رمضان عام 700 هجري.. أسلم التتار وظهر المسحراتي ولأول مرة تعتق الرقاب.. وتم فصل الملل الأخرى عن المسلمين

تواصل "سبق" سرد الحوادث التي حدثت في رمضان كل 100 عام هجرية، ونصل في هذه الحلقة السابعة إلى رمضان عام 700 هجرية، وكان الخليفة العباسي وقتها هو الحاكم بأمر الله الأول هو أبو العباس أحمد بن حسين بن أبي بكر بن الحسن قد تولى أمر المسلمين في عام 661 هجرية، وبَقي في الخلافة مدة 40 عامًا، وجاء رمضان عام 700 هجرية في عهده، وفي عهد بدأ نجم العباسيين في الأفول وظهور قوى جديدة مثل المماليك في مصر .

فرار إلى مصر

نجا الخليفة من القتل في المعركة مع المغول مع حوالي 50 رجلاً بعد غزو بغداد وفر إلى القاهرة واحتفل المصريون بمقدمه، وسكن قلعة الجبل (حي السيدة زينب الآن)، وحكم المسلمين بشكل صوري من القاهرة وانتقل مقر الخلافة إلى مصر حتى وفاته عام 701 هجرية.

طقوس جديدة

بوجود الخليفة في القاهرة التزم بعادات المماليك في الاحتفال بحلول شهر رمضان ورؤية هلاله، فكان قاضي القضاة يخرج لرؤية الهلال ومعه القضاة الأربعة كشهود، وظهرت الشموع والفوانيس، وكانوا يشاهدون الهلال من منارة مدرسة المنصور قلاوون وطولها 100 متر، وكانت أطول بناء عرفه المسلمون في ذلك الوقت، ولو ثبتت رؤيته أضيئت المصابيح على الدكاكين وفي المآذن، وتضاء المساجد، ثم يخرج قاضي القضاة في موكب تحف به جموع الشعب حاملة المشاعل والفوانيس والشموع حتى يصل إلى داره ثم تتفرق الطوائف إلى أحيائها معلنة الصيام، وهنا يوضع علامة على أصحاب الملل الأخرى، فتوضع عمامة زرقاء على النصارى وصفراء على اليهود .

ويتم توزيع الدقيق والخبز والسكر وكذا الغنم والبقر المخصصة لصدقات رمضان يعرضها عليه المحتسب بعد أن يكون قد استعرضها في أنحاء القاهرة تتقدمها الطبول فينعم على المحتسب وعلى كبار رجال الدولة.

عتق الرقاب

ولأول مرة يشهد رمضان عام 700 هجرية عادة عتق ثلاثين رقبة، وهو عدد أيام الشهر الكريم ويصرف على العلماء رواتب إضافية في شهر رمضان.

المسحراتي يظهر

وشهد رمضان أيضاً المسحراتي بالشكل الحديث، وهو يمسك "طبيلة" أو طبلة كما يطلق عليها أهل مصر، وأصبحت لهم طائفة وابتدعت التسابيح بعد الآذان في مصر.

إسلام التتار

اختلف المؤرخون في إسلام ملك التتار، فبعضهم يقول في عام 700 والآخرون يقولون في عام 693، ويسرد ابن كثير في كتابه البداية والنهاية إعلان ملك التتار إسلامه حينما حكم كتبغا المنصوري، وتسمى بالملك العادل، وفي هذه السنة دخل في الإسلام قازان بن أرغون بن أبغا بن هولاكو، ملك التتار ودخل التتار في الإسلام وعادت بغداد للمسلمين.

رمضان كل 100 عام
اعلان
رمضان عام 700 هجري.. أسلم التتار وظهر المسحراتي ولأول مرة تعتق الرقاب.. وتم فصل الملل الأخرى عن المسلمين
سبق

تواصل "سبق" سرد الحوادث التي حدثت في رمضان كل 100 عام هجرية، ونصل في هذه الحلقة السابعة إلى رمضان عام 700 هجرية، وكان الخليفة العباسي وقتها هو الحاكم بأمر الله الأول هو أبو العباس أحمد بن حسين بن أبي بكر بن الحسن قد تولى أمر المسلمين في عام 661 هجرية، وبَقي في الخلافة مدة 40 عامًا، وجاء رمضان عام 700 هجرية في عهده، وفي عهد بدأ نجم العباسيين في الأفول وظهور قوى جديدة مثل المماليك في مصر .

فرار إلى مصر

نجا الخليفة من القتل في المعركة مع المغول مع حوالي 50 رجلاً بعد غزو بغداد وفر إلى القاهرة واحتفل المصريون بمقدمه، وسكن قلعة الجبل (حي السيدة زينب الآن)، وحكم المسلمين بشكل صوري من القاهرة وانتقل مقر الخلافة إلى مصر حتى وفاته عام 701 هجرية.

طقوس جديدة

بوجود الخليفة في القاهرة التزم بعادات المماليك في الاحتفال بحلول شهر رمضان ورؤية هلاله، فكان قاضي القضاة يخرج لرؤية الهلال ومعه القضاة الأربعة كشهود، وظهرت الشموع والفوانيس، وكانوا يشاهدون الهلال من منارة مدرسة المنصور قلاوون وطولها 100 متر، وكانت أطول بناء عرفه المسلمون في ذلك الوقت، ولو ثبتت رؤيته أضيئت المصابيح على الدكاكين وفي المآذن، وتضاء المساجد، ثم يخرج قاضي القضاة في موكب تحف به جموع الشعب حاملة المشاعل والفوانيس والشموع حتى يصل إلى داره ثم تتفرق الطوائف إلى أحيائها معلنة الصيام، وهنا يوضع علامة على أصحاب الملل الأخرى، فتوضع عمامة زرقاء على النصارى وصفراء على اليهود .

