43 برنامجاً تدريبياً إلكترونياً متزامناً تقدمها "تعليم جدة" للمعلمين والمعلمات

ضمن خطة التدريب الإلكتروني التي أقرها المركز الوطني للتطوير المهني

تقدم إدارتي التدريب والابتعاث (بنين - بنات) بالإدارة العامة للتعليم بجدة 43 برنامجاً تدريبياً، وذلك ضمن خطة التدريب الإلكتروني المتزامن، التي أقرها المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي، بالشراكة مع الإدارات التعليمية (مكة المكرمة - الشرقية - جدة).

وتشمل الحزمة التدريبية الأولى منها ما مجموعة 107 برامج تدريبية على مستوى المملكة، وذلك اتساقاً مع رؤية المملكة التي تدعم هذا التوجه التقني وتلبيةً لمتطلبات المرحلة الحالية لمواجهة انتشار وباء "كورونا" (كوفيد-19)، حيث انطلقت فعاليات التدريب من الأحد الماضي وتستمر لمدة أسبوعين مستهدفة شاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية من مختلف مناطق المملكة.

وبارك المدير العام للتعليم بجدة الدكتور سعد المسعودي، انطلاقة برامج التدريب الإلكتروني المتزامن التي ستقدم تطويراً مهنياً عن بُعد لشاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية، حيث يتناسب مع احتياجات الميدان التعليمي في الوضع الراهن، مثمناً الجهود المميزة التي يبذلها منسوبو ومنسوبات إدارة التدريب بنين وبنات بـ"تعليم جدة" من خلال تقديمهم أنموذج مشرف للتخطيط والتنفيذ للتدريب على مستوى إدارات التعليم وكذلك تقديم الأنموذج الأمثل لقياس أثر التدريب في الميدان التعليمي والتربوي.

وأوضح مدير إدارة التدريب والابتعاث بـ"تعليم جدة" (بنين) خالد النفيسة، أنه في ظل التعليق الاحترازي للمدارس برز الدور الأهم للتدريب الإلكتروني عبر المنصات، ليلبي احتياجات المعلم والمعلمة المهنية التي فرضتها الظروف الراهنة، فكان التدريب الإلكتروني داعماً في هذه الأزمة لاستمرار عملية التطوير المهني عن طريق توفير مجموعة من البرامج التدريبية التي تمكنهم للنهوض بواجبهم تجاه المتعلم، مضيفا أنه سيتاح التسجيل في البرامج المحددة إلكترونياً عبر منصة التطوير المهني التعليمي الإلكتروني: ‏https://e-pedp.com/ وفق الخطة المعتمدة التي ويمكن الإطلاع عليها على الرابط: ‏ https://drive.google.com/file/d/1-TcmDpNgFoqnyr0WM7YD59KATaLCTgz3/view

وأوضحت مديرة إدارة التدريب والابتعاث بـ"تعليم جدة" (بنات) غدير هاشم أمير، أن تفعيل المنصات التعليمية المستخدمة لدى إدارات التعليم ستعمل على تكوين شراكات ومجتمعات مهنية تدريبية بين المناطق التعليمية المختلفة، إلى جانب توظيف خبرات المدربين المتميزين في تدريب المعلمين والمعلمات، وتطوير وتحسين الممارسات التعليمية كمطلب استراتيجي يحقق الكفاءة والفاعلية في عمليات التطوير المهني ويضمن لها الاستدامة.

فيروس كورونا الجديد جدة الإدارة العامة للتعليم بجدة
اعلان
43 برنامجاً تدريبياً إلكترونياً متزامناً تقدمها "تعليم جدة" للمعلمين والمعلمات
سبق

تقدم إدارتي التدريب والابتعاث (بنين - بنات) بالإدارة العامة للتعليم بجدة 43 برنامجاً تدريبياً، وذلك ضمن خطة التدريب الإلكتروني المتزامن، التي أقرها المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي، بالشراكة مع الإدارات التعليمية (مكة المكرمة - الشرقية - جدة).

وتشمل الحزمة التدريبية الأولى منها ما مجموعة 107 برامج تدريبية على مستوى المملكة، وذلك اتساقاً مع رؤية المملكة التي تدعم هذا التوجه التقني وتلبيةً لمتطلبات المرحلة الحالية لمواجهة انتشار وباء "كورونا" (كوفيد-19)، حيث انطلقت فعاليات التدريب من الأحد الماضي وتستمر لمدة أسبوعين مستهدفة شاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية من مختلف مناطق المملكة.

وبارك المدير العام للتعليم بجدة الدكتور سعد المسعودي، انطلاقة برامج التدريب الإلكتروني المتزامن التي ستقدم تطويراً مهنياً عن بُعد لشاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية، حيث يتناسب مع احتياجات الميدان التعليمي في الوضع الراهن، مثمناً الجهود المميزة التي يبذلها منسوبو ومنسوبات إدارة التدريب بنين وبنات بـ"تعليم جدة" من خلال تقديمهم أنموذج مشرف للتخطيط والتنفيذ للتدريب على مستوى إدارات التعليم وكذلك تقديم الأنموذج الأمثل لقياس أثر التدريب في الميدان التعليمي والتربوي.

