"أم القرى" و"الإنماء للاستثمار" يعلنان نجاح اكتمال طرح صناديق مكة للتطوير

باستثمارات تتجاوز 17 مليارًا وتضم 7 أبراج فندقية ومجمعَيْن تجاريين

أعلنت شركة أم القرى للتنمية والإعمار، وشركة الإنماء للاستثمار، عن نجاح اكتمال طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" العقارية بقيمة استثمارات تجاوزت 17 مليار ريال؛ حيث سيتم تطوير سبعة أبراج فندقية ومجمعين تجاريين تقع ضمن مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمدينة مكة المكرمة.

ويعد هذا المشروع الضخم أحد أهم مشروعات التطوير التنموي والعمراني بمنطقة مكة المكرمة، من خلال توفير خيارات متعددة ومتنوعة تشمل السكن والتسوق وتوفر سهولة التنقل وتوفر وسائل المواصلات بين مرافق المشروع وبين المنطقة المركزية للحرم المكي الشريف.

وأعرب الرئيس التنفيذي لشركة أم القرى للتنمية والإعمار، ياسر أبو عتيق، عن اعتزازه بنجاح إطلاق صناديق الإنماء مكة للتطوير، قائلًا: "تمثل هذه الاتفاقية الاستراتيجية باكورة لنشاطات استثمارية متعددة ومتنوعة للمؤسسات الاستثمارية العريقة في مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، وثقة مجتمع الاستثمار والتمويل؛ حيث يعد المشروع وجهة جاذبة للاستثمارات طويلة الأمد. وهذه الشراكة سلّطت الضوء على قوة شركة الإنماء للاستثمار ونجاحاتها في إدارة الصناديق العقارية؛ ما يجعل منها شريكًا مثاليًّا للمُضي قُدمًا في إنفاذ المخطط التطويري والعمراني للمشروع كأحد المعالم العصرية في العاصمة المقدسة".

وأضاف "أبو عتيق": "مع هذا النجاح الكبير في جذب استثمارات تتجاوز 17 مليار ريال للمشروع، سنكون على موعد مع تحقيق التقدم وفق مخطط تنفيذ المشاريع المتعددة والمتنوعة، خاصة وأننا قطعنا شوطًا كبيرًا بالانتهاء من صبّ وبناء جميع أجزاء الكتلة الخرسانية لأنفاق قطار مترو مكة، وإنجاز ما يقرب من 50% من الجسور والكباري. وجارٍ العمل في استكمال كافة مشاريع البنى التحتية غير المسبوقة، والتي تؤسّس لنقلة نوعية في استثمار وتطوير أراضي المشروع، وتهيئة البيئة اللازمة لتحسين نمط حياة باستحداث خيارات جديدة تسهم في تعزيز جودة الحياة لأهالي مكة المكرمة وضيوفها من الحجاج والمعتمرين والزوار".

وقال من جانبه الرئيس التنفيذي المكلّف لشركة الإنماء للاستثمار، مازن بن فواز بغدادي: "نحن في شركة الإنماء للاستثمار سعداء بنجاح طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" مع شريكنا شركة أم القرى للتنمية والإعمار".

وأضاف أنه سيكون لهذه الاستثمارات بهذا الحجم الكبير لرأس المال؛ دور مهم -بإذن الله- في تحقيق مستهدفات برنامج تطوير القطاع المالي، كما أن هذه الشراكة تساهم في زيادة الطاقة الاستيعابية لإسكان المعتمرين والزوار، من خلال مشروعات التطوير التنموي والعمراني بمنطقة مكة المكرمة، سائلين الله التوفيق والسداد لما فيه خير ومصلحة هذا البلد المعطاء.

وأضاف "بغدادي": "أن الهدف الاستثماري للصناديق يتثمل في تحقيق نمو في رأس المال على المدى الطويل؛ من خلال تطوير البنية الفوقية في أجزاء مختلفة من مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، والتي تتمثل في: فنادق عالمية من فئة الخمسة نجوم (فندق تاج، وفندق كمبنسكي)، وفنادق فئة الأربعة نجوم (هيلتون امباسي)، وفنادق فئة الثلاثة نجوم (هيلتون جاردن إن)، وشقق فندقية (كمبنسكي ريزيدنسز)، بالإضافة إلى مجمعين تجاريين".