ويتم توزيع الدقيق والخبز والسكر وكذا الغنم والبقر المخصصة لصدقات رمضان يعرضها عليه المحتسب بعد أن يكون قد استعرضها في أنحاء القاهرة تتقدمها الطبول فينعم على المحتسب وعلى كبار رجال الدولة.

عتق الرقاب

ولأول مرة يشهد رمضان عام 700 هجرية عادة عتق ثلاثين رقبة، وهو عدد أيام الشهر الكريم ويصرف على العلماء رواتب إضافية في شهر رمضان.

المسحراتي يظهر

وشهد رمضان أيضاً المسحراتي بالشكل الحديث، وهو يمسك "طبيلة" أو طبلة كما يطلق عليها أهل مصر، وأصبحت لهم طائفة وابتدعت التسابيح بعد الآذان في مصر.

إسلام التتار

اختلف المؤرخون في إسلام ملك التتار، فبعضهم يقول في عام 700 والآخرون يقولون في عام 693، ويسرد ابن كثير في كتابه البداية والنهاية إعلان ملك التتار إسلامه حينما حكم كتبغا المنصوري، وتسمى بالملك العادل، وفي هذه السنة دخل في الإسلام قازان بن أرغون بن أبغا بن هولاكو، ملك التتار ودخل التتار في الإسلام وعادت بغداد للمسلمين.

11 يونيو 2018 - 27 رمضان 1439
02:00 AM
اخر تعديل
23 سبتمبر 2018 - 13 محرّم 1440
01:48 PM

رمضان عام 700 هجري.. أسلم التتار وظهر المسحراتي ولأول مرة تعتق الرقاب.. وتم فصل الملل الأخرى عن المسلمين

A A A
4
23,233

تواصل "سبق" سرد الحوادث التي حدثت في رمضان كل 100 عام هجرية، ونصل في هذه الحلقة السابعة إلى رمضان عام 700 هجرية، وكان الخليفة العباسي وقتها هو الحاكم بأمر الله الأول هو أبو العباس أحمد بن حسين بن أبي بكر بن الحسن قد تولى أمر المسلمين في عام 661 هجرية، وبَقي في الخلافة مدة 40 عامًا، وجاء رمضان عام 700 هجرية في عهده، وفي عهد بدأ نجم العباسيين في الأفول وظهور قوى جديدة مثل المماليك في مصر .

فرار إلى مصر

نجا الخليفة من القتل في المعركة مع المغول مع حوالي 50 رجلاً بعد غزو بغداد وفر إلى القاهرة واحتفل المصريون بمقدمه، وسكن قلعة الجبل (حي السيدة زينب الآن)، وحكم المسلمين بشكل صوري من القاهرة وانتقل مقر الخلافة إلى مصر حتى وفاته عام 701 هجرية.

طقوس جديدة

بوجود الخليفة في القاهرة التزم بعادات المماليك في الاحتفال بحلول شهر رمضان ورؤية هلاله، فكان قاضي القضاة يخرج لرؤية الهلال ومعه القضاة الأربعة كشهود، وظهرت الشموع والفوانيس، وكانوا يشاهدون الهلال من منارة مدرسة المنصور قلاوون وطولها 100 متر، وكانت أطول بناء عرفه المسلمون في ذلك الوقت، ولو ثبتت رؤيته أضيئت المصابيح على الدكاكين وفي المآذن، وتضاء المساجد، ثم يخرج قاضي القضاة في موكب تحف به جموع الشعب حاملة المشاعل والفوانيس والشموع حتى يصل إلى داره ثم تتفرق الطوائف إلى أحيائها معلنة الصيام، وهنا يوضع علامة على أصحاب الملل الأخرى، فتوضع عمامة زرقاء على النصارى وصفراء على اليهود .

ويتم توزيع الدقيق والخبز والسكر وكذا الغنم والبقر المخصصة لصدقات رمضان يعرضها عليه المحتسب بعد أن يكون قد استعرضها في أنحاء القاهرة تتقدمها الطبول فينعم على المحتسب وعلى كبار رجال الدولة.

عتق الرقاب

ولأول مرة يشهد رمضان عام 700 هجرية عادة عتق ثلاثين رقبة، وهو عدد أيام الشهر الكريم ويصرف على العلماء رواتب إضافية في شهر رمضان.

المسحراتي يظهر

وشهد رمضان أيضاً المسحراتي بالشكل الحديث، وهو يمسك "طبيلة" أو طبلة كما يطلق عليها أهل مصر، وأصبحت لهم طائفة وابتدعت التسابيح بعد الآذان في مصر.

إسلام التتار

اختلف المؤرخون في إسلام ملك التتار، فبعضهم يقول في عام 700 والآخرون يقولون في عام 693، ويسرد ابن كثير في كتابه البداية والنهاية إعلان ملك التتار إسلامه حينما حكم كتبغا المنصوري، وتسمى بالملك العادل، وفي هذه السنة دخل في الإسلام قازان بن أرغون بن أبغا بن هولاكو، ملك التتار ودخل التتار في الإسلام وعادت بغداد للمسلمين.