وأوضح مدير إدارة التدريب والابتعاث بـ"تعليم جدة" (بنين) خالد النفيسة، أنه في ظل التعليق الاحترازي للمدارس برز الدور الأهم للتدريب الإلكتروني عبر المنصات، ليلبي احتياجات المعلم والمعلمة المهنية التي فرضتها الظروف الراهنة، فكان التدريب الإلكتروني داعماً في هذه الأزمة لاستمرار عملية التطوير المهني عن طريق توفير مجموعة من البرامج التدريبية التي تمكنهم للنهوض بواجبهم تجاه المتعلم، مضيفا أنه سيتاح التسجيل في البرامج المحددة إلكترونياً عبر منصة التطوير المهني التعليمي الإلكتروني: ‏https://e-pedp.com/ وفق الخطة المعتمدة التي ويمكن الإطلاع عليها على الرابط: ‏ https://drive.google.com/file/d/1-TcmDpNgFoqnyr0WM7YD59KATaLCTgz3/view

وأوضحت مديرة إدارة التدريب والابتعاث بـ"تعليم جدة" (بنات) غدير هاشم أمير، أن تفعيل المنصات التعليمية المستخدمة لدى إدارات التعليم ستعمل على تكوين شراكات ومجتمعات مهنية تدريبية بين المناطق التعليمية المختلفة، إلى جانب توظيف خبرات المدربين المتميزين في تدريب المعلمين والمعلمات، وتطوير وتحسين الممارسات التعليمية كمطلب استراتيجي يحقق الكفاءة والفاعلية في عمليات التطوير المهني ويضمن لها الاستدامة.

25 مارس 2020 - 1 شعبان 1441
03:45 PM

43 برنامجاً تدريبياً إلكترونياً متزامناً تقدمها "تعليم جدة" للمعلمين والمعلمات

ضمن خطة التدريب الإلكتروني التي أقرها المركز الوطني للتطوير المهني

A A A
0
1,644

تقدم إدارتي التدريب والابتعاث (بنين - بنات) بالإدارة العامة للتعليم بجدة 43 برنامجاً تدريبياً، وذلك ضمن خطة التدريب الإلكتروني المتزامن، التي أقرها المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي، بالشراكة مع الإدارات التعليمية (مكة المكرمة - الشرقية - جدة).

وتشمل الحزمة التدريبية الأولى منها ما مجموعة 107 برامج تدريبية على مستوى المملكة، وذلك اتساقاً مع رؤية المملكة التي تدعم هذا التوجه التقني وتلبيةً لمتطلبات المرحلة الحالية لمواجهة انتشار وباء "كورونا" (كوفيد-19)، حيث انطلقت فعاليات التدريب من الأحد الماضي وتستمر لمدة أسبوعين مستهدفة شاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية من مختلف مناطق المملكة.

وبارك المدير العام للتعليم بجدة الدكتور سعد المسعودي، انطلاقة برامج التدريب الإلكتروني المتزامن التي ستقدم تطويراً مهنياً عن بُعد لشاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية، حيث يتناسب مع احتياجات الميدان التعليمي في الوضع الراهن، مثمناً الجهود المميزة التي يبذلها منسوبو ومنسوبات إدارة التدريب بنين وبنات بـ"تعليم جدة" من خلال تقديمهم أنموذج مشرف للتخطيط والتنفيذ للتدريب على مستوى إدارات التعليم وكذلك تقديم الأنموذج الأمثل لقياس أثر التدريب في الميدان التعليمي والتربوي.

وأوضح مدير إدارة التدريب والابتعاث بـ"تعليم جدة" (بنين) خالد النفيسة، أنه في ظل التعليق الاحترازي للمدارس برز الدور الأهم للتدريب الإلكتروني عبر المنصات، ليلبي احتياجات المعلم والمعلمة المهنية التي فرضتها الظروف الراهنة، فكان التدريب الإلكتروني داعماً في هذه الأزمة لاستمرار عملية التطوير المهني عن طريق توفير مجموعة من البرامج التدريبية التي تمكنهم للنهوض بواجبهم تجاه المتعلم، مضيفا أنه سيتاح التسجيل في البرامج المحددة إلكترونياً عبر منصة التطوير المهني التعليمي الإلكتروني: ‏https://e-pedp.com/ وفق الخطة المعتمدة التي ويمكن الإطلاع عليها على الرابط: ‏ https://drive.google.com/file/d/1-TcmDpNgFoqnyr0WM7YD59KATaLCTgz3/view

وأوضحت مديرة إدارة التدريب والابتعاث بـ"تعليم جدة" (بنات) غدير هاشم أمير، أن تفعيل المنصات التعليمية المستخدمة لدى إدارات التعليم ستعمل على تكوين شراكات ومجتمعات مهنية تدريبية بين المناطق التعليمية المختلفة، إلى جانب توظيف خبرات المدربين المتميزين في تدريب المعلمين والمعلمات، وتطوير وتحسين الممارسات التعليمية كمطلب استراتيجي يحقق الكفاءة والفاعلية في عمليات التطوير المهني ويضمن لها الاستدامة.