"الاتحاد السعودي للسيارات" يطلق الحملة العالمية لـ"رالي داكار السعودية 2020"

بعرض فيديو في أشهر المدن والمعالم

أطلق الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية حملته الدعائية العالمية التي تحتوي على "فيديو مرئي" يعرض على شاشات عملاقة في كبرى الميادين بعددٍ من أبرز المدن العالمية، وذلك بالتزامن مع قرب انطلاق "رالي داكار السعودية 2020"، الذي تستضيفه أراضي المملكة العربية السعودية خلال الفترة من 5-17 يناير المقبل.

وتشمل قائمة المدن التي ستشارك في الحملة الدعائية كل من باريس وميلان ومدريد ودبي، إذ سيعرض الفيديو في أشهر المواقع العالمية، مثل تايمز سكوير بنيويورك وليستر سكوير في لندن وبرج خليفة بدبي، وسيحتوي على لقطات تحكي قصة المملكة، كما يزين الفيديو العاصمة السعودية الرياض ومدينتي جدة والدمام.

من جانبه، قال الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية: "مع اقتراب انطلاق رالي داكار السعودية 2020 أردنا من خلال تدشين هذه الحملة أن نقدم للعالم لمحةً بسيطة عن الجمال الأخاذ للطبيعة في المملكة العربية السعودية، وأن نرسم لوحةً واضحة لما سينتظر أبطال هذه الرياضة من تحديات عالمية في بلادنا، ستكون مغامرةً لا مثيل لها لمئات السائقين المشاركين ولا يسعنا الانتظار لإعلان الانطلاق".

وكان الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية أعلن قبل أيام في مؤتمرٍ صحفي موسّع عن مشاركة عدد من السائقين السعوديين في رالي داكار السعودية 2020 والذين سيخوضون تحدي داكار للمرة الأولى في مسيرتهم برياضة المحركات، وذلك من خلال تغطية رسوم مشاركتهم في السباق.

ويمتد رالي داكار السعودية 2020 على مسافة أكثر من 7500 كيلو متر من صحراء المملكة الواسعة، حيث ينطلق من جدة قبل أن يتحرك نحو الشمال عبر مشروع البحر الأحمر ومدينة نيوم المستقبلية، ثم المرور على حائل في الطريق الذي ينحدر صوب الرياض، ثم يتجه الرالي بعد ذلك نحو الغرب في وسط صحراء المملكة، قبل العودة إلى الخلف والمضي باتجاه الشرق إلى محافظة الأحساء ودخول منطقة الربع الخالي التي تسبق الوصول إلى خط النهاية في منطقة "القدية".

وسيشهد الرالي مشاركة أكثر من 550 متسابقًا من 62 دولة في 6 قارات حول العالم، كما يتنوع السباق بين 5 فئات للمركبات المشاركة، وهي السيارات والدراجات النارية والدراجات الرباعية، إضافة إلى الشاحنات وسايد باي سايد.

الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية رالي داكار السعودية 2020
اعلان
"الاتحاد السعودي للسيارات" يطلق الحملة العالمية لـ"رالي داكار السعودية 2020"
سبق

أطلق الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية حملته الدعائية العالمية التي تحتوي على "فيديو مرئي" يعرض على شاشات عملاقة في كبرى الميادين بعددٍ من أبرز المدن العالمية، وذلك بالتزامن مع قرب انطلاق "رالي داكار السعودية 2020"، الذي تستضيفه أراضي المملكة العربية السعودية خلال الفترة من 5-17 يناير المقبل.

وتشمل قائمة المدن التي ستشارك في الحملة الدعائية كل من باريس وميلان ومدريد ودبي، إذ سيعرض الفيديو في أشهر المواقع العالمية، مثل تايمز سكوير بنيويورك وليستر سكوير في لندن وبرج خليفة بدبي، وسيحتوي على لقطات تحكي قصة المملكة، كما يزين الفيديو العاصمة السعودية الرياض ومدينتي جدة والدمام.

من جانبه، قال الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية: "مع اقتراب انطلاق رالي داكار السعودية 2020 أردنا من خلال تدشين هذه الحملة أن نقدم للعالم لمحةً بسيطة عن الجمال الأخاذ للطبيعة في المملكة العربية السعودية، وأن نرسم لوحةً واضحة لما سينتظر أبطال هذه الرياضة من تحديات عالمية في بلادنا، ستكون مغامرةً لا مثيل لها لمئات السائقين المشاركين ولا يسعنا الانتظار لإعلان الانطلاق".

