بيشة .. مطالبات بإيقاف البصمة بالوجه كإجراء احترازي لسلامة العاملين بالبلدية

"الحويطي": البصمة لا تتطلب التلامس نهائيًا للأجهزة وتحقق التباعد عند الإثبات

جدد عددٌ من موظفي بلدية بمحافظة بيشة، مطالبهم بإيقاف نظام البصمة بالوجه كإجراء احترازي صحي لسلامة العاملين بالبلدية أسوة بعدة جهات حكومية أخرى.

تلقت "سبق" شكاوى عددٍ من الموظفين يبدون تخوفهم وانزعاجهم من عدم إيقاف نظام البصمة والعمل بها على الرغم من مبادرة عدة جهات أخرى بتعليق العمل بها احترازيًا للتصدي لفيروس كورونا الجديد ومنع انتشاره، حيث إن عمل نظام البصمة بالوجه غير مناسب- بحد رأيهم نظرًا لتجمع الموظفين بوقت واحد على البصمة وأيضًا يسبب قلقًا لهم، في حالة عدم عملها يجبر عدد منهم بالبصمة باليد".

من جهة أخرى ذكر رئيس بلدية بيشة المهندس محمد الحويطي أنه إشارة إلى طلب الاستفسار حول موضوع بصمة الوجه المفعلة بالبلدية عليه نود أن نوضح لكم أنه استنادًا إلى تعميم وزير الموارد البشرية رقم 738 بتاريخ 3 / 1 / 1442 المتضمن عودة كل الموظفين لمقرات العمل والتعميم رقم 149052 بتاريخ 3 / 10 / 1441القاضي بإيقاف البصمة وتفويض الجهات الحكومية إثبات حضور منسوبيها بالطريقة التي تراها محققًا للتدابير الوقائية.

أضاف: وعليه فانه من هذا المنطلق ولما قد يتسبب فيه إثبات الحضور الورقي للتلامس للأوراق والأقلام والطاولات وعدم التباعد وقد يؤدي إلى انتقال العدوى وحرصًا منا على سلامة الموظفين وبما يتضمن تطبيق البروتوكولات الوقائية فقد تم إيقاف إثبات الحضور ورقيًا وكذلك تم إيقاف التعامل مع البصمة عن طريق الأصابع وتم تغيير ذلك بإثبات الحضور عن طريق التقاط بصمة الوجه التي لا تتطلب التلامس نهائيًا لأجهزة البصمة وتحقق التباعد عند الإثبات.

وأضاف المهندس الحويطي أنه لا يتطلب من الموظفين تأدية بصماتهم بالأصابع أبدًا ويكتفي ببصمة الوجه حيث إن هذا النظام مرن متاح فيه معالجة الحالات التي تتطلب المعالجة للموظفين الذين لم يتمكنوا من إثبات حضورهم بهذه الطريقة لأي سبب تقني كما أنه يتوفر في البلدية أجهزة عديدة تتيح للموظفين إثبات البصمة في أي دور كل ما ذكرناه يصب في مصلحة العمل ويخدم الصالح العام ويتفق من التعليمات والبروتوكولات الصحية الوقائية.

اعلان
بيشة .. مطالبات بإيقاف البصمة بالوجه كإجراء احترازي لسلامة العاملين بالبلدية
سبق

جدد عددٌ من موظفي بلدية بمحافظة بيشة، مطالبهم بإيقاف نظام البصمة بالوجه كإجراء احترازي صحي لسلامة العاملين بالبلدية أسوة بعدة جهات حكومية أخرى.

تلقت "سبق" شكاوى عددٍ من الموظفين يبدون تخوفهم وانزعاجهم من عدم إيقاف نظام البصمة والعمل بها على الرغم من مبادرة عدة جهات أخرى بتعليق العمل بها احترازيًا للتصدي لفيروس كورونا الجديد ومنع انتشاره، حيث إن عمل نظام البصمة بالوجه غير مناسب- بحد رأيهم نظرًا لتجمع الموظفين بوقت واحد على البصمة وأيضًا يسبب قلقًا لهم، في حالة عدم عملها يجبر عدد منهم بالبصمة باليد".

من جهة أخرى ذكر رئيس بلدية بيشة المهندس محمد الحويطي أنه إشارة إلى طلب الاستفسار حول موضوع بصمة الوجه المفعلة بالبلدية عليه نود أن نوضح لكم أنه استنادًا إلى تعميم وزير الموارد البشرية رقم 738 بتاريخ 3 / 1 / 1442 المتضمن عودة كل الموظفين لمقرات العمل والتعميم رقم 149052 بتاريخ 3 / 10 / 1441القاضي بإيقاف البصمة وتفويض الجهات الحكومية إثبات حضور منسوبيها بالطريقة التي تراها محققًا للتدابير الوقائية.

