محافظ جدة يفتتح مؤتمر "رؤية لأجيال واعدة" بجامعة المؤسس

الأول من نوعه على مستوى المملكة.. ويستمر ليومين

افتتح محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز، اليوم، مؤتمر "رؤية لأجيال واعدة، وذلك نيابة عن مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، والذي تقيمه جامعة الملك عبدالعزيز ممثلة في كلية الطب قسم طب الأطفال ولجنة حماية الطفل من العنف والإيذاء بالمستشفى الجامعي، بالإضافة إلى معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال، وهيئة حقوق الإنسان، وبمشاركة قطاعات قوى الأمن ووزارة التعليم، وذلك بمركز الملك فهد للبحوث الطبية بجامعة الملك عبدالعزيز، ويستمر يومين.

وفور وصول محافظ جدة عُزِف السلام الملكي أعقبه كلمة رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر، ثم كلمة لعميد معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال.

وشاهد الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز والحضور فيلمًا تعريفيًا لجمعية ساند الخيرية لمرضى سرطان الأطفال أعقبه أوبريت "ساندونا" قدمه مجموعة من الأطفال، فيما دشّن وحدة الجمعية في المستشفى الجامعي.

وألقى المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة، اللواء مهندس بسام العطية، كلمة بهذه المناسبة أكد فيها على أهمية الانتماء والمواطنة، مؤكدًا أنه لا قيمة لدولة دون إنسانها ولا قيمة لإنسان دون دولته اعتقادًا وفكرًا وعملاً. أعقبها كلمة مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن اليوبي، والتي قدّم فيها الشكر للأمير خالد الفيصل، والأمير مشعل بن ماجد، على رعاية مثل هذه المؤتمرات التي يعود نفعها على مستقبل هذا الوطن الغالي، مشيرًا إلى فخر الجامعة باستضافة مؤتمر حيوي يهتم بالطفل والأجيال الواعدة، منوّهًا أن أهداف هذا المؤتمر ضمن اهتمامات القيادة الرشيدة ووفق رؤية المملكة .

وكرّم الأمير مشعل بن ماجد، في ختام الحفل رعاة المؤتمر وشركاء النجاح.

يذكر أن هذا المؤتمر هو الأول من نوعه على مستوى المملكة ويهدف إلى تعزيز بيئة آمنة صحيًا ونفسيًا واجتماعيًا للطفل وتنميته والمشاركة في البناء العلمي والثقافي والاجتماعي للناشئة في المملكة العربية السعودية وتعزيز دور القطاعات التي تعنى بالطفل ‪ وتعزيز دور المعلم والمربي في تنشئة الأجيال وتطوير برامج لدعم وتثقيف الطلبة، بالإضافة إلى إيجاد توصيات ومخرجات لخدمة المجتمع من خلال عمل محاضرات وورش عمل وجلسات نقاش علمية.

محافظ جدة رؤية لأجيال واعدة
اعلان
محافظ جدة يفتتح مؤتمر "رؤية لأجيال واعدة" بجامعة المؤسس
سبق

افتتح محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز، اليوم، مؤتمر "رؤية لأجيال واعدة، وذلك نيابة عن مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، والذي تقيمه جامعة الملك عبدالعزيز ممثلة في كلية الطب قسم طب الأطفال ولجنة حماية الطفل من العنف والإيذاء بالمستشفى الجامعي، بالإضافة إلى معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال، وهيئة حقوق الإنسان، وبمشاركة قطاعات قوى الأمن ووزارة التعليم، وذلك بمركز الملك فهد للبحوث الطبية بجامعة الملك عبدالعزيز، ويستمر يومين.

وفور وصول محافظ جدة عُزِف السلام الملكي أعقبه كلمة رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر، ثم كلمة لعميد معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال.

وشاهد الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز والحضور فيلمًا تعريفيًا لجمعية ساند الخيرية لمرضى سرطان الأطفال أعقبه أوبريت "ساندونا" قدمه مجموعة من الأطفال، فيما دشّن وحدة الجمعية في المستشفى الجامعي.