اعلان
"أم القرى" و"الإنماء للاستثمار" يعلنان نجاح اكتمال طرح صناديق مكة للتطوير
سبق

أعلنت شركة أم القرى للتنمية والإعمار، وشركة الإنماء للاستثمار، عن نجاح اكتمال طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" العقارية بقيمة استثمارات تجاوزت 17 مليار ريال؛ حيث سيتم تطوير سبعة أبراج فندقية ومجمعين تجاريين تقع ضمن مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمدينة مكة المكرمة.

ويعد هذا المشروع الضخم أحد أهم مشروعات التطوير التنموي والعمراني بمنطقة مكة المكرمة، من خلال توفير خيارات متعددة ومتنوعة تشمل السكن والتسوق وتوفر سهولة التنقل وتوفر وسائل المواصلات بين مرافق المشروع وبين المنطقة المركزية للحرم المكي الشريف.

وأعرب الرئيس التنفيذي لشركة أم القرى للتنمية والإعمار، ياسر أبو عتيق، عن اعتزازه بنجاح إطلاق صناديق الإنماء مكة للتطوير، قائلًا: "تمثل هذه الاتفاقية الاستراتيجية باكورة لنشاطات استثمارية متعددة ومتنوعة للمؤسسات الاستثمارية العريقة في مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، وثقة مجتمع الاستثمار والتمويل؛ حيث يعد المشروع وجهة جاذبة للاستثمارات طويلة الأمد. وهذه الشراكة سلّطت الضوء على قوة شركة الإنماء للاستثمار ونجاحاتها في إدارة الصناديق العقارية؛ ما يجعل منها شريكًا مثاليًّا للمُضي قُدمًا في إنفاذ المخطط التطويري والعمراني للمشروع كأحد المعالم العصرية في العاصمة المقدسة".

وأضاف "أبو عتيق": "مع هذا النجاح الكبير في جذب استثمارات تتجاوز 17 مليار ريال للمشروع، سنكون على موعد مع تحقيق التقدم وفق مخطط تنفيذ المشاريع المتعددة والمتنوعة، خاصة وأننا قطعنا شوطًا كبيرًا بالانتهاء من صبّ وبناء جميع أجزاء الكتلة الخرسانية لأنفاق قطار مترو مكة، وإنجاز ما يقرب من 50% من الجسور والكباري. وجارٍ العمل في استكمال كافة مشاريع البنى التحتية غير المسبوقة، والتي تؤسّس لنقلة نوعية في استثمار وتطوير أراضي المشروع، وتهيئة البيئة اللازمة لتحسين نمط حياة باستحداث خيارات جديدة تسهم في تعزيز جودة الحياة لأهالي مكة المكرمة وضيوفها من الحجاج والمعتمرين والزوار".

وقال من جانبه الرئيس التنفيذي المكلّف لشركة الإنماء للاستثمار، مازن بن فواز بغدادي: "نحن في شركة الإنماء للاستثمار سعداء بنجاح طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" مع شريكنا شركة أم القرى للتنمية والإعمار".

وأضاف أنه سيكون لهذه الاستثمارات بهذا الحجم الكبير لرأس المال؛ دور مهم -بإذن الله- في تحقيق مستهدفات برنامج تطوير القطاع المالي، كما أن هذه الشراكة تساهم في زيادة الطاقة الاستيعابية لإسكان المعتمرين والزوار، من خلال مشروعات التطوير التنموي والعمراني بمنطقة مكة المكرمة، سائلين الله التوفيق والسداد لما فيه خير ومصلحة هذا البلد المعطاء.

وأضاف "بغدادي": "أن الهدف الاستثماري للصناديق يتثمل في تحقيق نمو في رأس المال على المدى الطويل؛ من خلال تطوير البنية الفوقية في أجزاء مختلفة من مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، والتي تتمثل في: فنادق عالمية من فئة الخمسة نجوم (فندق تاج، وفندق كمبنسكي)، وفنادق فئة الأربعة نجوم (هيلتون امباسي)، وفنادق فئة الثلاثة نجوم (هيلتون جاردن إن)، وشقق فندقية (كمبنسكي ريزيدنسز)، بالإضافة إلى مجمعين تجاريين".