وكان الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية أعلن قبل أيام في مؤتمرٍ صحفي موسّع عن مشاركة عدد من السائقين السعوديين في رالي داكار السعودية 2020 والذين سيخوضون تحدي داكار للمرة الأولى في مسيرتهم برياضة المحركات، وذلك من خلال تغطية رسوم مشاركتهم في السباق.

ويمتد رالي داكار السعودية 2020 على مسافة أكثر من 7500 كيلو متر من صحراء المملكة الواسعة، حيث ينطلق من جدة قبل أن يتحرك نحو الشمال عبر مشروع البحر الأحمر ومدينة نيوم المستقبلية، ثم المرور على حائل في الطريق الذي ينحدر صوب الرياض، ثم يتجه الرالي بعد ذلك نحو الغرب في وسط صحراء المملكة، قبل العودة إلى الخلف والمضي باتجاه الشرق إلى محافظة الأحساء ودخول منطقة الربع الخالي التي تسبق الوصول إلى خط النهاية في منطقة "القدية".

وسيشهد الرالي مشاركة أكثر من 550 متسابقًا من 62 دولة في 6 قارات حول العالم، كما يتنوع السباق بين 5 فئات للمركبات المشاركة، وهي السيارات والدراجات النارية والدراجات الرباعية، إضافة إلى الشاحنات وسايد باي سايد.

28 ديسمبر 2019 - 2 جمادى الأول 1441
08:11 PM

"الاتحاد السعودي للسيارات" يطلق الحملة العالمية لـ"رالي داكار السعودية 2020"

بعرض فيديو في أشهر المدن والمعالم

A A A
0
321

أطلق الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية حملته الدعائية العالمية التي تحتوي على "فيديو مرئي" يعرض على شاشات عملاقة في كبرى الميادين بعددٍ من أبرز المدن العالمية، وذلك بالتزامن مع قرب انطلاق "رالي داكار السعودية 2020"، الذي تستضيفه أراضي المملكة العربية السعودية خلال الفترة من 5-17 يناير المقبل.

وتشمل قائمة المدن التي ستشارك في الحملة الدعائية كل من باريس وميلان ومدريد ودبي، إذ سيعرض الفيديو في أشهر المواقع العالمية، مثل تايمز سكوير بنيويورك وليستر سكوير في لندن وبرج خليفة بدبي، وسيحتوي على لقطات تحكي قصة المملكة، كما يزين الفيديو العاصمة السعودية الرياض ومدينتي جدة والدمام.

من جانبه، قال الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية: "مع اقتراب انطلاق رالي داكار السعودية 2020 أردنا من خلال تدشين هذه الحملة أن نقدم للعالم لمحةً بسيطة عن الجمال الأخاذ للطبيعة في المملكة العربية السعودية، وأن نرسم لوحةً واضحة لما سينتظر أبطال هذه الرياضة من تحديات عالمية في بلادنا، ستكون مغامرةً لا مثيل لها لمئات السائقين المشاركين ولا يسعنا الانتظار لإعلان الانطلاق".

وكان الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية أعلن قبل أيام في مؤتمرٍ صحفي موسّع عن مشاركة عدد من السائقين السعوديين في رالي داكار السعودية 2020 والذين سيخوضون تحدي داكار للمرة الأولى في مسيرتهم برياضة المحركات، وذلك من خلال تغطية رسوم مشاركتهم في السباق.

ويمتد رالي داكار السعودية 2020 على مسافة أكثر من 7500 كيلو متر من صحراء المملكة الواسعة، حيث ينطلق من جدة قبل أن يتحرك نحو الشمال عبر مشروع البحر الأحمر ومدينة نيوم المستقبلية، ثم المرور على حائل في الطريق الذي ينحدر صوب الرياض، ثم يتجه الرالي بعد ذلك نحو الغرب في وسط صحراء المملكة، قبل العودة إلى الخلف والمضي باتجاه الشرق إلى محافظة الأحساء ودخول منطقة الربع الخالي التي تسبق الوصول إلى خط النهاية في منطقة "القدية".

وسيشهد الرالي مشاركة أكثر من 550 متسابقًا من 62 دولة في 6 قارات حول العالم، كما يتنوع السباق بين 5 فئات للمركبات المشاركة، وهي السيارات والدراجات النارية والدراجات الرباعية، إضافة إلى الشاحنات وسايد باي سايد.