك.

وقدم التركي عرضًا مرئيًا للأمير مشعل بن ماجد عن النظام تضمن السعي نحو الرقي بتخطيط وصيانة الطرق عبر نظام راصف الإلكتروني، والذي يعمل على مسح جميع شوارع جدة باستخدام التقنية والمعدات الحديثة وارتباطه بمستكشف جدة الجغرافي، وكذلك نظام رخص الحفريات.

واستعرض أهداف النظام والذي يعد الأول على مستوى الأمانات في المملكة، حيث يسهم بتقييم حالة شوارع المحافظة وجودة سفلتتها وطبقات الرصف فيها، كما يضع النظام وبشكل إلكتروني الأولوية لصيانة الشوارع الأكثر ضررًا، بالإضافة لمساهمته بتقييم جودة الصيانة وإصدار خطة الصيانة الدورية .

وشاهد الأمير مشعل بن ماجد عرضًا تجريبيًا لعمل النظام ودوره في تقييم حالة الطرق بمختلف شوارع جدة، مؤكدًا دعم ووقوف محافظة جدة مع كل ما من شأنه تطور خدمات الأمانة، منوهًا بأهمية استثمار المقومات التقنية بما يخدم جدة، متمنيًا لهذا النظام الاستمرارية والتوفيق للقائمين عليه.

جدير بالذكر أن عمل نظام راصف يمر بسبع مراحل تتضمن الأولى مسح شوارع جدة بصريًا وبالمعدات المطورة كالليزر والوعورة وطبقات الرصف والانزلاق، فيما تأتي الخطوة الثانية بإدخال بيانات المسح في النظام، والثالثة في تحليل النتائج وتقييم الشوارع بناءً على جودة الرصف وترتيبها حسب الأولوية، فيما تأتي الخطوة الرابعة في إصدار خطة الصيانة السنوية ونشرها في نظام مكتب تنسيق المشاريع، ثم الخطوة الخامسة بإصدار أوامر العمل إلكترونيًا بإرسال الإشعارات والتنبيهات، يليها إتمام أمر العمل بشكل إلكتروني، فيما تأتي الخطوة السابعة والأخيرة بضبط جودة العمل من خلال المعدات والتحليل، ويقوم عليها فريق المساحين PMMS