إنفوجرافيك لمؤتمر صحفي بنكهة احترازية.. هكذا كان ظهور "الربيعة" و"الجدعان"

بحضور الصحفيين إلكترونياً ومسافة مترين بين الوزيرين.. عدم المصافحة "بروتوكول وقائي"

لم يكن المؤتمر الصحفي الذي أقيم مؤخراً لوزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة، ووزير المالية وزير الاقتصاد والتخطيط المكلف الدكتور محمد الجدعان حول التحديات الصحية والاقتصادية التي تفرضها أزمة فيروس "كورونا" مؤتمراً عادياً، فقد حظي بخطوات احترازية عدة.

وجاءت المسافة بين کرسي الوزيرين "مترين" وفقاً للتوجيهات الصحية الحالية، وكان استقبال أسئلة الصحافيين كان عن بُعد بواسطة وسائل إلكترونية، كما جاء تعقيم القاعة وتزويدها بالمعقمات لضمان توفير أعلى معايير الوقاية الصحية.

وفي بداية المؤتمر كان عدم المصافحة "بروتوكولاً وقائياً" جرى تطبيقه أثناء انعقاد المؤتمر الذي عُقد في وزارة الإعلام بأقل عدد ممكن من مسؤولي الوزارات ومرافقي الوزيرين، ووجود عدد محدود من الفنيين لتنفيذ عملية البث التلفزيوني للمؤتمر.

يذكر أن المؤتمر استغرق نحو 35 دقيقة، جرى خلالها استعراض الوضع الصحي والاقتصادي في المملكة لمواجهة أزمة فيروس "كورونا" الجديد وتحدياتها.

فيروس كورونا الجديد عبدالله الربيعة محمد الجدعان
اعلان
إنفوجرافيك لمؤتمر صحفي بنكهة احترازية.. هكذا كان ظهور "الربيعة" و"الجدعان"
سبق

لم يكن المؤتمر الصحفي الذي أقيم مؤخراً لوزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة، ووزير المالية وزير الاقتصاد والتخطيط المكلف الدكتور محمد الجدعان حول التحديات الصحية والاقتصادية التي تفرضها أزمة فيروس "كورونا" مؤتمراً عادياً، فقد حظي بخطوات احترازية عدة.

وجاءت المسافة بين کرسي الوزيرين "مترين" وفقاً للتوجيهات الصحية الحالية، وكان استقبال أسئلة الصحافيين كان عن بُعد بواسطة وسائل إلكترونية، كما جاء تعقيم القاعة وتزويدها بالمعقمات لضمان توفير أعلى معايير الوقاية الصحية.

وفي بداية المؤتمر كان عدم المصافحة "بروتوكولاً وقائياً" جرى تطبيقه أثناء انعقاد المؤتمر الذي عُقد في وزارة الإعلام بأقل عدد ممكن من مسؤولي الوزارات ومرافقي الوزيرين، ووجود عدد محدود من الفنيين لتنفيذ عملية البث التلفزيوني للمؤتمر.

يذكر أن المؤتمر استغرق نحو 35 دقيقة، جرى خلالها استعراض الوضع الصحي والاقتصادي في المملكة لمواجهة أزمة فيروس "كورونا" الجديد وتحدياتها.

22 مارس 2020 - 27 رجب 1441
03:49 PM

إنفوجرافيك لمؤتمر صحفي بنكهة احترازية.. هكذا كان ظهور "الربيعة" و"الجدعان"

بحضور الصحفيين إلكترونياً ومسافة مترين بين الوزيرين.. عدم المصافحة "بروتوكول وقائي"

A A A
2
6,931

لم يكن المؤتمر الصحفي الذي أقيم مؤخراً لوزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة، ووزير المالية وزير الاقتصاد والتخطيط المكلف الدكتور محمد الجدعان حول التحديات الصحية والاقتصادية التي تفرضها أزمة فيروس "كورونا" مؤتمراً عادياً، فقد حظي بخطوات احترازية عدة.

وجاءت المسافة بين کرسي الوزيرين "مترين" وفقاً للتوجيهات الصحية الحالية، وكان استقبال أسئلة الصحافيين كان عن بُعد بواسطة وسائل إلكترونية، كما جاء تعقيم القاعة وتزويدها بالمعقمات لضمان توفير أعلى معايير الوقاية الصحية.

وفي بداية المؤتمر كان عدم المصافحة "بروتوكولاً وقائياً" جرى تطبيقه أثناء انعقاد المؤتمر الذي عُقد في وزارة الإعلام بأقل عدد ممكن من مسؤولي الوزارات ومرافقي الوزيرين، ووجود عدد محدود من الفنيين لتنفيذ عملية البث التلفزيوني للمؤتمر.

يذكر أن المؤتمر استغرق نحو 35 دقيقة، جرى خلالها استعراض الوضع الصحي والاقتصادي في المملكة لمواجهة أزمة فيروس "كورونا" الجديد وتحدياتها.