الحوثيون يعرضون تنفيذ صفقة "واسعة" لتبادل الأسرى مع الحكومة الشرعية

تشمل شقيق الرئيس "هادي" ووزير الدفاع السابق

أعربت ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، اليوم (السبت)، عن استعدادها لتنفيذ صفقة واسعة لتبادل أسرى مع الحكومة اليمنية الشرعية، تشمل وزير الدفاع السابق وشقيق الرئيس اليمني، ناصر منصور هادي.

وقال رئيس لجنة شؤون الأسرى في ميليشيا الحوثي عبد القادر المرتضى، في تغريدة عبر "تويتر": "مع غياب الدور الأممي حالياً في ملف الأسرى، فإننا نؤكد استعدادنا للدخول في صفقة تبادل محلية واسعة تشمل محمود الصبيحي وناصر منصور هادي (شقيق الرئيس) وغيرهما من القيادات".

وأعلنت الأمم المتحدة في 21 فبراير (شباط) الماضي، فشل مفاوضات رعتها بين الحكومة اليمنية وميليشيا الحوثي في العاصمة الأردنية عمَّان، في التوصل إلى اتفاق لتنفيذ الشق الثاني من اتفاق عمَّان، بشأن الأسرى الموقع في 16 فبراير العام الماضي، يشمل الإفراج عن 300 أسير، بواقع 200 من الميليشيا و100 من القوات الحكومية بينهم اللواء ناصر منصور هادي شقيق الرئيس اليمني، وهو أسير منذ مارس (آذار) 2015.

ميليشيا الحوثي الإرهابية
اعلان
الحوثيون يعرضون تنفيذ صفقة "واسعة" لتبادل الأسرى مع الحكومة الشرعية
سبق

أعربت ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، اليوم (السبت)، عن استعدادها لتنفيذ صفقة واسعة لتبادل أسرى مع الحكومة اليمنية الشرعية، تشمل وزير الدفاع السابق وشقيق الرئيس اليمني، ناصر منصور هادي.

وقال رئيس لجنة شؤون الأسرى في ميليشيا الحوثي عبد القادر المرتضى، في تغريدة عبر "تويتر": "مع غياب الدور الأممي حالياً في ملف الأسرى، فإننا نؤكد استعدادنا للدخول في صفقة تبادل محلية واسعة تشمل محمود الصبيحي وناصر منصور هادي (شقيق الرئيس) وغيرهما من القيادات".

وأعلنت الأمم المتحدة في 21 فبراير (شباط) الماضي، فشل مفاوضات رعتها بين الحكومة اليمنية وميليشيا الحوثي في العاصمة الأردنية عمَّان، في التوصل إلى اتفاق لتنفيذ الشق الثاني من اتفاق عمَّان، بشأن الأسرى الموقع في 16 فبراير العام الماضي، يشمل الإفراج عن 300 أسير، بواقع 200 من الميليشيا و100 من القوات الحكومية بينهم اللواء ناصر منصور هادي شقيق الرئيس اليمني، وهو أسير منذ مارس (آذار) 2015.

12 يونيو 2021 - 2 ذو القعدة 1442
08:18 PM
اخر تعديل
10 يوليو 2021 - 30 ذو القعدة 1442
01:26 AM

الحوثيون يعرضون تنفيذ صفقة "واسعة" لتبادل الأسرى مع الحكومة الشرعية

تشمل شقيق الرئيس "هادي" ووزير الدفاع السابق

A A A
2
9,610

أعربت ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، اليوم (السبت)، عن استعدادها لتنفيذ صفقة واسعة لتبادل أسرى مع الحكومة اليمنية الشرعية، تشمل وزير الدفاع السابق وشقيق الرئيس اليمني، ناصر منصور هادي.

وقال رئيس لجنة شؤون الأسرى في ميليشيا الحوثي عبد القادر المرتضى، في تغريدة عبر "تويتر": "مع غياب الدور الأممي حالياً في ملف الأسرى، فإننا نؤكد استعدادنا للدخول في صفقة تبادل محلية واسعة تشمل محمود الصبيحي وناصر منصور هادي (شقيق الرئيس) وغيرهما من القيادات".

وأعلنت الأمم المتحدة في 21 فبراير (شباط) الماضي، فشل مفاوضات رعتها بين الحكومة اليمنية وميليشيا الحوثي في العاصمة الأردنية عمَّان، في التوصل إلى اتفاق لتنفيذ الشق الثاني من اتفاق عمَّان، بشأن الأسرى الموقع في 16 فبراير العام الماضي، يشمل الإفراج عن 300 أسير، بواقع 200 من الميليشيا و100 من القوات الحكومية بينهم اللواء ناصر منصور هادي شقيق الرئيس اليمني، وهو أسير منذ مارس (آذار) 2015.