استفاد منها 805 أسر.. "بر القنفذة" تودع أكثر من نصف مليون ريال كسوة للعيد

تحقيقًا للتكافل الاجتماعي.. رئيس الجمعية: هدفنا إدخال البهجة والسرور إلى نفوسهم

أودعت جمعية البر الخيرية بالقنفذة، مبلغ 623.400 ألف ريال لـ805 أُسَر مستفيدة من أسر الأيتام والأرامل والمطلقات والمرضى والمستفيدين ذوي الإعاقة الذين هم وفق ضوابط لجنة المساعدات بالجمعية، ضمن مشروع "كسوة العيد"، الذي يأتي تحقيقًا لمبدأ التكافل الاجتماعي لمساواة المستفيدين بأقرانهم بالمجتمع لشراء احتياجات ومستلزمات العيد.

وأوضح رئيس الجمعية الشيخ محمد صالح الزبيدي قائلًا لـ"سبق": إن مشروع كسوة العيد، يهدف إلى إدخال البهجة والسرور إلى نفوس الأيتام وأبناء الأسر المستفيدة، ولأجل مشاركتهم الفرحة والابتسامة بجمال العيد لهذه الشريحة الغالية.

وأضاف الزبيدي: تم إيداع المبالغ في حسابات المستفيدين البنكية دون الحاجة لحضورهم لمقر الجمعية؛ للتخفيف عليهم، وللحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد- ١٩.

جمعية البر الخيرية القنفذة
اعلان
استفاد منها 805 أسر.. "بر القنفذة" تودع أكثر من نصف مليون ريال كسوة للعيد
سبق

أودعت جمعية البر الخيرية بالقنفذة، مبلغ 623.400 ألف ريال لـ805 أُسَر مستفيدة من أسر الأيتام والأرامل والمطلقات والمرضى والمستفيدين ذوي الإعاقة الذين هم وفق ضوابط لجنة المساعدات بالجمعية، ضمن مشروع "كسوة العيد"، الذي يأتي تحقيقًا لمبدأ التكافل الاجتماعي لمساواة المستفيدين بأقرانهم بالمجتمع لشراء احتياجات ومستلزمات العيد.

وأوضح رئيس الجمعية الشيخ محمد صالح الزبيدي قائلًا لـ"سبق": إن مشروع كسوة العيد، يهدف إلى إدخال البهجة والسرور إلى نفوس الأيتام وأبناء الأسر المستفيدة، ولأجل مشاركتهم الفرحة والابتسامة بجمال العيد لهذه الشريحة الغالية.

وأضاف الزبيدي: تم إيداع المبالغ في حسابات المستفيدين البنكية دون الحاجة لحضورهم لمقر الجمعية؛ للتخفيف عليهم، وللحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد- ١٩.

12 مايو 2021 - 30 رمضان 1442
10:25 AM

استفاد منها 805 أسر.. "بر القنفذة" تودع أكثر من نصف مليون ريال كسوة للعيد

تحقيقًا للتكافل الاجتماعي.. رئيس الجمعية: هدفنا إدخال البهجة والسرور إلى نفوسهم

A A A
0
257

أودعت جمعية البر الخيرية بالقنفذة، مبلغ 623.400 ألف ريال لـ805 أُسَر مستفيدة من أسر الأيتام والأرامل والمطلقات والمرضى والمستفيدين ذوي الإعاقة الذين هم وفق ضوابط لجنة المساعدات بالجمعية، ضمن مشروع "كسوة العيد"، الذي يأتي تحقيقًا لمبدأ التكافل الاجتماعي لمساواة المستفيدين بأقرانهم بالمجتمع لشراء احتياجات ومستلزمات العيد.

وأوضح رئيس الجمعية الشيخ محمد صالح الزبيدي قائلًا لـ"سبق": إن مشروع كسوة العيد، يهدف إلى إدخال البهجة والسرور إلى نفوس الأيتام وأبناء الأسر المستفيدة، ولأجل مشاركتهم الفرحة والابتسامة بجمال العيد لهذه الشريحة الغالية.

وأضاف الزبيدي: تم إيداع المبالغ في حسابات المستفيدين البنكية دون الحاجة لحضورهم لمقر الجمعية؛ للتخفيف عليهم، وللحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد- ١٩.