"التعليم": 1.4 مليون مستفيد من أندية الحي الترفيهية في المدارس

هدفت إلى تعزيز جودة حياة الفرد والأسرة وتحقيق الشراكة المجتمعية

كشفت وزارة التعليم أن عدد المستفيدين من أندية الحي الترفيهية التعليمية بلغ 1.476.380 مستفيدًا ومستفيدةً خلال العام الماضي، بينهم 1.1 مليون طالب وطالبة، وأكثر من 376 ألفًا من أفراد المجتمع.

وساهمت الوزارة في استثمار أوقات فراغهم وتلبية احتياجاتهم الترفيهية، وتنمية شخصياتهم في الجوانب الاجتماعية والعقلية، عبر تقديم الأنشطة الترفيهية والتعليمية والفعاليات والبرامج النوعية، وإتاحة الفرصة أمامهم لممارسات هواياتهم المفضلة.

وأوضحت "التعليم" أن مشروع أندية الحي الترفيهية التعليمية، يهدف إلى تعزيز جودة حياة الفرد والأسرة، والتأكيد على أهمية الاعتزاز بالوطن وقيادته، والحث على تمسك أفراد المجتمع بالمبادئ والقيم الإيجابية، كما يهدف إلى تحقيق الشراكة المجتمعية بجذب القطاعين العام والخاص للاستثمار في أندية مدارس الحي الترفيهية والتعليمية، واستثمار المرافق والمنشآت المدرسية داخل الأحياء السكنية.

وافتتحت الوزارة خلال العام الماضي كذلك 480 ناديًا للحي ترفيهيًّا تعليميًّا جديدًا، إضافة إلى تشغيل 1.000 نادٍ تُقَدم خدماتها خلال الفترة المسائية بعد أوقات الدوام الرسمية لمدة أربعة أيام بواقع 4 ساعات يوميًّا؛ حيث تحرص خلالها وزارة التعليم على استثمار وقت الفراغ لدى الطلاب والطالبات وأفراد المجتمع بتقديم 536 بطولة رياضية، وتنفيذ 270.144 برنامجًا ونشاطًا، كما سجلت 12.8% من طلبة التعليم العام المستفيدين من أندية الحي.

يأتي ذلك في وقت أعلنت الوزارة فيه اتجاهها لزيادة عدد أندية الأحياء في المملكة بنسبة 100%، لتصل إلى 2000 نادٍ خلال الفترة المقبلة؛ وذلك بعد إجرائها عددًا من التقييمات حيال أداء الأندية التي تعمل حاليًا.

وزارة التعليم
اعلان
"التعليم": 1.4 مليون مستفيد من أندية الحي الترفيهية في المدارس
سبق

كشفت وزارة التعليم أن عدد المستفيدين من أندية الحي الترفيهية التعليمية بلغ 1.476.380 مستفيدًا ومستفيدةً خلال العام الماضي، بينهم 1.1 مليون طالب وطالبة، وأكثر من 376 ألفًا من أفراد المجتمع.

وساهمت الوزارة في استثمار أوقات فراغهم وتلبية احتياجاتهم الترفيهية، وتنمية شخصياتهم في الجوانب الاجتماعية والعقلية، عبر تقديم الأنشطة الترفيهية والتعليمية والفعاليات والبرامج النوعية، وإتاحة الفرصة أمامهم لممارسات هواياتهم المفضلة.

وأوضحت "التعليم" أن مشروع أندية الحي الترفيهية التعليمية، يهدف إلى تعزيز جودة حياة الفرد والأسرة، والتأكيد على أهمية الاعتزاز بالوطن وقيادته، والحث على تمسك أفراد المجتمع بالمبادئ والقيم الإيجابية، كما يهدف إلى تحقيق الشراكة المجتمعية بجذب القطاعين العام والخاص للاستثمار في أندية مدارس الحي الترفيهية والتعليمية، واستثمار المرافق والمنشآت المدرسية داخل الأحياء السكنية.

وافتتحت الوزارة خلال العام الماضي كذلك 480 ناديًا للحي ترفيهيًّا تعليميًّا جديدًا، إضافة إلى تشغيل 1.000 نادٍ تُقَدم خدماتها خلال الفترة المسائية بعد أوقات الدوام الرسمية لمدة أربعة أيام بواقع 4 ساعات يوميًّا؛ حيث تحرص خلالها وزارة التعليم على استثمار وقت الفراغ لدى الطلاب والطالبات وأفراد المجتمع بتقديم 536 بطولة رياضية، وتنفيذ 270.144 برنامجًا ونشاطًا، كما سجلت 12.8% من طلبة التعليم العام المستفيدين من أندية الحي.

يأتي ذلك في وقت أعلنت الوزارة فيه اتجاهها لزيادة عدد أندية الأحياء في المملكة بنسبة 100%، لتصل إلى 2000 نادٍ خلال الفترة المقبلة؛ وذلك بعد إجرائها عددًا من التقييمات حيال أداء الأندية التي تعمل حاليًا.

21 يوليو 2020 - 30 ذو القعدة 1441
09:14 AM

"التعليم": 1.4 مليون مستفيد من أندية الحي الترفيهية في المدارس

هدفت إلى تعزيز جودة حياة الفرد والأسرة وتحقيق الشراكة المجتمعية

A A A
4
2,948

كشفت وزارة التعليم أن عدد المستفيدين من أندية الحي الترفيهية التعليمية بلغ 1.476.380 مستفيدًا ومستفيدةً خلال العام الماضي، بينهم 1.1 مليون طالب وطالبة، وأكثر من 376 ألفًا من أفراد المجتمع.

وساهمت الوزارة في استثمار أوقات فراغهم وتلبية احتياجاتهم الترفيهية، وتنمية شخصياتهم في الجوانب الاجتماعية والعقلية، عبر تقديم الأنشطة الترفيهية والتعليمية والفعاليات والبرامج النوعية، وإتاحة الفرصة أمامهم لممارسات هواياتهم المفضلة.

وأوضحت "التعليم" أن مشروع أندية الحي الترفيهية التعليمية، يهدف إلى تعزيز جودة حياة الفرد والأسرة، والتأكيد على أهمية الاعتزاز بالوطن وقيادته، والحث على تمسك أفراد المجتمع بالمبادئ والقيم الإيجابية، كما يهدف إلى تحقيق الشراكة المجتمعية بجذب القطاعين العام والخاص للاستثمار في أندية مدارس الحي الترفيهية والتعليمية، واستثمار المرافق والمنشآت المدرسية داخل الأحياء السكنية.

وافتتحت الوزارة خلال العام الماضي كذلك 480 ناديًا للحي ترفيهيًّا تعليميًّا جديدًا، إضافة إلى تشغيل 1.000 نادٍ تُقَدم خدماتها خلال الفترة المسائية بعد أوقات الدوام الرسمية لمدة أربعة أيام بواقع 4 ساعات يوميًّا؛ حيث تحرص خلالها وزارة التعليم على استثمار وقت الفراغ لدى الطلاب والطالبات وأفراد المجتمع بتقديم 536 بطولة رياضية، وتنفيذ 270.144 برنامجًا ونشاطًا، كما سجلت 12.8% من طلبة التعليم العام المستفيدين من أندية الحي.

يأتي ذلك في وقت أعلنت الوزارة فيه اتجاهها لزيادة عدد أندية الأحياء في المملكة بنسبة 100%، لتصل إلى 2000 نادٍ خلال الفترة المقبلة؛ وذلك بعد إجرائها عددًا من التقييمات حيال أداء الأندية التي تعمل حاليًا.