فرنسا والدنمارك تُقدّمان إسهامات لإزالة المتفجرات في المناطق المستعادة من داعش بالعراق

قدرها 670 ألف دولار مخصصة لأنشطة إدارة المخاطر المتفجرة

قدّمت فرنسا مساهمة إضافية قدرها 600 ألف يورو (حوالى 670 ألف دولار أمريكي) مخصصة لأنشطة إدارة المخاطر المتفجرة.

وذكر بيان صادر عن دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام، أن هذه المساهمة تهدف إلى تمكين عمليات العودة إلى المناطق المستعادة من تنظيم داعش الإرهابي في العراق.

وبحسب البيان قدّمت الحكومة الدنماركية أيضًا مساهمة إضافية قدرها 29.5 مليون كرون دنماركي (حوالى 4.4 ملايين دولار أمريكي) لنفس الغرض، وتأمل في أن يسهل الدعم الإضافي عودة النازحين إلى المناطق التي حررت من تنظيم داعش الإرهابي، ويساعد في استقرار العراق.

وأشار البيان إلى أن أكثر من 1.4 مليون مدني نزحوا من العراق بسبب النزاع الأخير، وأن الظروف غير الآمنة لا تسمح لهم بالعودة.

فرنسا الدنمارك تنظيم داعش الإرهابي العراق
اعلان
فرنسا والدنمارك تُقدّمان إسهامات لإزالة المتفجرات في المناطق المستعادة من داعش بالعراق
سبق

قدّمت فرنسا مساهمة إضافية قدرها 600 ألف يورو (حوالى 670 ألف دولار أمريكي) مخصصة لأنشطة إدارة المخاطر المتفجرة.

وذكر بيان صادر عن دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام، أن هذه المساهمة تهدف إلى تمكين عمليات العودة إلى المناطق المستعادة من تنظيم داعش الإرهابي في العراق.

وبحسب البيان قدّمت الحكومة الدنماركية أيضًا مساهمة إضافية قدرها 29.5 مليون كرون دنماركي (حوالى 4.4 ملايين دولار أمريكي) لنفس الغرض، وتأمل في أن يسهل الدعم الإضافي عودة النازحين إلى المناطق التي حررت من تنظيم داعش الإرهابي، ويساعد في استقرار العراق.

وأشار البيان إلى أن أكثر من 1.4 مليون مدني نزحوا من العراق بسبب النزاع الأخير، وأن الظروف غير الآمنة لا تسمح لهم بالعودة.

27 يناير 2020 - 2 جمادى الآخر 1441
08:28 AM

فرنسا والدنمارك تُقدّمان إسهامات لإزالة المتفجرات في المناطق المستعادة من داعش بالعراق

قدرها 670 ألف دولار مخصصة لأنشطة إدارة المخاطر المتفجرة

A A A
0
2,646

قدّمت فرنسا مساهمة إضافية قدرها 600 ألف يورو (حوالى 670 ألف دولار أمريكي) مخصصة لأنشطة إدارة المخاطر المتفجرة.

وذكر بيان صادر عن دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام، أن هذه المساهمة تهدف إلى تمكين عمليات العودة إلى المناطق المستعادة من تنظيم داعش الإرهابي في العراق.

وبحسب البيان قدّمت الحكومة الدنماركية أيضًا مساهمة إضافية قدرها 29.5 مليون كرون دنماركي (حوالى 4.4 ملايين دولار أمريكي) لنفس الغرض، وتأمل في أن يسهل الدعم الإضافي عودة النازحين إلى المناطق التي حررت من تنظيم داعش الإرهابي، ويساعد في استقرار العراق.

وأشار البيان إلى أن أكثر من 1.4 مليون مدني نزحوا من العراق بسبب النزاع الأخير، وأن الظروف غير الآمنة لا تسمح لهم بالعودة.