04 ديسمبر 2019 - 7 ربيع الآخر 1441
04:19 PM

"أم القرى" و"الإنماء للاستثمار" يعلنان نجاح اكتمال طرح صناديق مكة للتطوير

باستثمارات تتجاوز 17 مليارًا وتضم 7 أبراج فندقية ومجمعَيْن تجاريين

A A A
0
284

أعلنت شركة أم القرى للتنمية والإعمار، وشركة الإنماء للاستثمار، عن نجاح اكتمال طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" العقارية بقيمة استثمارات تجاوزت 17 مليار ريال؛ حيث سيتم تطوير سبعة أبراج فندقية ومجمعين تجاريين تقع ضمن مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمدينة مكة المكرمة.

ويعد هذا المشروع الضخم أحد أهم مشروعات التطوير التنموي والعمراني بمنطقة مكة المكرمة، من خلال توفير خيارات متعددة ومتنوعة تشمل السكن والتسوق وتوفر سهولة التنقل وتوفر وسائل المواصلات بين مرافق المشروع وبين المنطقة المركزية للحرم المكي الشريف.

وأعرب الرئيس التنفيذي لشركة أم القرى للتنمية والإعمار، ياسر أبو عتيق، عن اعتزازه بنجاح إطلاق صناديق الإنماء مكة للتطوير، قائلًا: "تمثل هذه الاتفاقية الاستراتيجية باكورة لنشاطات استثمارية متعددة ومتنوعة للمؤسسات الاستثمارية العريقة في مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، وثقة مجتمع الاستثمار والتمويل؛ حيث يعد المشروع وجهة جاذبة للاستثمارات طويلة الأمد. وهذه الشراكة سلّطت الضوء على قوة شركة الإنماء للاستثمار ونجاحاتها في إدارة الصناديق العقارية؛ ما يجعل منها شريكًا مثاليًّا للمُضي قُدمًا في إنفاذ المخطط التطويري والعمراني للمشروع كأحد المعالم العصرية في العاصمة المقدسة".

وأضاف "أبو عتيق": "مع هذا النجاح الكبير في جذب استثمارات تتجاوز 17 مليار ريال للمشروع، سنكون على موعد مع تحقيق التقدم وفق مخطط تنفيذ المشاريع المتعددة والمتنوعة، خاصة وأننا قطعنا شوطًا كبيرًا بالانتهاء من صبّ وبناء جميع أجزاء الكتلة الخرسانية لأنفاق قطار مترو مكة، وإنجاز ما يقرب من 50% من الجسور والكباري. وجارٍ العمل في استكمال كافة مشاريع البنى التحتية غير المسبوقة، والتي تؤسّس لنقلة نوعية في استثمار وتطوير أراضي المشروع، وتهيئة البيئة اللازمة لتحسين نمط حياة باستحداث خيارات جديدة تسهم في تعزيز جودة الحياة لأهالي مكة المكرمة وضيوفها من الحجاج والمعتمرين والزوار".

وقال من جانبه الرئيس التنفيذي المكلّف لشركة الإنماء للاستثمار، مازن بن فواز بغدادي: "نحن في شركة الإنماء للاستثمار سعداء بنجاح طرح "صناديق الإنماء مكة للتطوير" مع شريكنا شركة أم القرى للتنمية والإعمار".

وأضاف أنه سيكون لهذه الاستثمارات بهذا الحجم الكبير لرأس المال؛ دور مهم -بإذن الله- في تحقيق مستهدفات برنامج تطوير القطاع المالي، كما أن هذه الشراكة تساهم في زيادة الطاقة الاستيعابية لإسكان المعتمرين والزوار، من خلال مشروعات التطوير التنموي والعمراني بمنطقة مكة المكرمة، سائلين الله التوفيق والسداد لما فيه خير ومصلحة هذا البلد المعطاء.

وأضاف "بغدادي": "أن الهدف الاستثماري للصناديق يتثمل في تحقيق نمو في رأس المال على المدى الطويل؛ من خلال تطوير البنية الفوقية في أجزاء مختلفة من مشروع طريق الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة، والتي تتمثل في: فنادق عالمية من فئة الخمسة نجوم (فندق تاج، وفندق كمبنسكي)، وفنادق فئة الأربعة نجوم (هيلتون امباسي)، وفنادق فئة الثلاثة نجوم (هيلتون جاردن إن)، وشقق فندقية (كمبنسكي ريزيدنسز)، بالإضافة إلى مجمعين تجاريين".