أضاف: وعليه فانه من هذا المنطلق ولما قد يتسبب فيه إثبات الحضور الورقي للتلامس للأوراق والأقلام والطاولات وعدم التباعد وقد يؤدي إلى انتقال العدوى وحرصًا منا على سلامة الموظفين وبما يتضمن تطبيق البروتوكولات الوقائية فقد تم إيقاف إثبات الحضور ورقيًا وكذلك تم إيقاف التعامل مع البصمة عن طريق الأصابع وتم تغيير ذلك بإثبات الحضور عن طريق التقاط بصمة الوجه التي لا تتطلب التلامس نهائيًا لأجهزة البصمة وتحقق التباعد عند الإثبات.

وأضاف المهندس الحويطي أنه لا يتطلب من الموظفين تأدية بصماتهم بالأصابع أبدًا ويكتفي ببصمة الوجه حيث إن هذا النظام مرن متاح فيه معالجة الحالات التي تتطلب المعالجة للموظفين الذين لم يتمكنوا من إثبات حضورهم بهذه الطريقة لأي سبب تقني كما أنه يتوفر في البلدية أجهزة عديدة تتيح للموظفين إثبات البصمة في أي دور كل ما ذكرناه يصب في مصلحة العمل ويخدم الصالح العام ويتفق من التعليمات والبروتوكولات الصحية الوقائية.

15 سبتمبر 2020 - 27 محرّم 1442
01:19 AM

بيشة .. مطالبات بإيقاف البصمة بالوجه كإجراء احترازي لسلامة العاملين بالبلدية

"الحويطي": البصمة لا تتطلب التلامس نهائيًا للأجهزة وتحقق التباعد عند الإثبات

A A A
11
5,865

جدد عددٌ من موظفي بلدية بمحافظة بيشة، مطالبهم بإيقاف نظام البصمة بالوجه كإجراء احترازي صحي لسلامة العاملين بالبلدية أسوة بعدة جهات حكومية أخرى.

تلقت "سبق" شكاوى عددٍ من الموظفين يبدون تخوفهم وانزعاجهم من عدم إيقاف نظام البصمة والعمل بها على الرغم من مبادرة عدة جهات أخرى بتعليق العمل بها احترازيًا للتصدي لفيروس كورونا الجديد ومنع انتشاره، حيث إن عمل نظام البصمة بالوجه غير مناسب- بحد رأيهم نظرًا لتجمع الموظفين بوقت واحد على البصمة وأيضًا يسبب قلقًا لهم، في حالة عدم عملها يجبر عدد منهم بالبصمة باليد".

من جهة أخرى ذكر رئيس بلدية بيشة المهندس محمد الحويطي أنه إشارة إلى طلب الاستفسار حول موضوع بصمة الوجه المفعلة بالبلدية عليه نود أن نوضح لكم أنه استنادًا إلى تعميم وزير الموارد البشرية رقم 738 بتاريخ 3 / 1 / 1442 المتضمن عودة كل الموظفين لمقرات العمل والتعميم رقم 149052 بتاريخ 3 / 10 / 1441القاضي بإيقاف البصمة وتفويض الجهات الحكومية إثبات حضور منسوبيها بالطريقة التي تراها محققًا للتدابير الوقائية.

أضاف: وعليه فانه من هذا المنطلق ولما قد يتسبب فيه إثبات الحضور الورقي للتلامس للأوراق والأقلام والطاولات وعدم التباعد وقد يؤدي إلى انتقال العدوى وحرصًا منا على سلامة الموظفين وبما يتضمن تطبيق البروتوكولات الوقائية فقد تم إيقاف إثبات الحضور ورقيًا وكذلك تم إيقاف التعامل مع البصمة عن طريق الأصابع وتم تغيير ذلك بإثبات الحضور عن طريق التقاط بصمة الوجه التي لا تتطلب التلامس نهائيًا لأجهزة البصمة وتحقق التباعد عند الإثبات.

وأضاف المهندس الحويطي أنه لا يتطلب من الموظفين تأدية بصماتهم بالأصابع أبدًا ويكتفي ببصمة الوجه حيث إن هذا النظام مرن متاح فيه معالجة الحالات التي تتطلب المعالجة للموظفين الذين لم يتمكنوا من إثبات حضورهم بهذه الطريقة لأي سبب تقني كما أنه يتوفر في البلدية أجهزة عديدة تتيح للموظفين إثبات البصمة في أي دور كل ما ذكرناه يصب في مصلحة العمل ويخدم الصالح العام ويتفق من التعليمات والبروتوكولات الصحية الوقائية.