لكن الله سلّم.. كويكب يمرّ قُرب الأرض دون أن يصطدم و"الفلك الدولي" يفصل

اكتُشف قبل ساعات من مروره وكان يمكنه إحداث أضرار.. رقم 40 و"ناسا" أدرجته

أعلن مركز الفلك الدولي، عن كويكب صغير يُدعى (C2QQFV2) قد مر بالقرب من الأرض على مسافة 6992 کیلو مترًا فقط؛ وذلك بعد بست ساعات فقط تم اكتشافه.

وأكد المركز في تغريدة له على حسابه في "تويتر"، أنه كان من الممكن أن يسبب ذلك الكويكب أضرارًا محلية لو اصطدم بالأرض، ولكن الله سلَّم؛ مشيرًا إلى أن ذلك الكويكب اختفى في ظل الأرض الساعة 11:40 صباح أمس بتوقيت غرينتش، وظهر مرةً أخرى الساعة 11:56 ليلًا.

وقال مدير مركز الفلك الدولي المهندس الفلكي محمد شوكت عودة لـ"سبق": "تم اكتشاف الكويكب صباح يوم أمس الاثنين بواسطة برنامج "كاتالينا" لمسح السماء، وهو برنامج تابع لوكالة "ناسا"، يتكون من ثلاثة تلسكوبات في ولاية أريزونا في الولايات المتحدة أكبرها قُطره متر ونصف، وهدفها اكتشاف مثل هذه الكويكبات، وقد مر الكويكب أثناء اقترابه من الأرض فوق جنوب المحيط الهادئ".

وأضاف: "كانت أقرب نقطة بين الكويكب والأرض يوم أمس الساعة 12:05 بتوقيت غرينتش، وهو الكويكب رقم 40 الذي يمر بالقرب من الأرض خلال العام 2020، وهو الثاني هذا الشهر، وهو أقرب مرور لكويكب من الأرض منذ يوم 31 أكتوبر 2019م، وهو سادس أقرب مرور لكويكب من الأرض في التاريخ.

هذا وقد تم إدراج الكويكب قبل قليل في قاعدة بيانات "ناسا" وأعطي الاسم النهائي (2020 JJ)، ويمكن الاطلاع على بياناته على الرابط الآتي: https://ssd.jpl.nasa.gov/sbdb.cgi?sstr=2020%20JJ، كما أن الفيديو المرفق يبين لحظة اقترابه من الأرض.

مركز الفلك الدولي
اعلان
لكن الله سلّم.. كويكب يمرّ قُرب الأرض دون أن يصطدم و"الفلك الدولي" يفصل
سبق

أعلن مركز الفلك الدولي، عن كويكب صغير يُدعى (C2QQFV2) قد مر بالقرب من الأرض على مسافة 6992 کیلو مترًا فقط؛ وذلك بعد بست ساعات فقط تم اكتشافه.

وأكد المركز في تغريدة له على حسابه في "تويتر"، أنه كان من الممكن أن يسبب ذلك الكويكب أضرارًا محلية لو اصطدم بالأرض، ولكن الله سلَّم؛ مشيرًا إلى أن ذلك الكويكب اختفى في ظل الأرض الساعة 11:40 صباح أمس بتوقيت غرينتش، وظهر مرةً أخرى الساعة 11:56 ليلًا.

وقال مدير مركز الفلك الدولي المهندس الفلكي محمد شوكت عودة لـ"سبق": "تم اكتشاف الكويكب صباح يوم أمس الاثنين بواسطة برنامج "كاتالينا" لمسح السماء، وهو برنامج تابع لوكالة "ناسا"، يتكون من ثلاثة تلسكوبات في ولاية أريزونا في الولايات المتحدة أكبرها قُطره متر ونصف، وهدفها اكتشاف مثل هذه الكويكبات، وقد مر الكويكب أثناء اقترابه من الأرض فوق جنوب المحيط الهادئ".

وأضاف: "كانت أقرب نقطة بين الكويكب والأرض يوم أمس الساعة 12:05 بتوقيت غرينتش، وهو الكويكب رقم 40 الذي يمر بالقرب من الأرض خلال العام 2020، وهو الثاني هذا الشهر، وهو أقرب مرور لكويكب من الأرض منذ يوم 31 أكتوبر 2019م، وهو سادس أقرب مرور لكويكب من الأرض في التاريخ.

هذا وقد تم إدراج الكويكب قبل قليل في قاعدة بيانات "ناسا" وأعطي الاسم النهائي (2020 JJ)، ويمكن الاطلاع على بياناته على الرابط الآتي: https://ssd.jpl.nasa.gov/sbdb.cgi?sstr=2020%20JJ، كما أن الفيديو المرفق يبين لحظة اقترابه من الأرض.

05 مايو 2020 - 12 رمضان 1441
10:46 AM

لكن الله سلّم.. كويكب يمرّ قُرب الأرض دون أن يصطدم و"الفلك الدولي" يفصل

اكتُشف قبل ساعات من مروره وكان يمكنه إحداث أضرار.. رقم 40 و"ناسا" أدرجته

A A A
6
18,205

أعلن مركز الفلك الدولي، عن كويكب صغير يُدعى (C2QQFV2) قد مر بالقرب من الأرض على مسافة 6992 کیلو مترًا فقط؛ وذلك بعد بست ساعات فقط تم اكتشافه.

وأكد المركز في تغريدة له على حسابه في "تويتر"، أنه كان من الممكن أن يسبب ذلك الكويكب أضرارًا محلية لو اصطدم بالأرض، ولكن الله سلَّم؛ مشيرًا إلى أن ذلك الكويكب اختفى في ظل الأرض الساعة 11:40 صباح أمس بتوقيت غرينتش، وظهر مرةً أخرى الساعة 11:56 ليلًا.

وقال مدير مركز الفلك الدولي المهندس الفلكي محمد شوكت عودة لـ"سبق": "تم اكتشاف الكويكب صباح يوم أمس الاثنين بواسطة برنامج "كاتالينا" لمسح السماء، وهو برنامج تابع لوكالة "ناسا"، يتكون من ثلاثة تلسكوبات في ولاية أريزونا في الولايات المتحدة أكبرها قُطره متر ونصف، وهدفها اكتشاف مثل هذه الكويكبات، وقد مر الكويكب أثناء اقترابه من الأرض فوق جنوب المحيط الهادئ".

وأضاف: "كانت أقرب نقطة بين الكويكب والأرض يوم أمس الساعة 12:05 بتوقيت غرينتش، وهو الكويكب رقم 40 الذي يمر بالقرب من الأرض خلال العام 2020، وهو الثاني هذا الشهر، وهو أقرب مرور لكويكب من الأرض منذ يوم 31 أكتوبر 2019م، وهو سادس أقرب مرور لكويكب من الأرض في التاريخ.

هذا وقد تم إدراج الكويكب قبل قليل في قاعدة بيانات "ناسا" وأعطي الاسم النهائي (2020 JJ)، ويمكن الاطلاع على بياناته على الرابط الآتي: https://ssd.jpl.nasa.gov/sbdb.cgi?sstr=2020%20JJ، كما أن الفيديو المرفق يبين لحظة اقترابه من الأرض.