وألقى المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة، اللواء مهندس بسام العطية، كلمة بهذه المناسبة أكد فيها على أهمية الانتماء والمواطنة، مؤكدًا أنه لا قيمة لدولة دون إنسانها ولا قيمة لإنسان دون دولته اعتقادًا وفكرًا وعملاً. أعقبها كلمة مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن اليوبي، والتي قدّم فيها الشكر للأمير خالد الفيصل، والأمير مشعل بن ماجد، على رعاية مثل هذه المؤتمرات التي يعود نفعها على مستقبل هذا الوطن الغالي، مشيرًا إلى فخر الجامعة باستضافة مؤتمر حيوي يهتم بالطفل والأجيال الواعدة، منوّهًا أن أهداف هذا المؤتمر ضمن اهتمامات القيادة الرشيدة ووفق رؤية المملكة .

وكرّم الأمير مشعل بن ماجد، في ختام الحفل رعاة المؤتمر وشركاء النجاح.

يذكر أن هذا المؤتمر هو الأول من نوعه على مستوى المملكة ويهدف إلى تعزيز بيئة آمنة صحيًا ونفسيًا واجتماعيًا للطفل وتنميته والمشاركة في البناء العلمي والثقافي والاجتماعي للناشئة في المملكة العربية السعودية وتعزيز دور القطاعات التي تعنى بالطفل ‪ وتعزيز دور المعلم والمربي في تنشئة الأجيال وتطوير برامج لدعم وتثقيف الطلبة، بالإضافة إلى إيجاد توصيات ومخرجات لخدمة المجتمع من خلال عمل محاضرات وورش عمل وجلسات نقاش علمية.

17 فبراير 2020 - 23 جمادى الآخر 1441
04:30 PM

محافظ جدة يفتتح مؤتمر "رؤية لأجيال واعدة" بجامعة المؤسس

الأول من نوعه على مستوى المملكة.. ويستمر ليومين

A A A
0
299

افتتح محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز، اليوم، مؤتمر "رؤية لأجيال واعدة، وذلك نيابة عن مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، والذي تقيمه جامعة الملك عبدالعزيز ممثلة في كلية الطب قسم طب الأطفال ولجنة حماية الطفل من العنف والإيذاء بالمستشفى الجامعي، بالإضافة إلى معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال، وهيئة حقوق الإنسان، وبمشاركة قطاعات قوى الأمن ووزارة التعليم، وذلك بمركز الملك فهد للبحوث الطبية بجامعة الملك عبدالعزيز، ويستمر يومين.

وفور وصول محافظ جدة عُزِف السلام الملكي أعقبه كلمة رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر، ثم كلمة لعميد معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال.

وشاهد الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز والحضور فيلمًا تعريفيًا لجمعية ساند الخيرية لمرضى سرطان الأطفال أعقبه أوبريت "ساندونا" قدمه مجموعة من الأطفال، فيما دشّن وحدة الجمعية في المستشفى الجامعي.

وألقى المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة، اللواء مهندس بسام العطية، كلمة بهذه المناسبة أكد فيها على أهمية الانتماء والمواطنة، مؤكدًا أنه لا قيمة لدولة دون إنسانها ولا قيمة لإنسان دون دولته اعتقادًا وفكرًا وعملاً. أعقبها كلمة مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن اليوبي، والتي قدّم فيها الشكر للأمير خالد الفيصل، والأمير مشعل بن ماجد، على رعاية مثل هذه المؤتمرات التي يعود نفعها على مستقبل هذا الوطن الغالي، مشيرًا إلى فخر الجامعة باستضافة مؤتمر حيوي يهتم بالطفل والأجيال الواعدة، منوّهًا أن أهداف هذا المؤتمر ضمن اهتمامات القيادة الرشيدة ووفق رؤية المملكة .

وكرّم الأمير مشعل بن ماجد، في ختام الحفل رعاة المؤتمر وشركاء النجاح.

يذكر أن هذا المؤتمر هو الأول من نوعه على مستوى المملكة ويهدف إلى تعزيز بيئة آمنة صحيًا ونفسيًا واجتماعيًا للطفل وتنميته والمشاركة في البناء العلمي والثقافي والاجتماعي للناشئة في المملكة العربية السعودية وتعزيز دور القطاعات التي تعنى بالطفل ‪ وتعزيز دور المعلم والمربي في تنشئة الأجيال وتطوير برامج لدعم وتثقيف الطلبة، بالإضافة إلى إيجاد توصيات ومخرجات لخدمة المجتمع من خلال عمل محاضرات وورش عمل وجلسات نقاش علمية.