محافظ العارضة يرعى حفل مبادرة "ابتسامة مريض" .. هذه أهم إنجازاتها

تهدف إلى زيارة المرضى بالمستشفيات لإسعادهم وخدمتهم من كل الجوانب

رعى محافظ العارضة الدكتور سلطان بن عجمي بن منيخر صباح اليوم الأربعاء حفل عرض إنجازات مبادرة ابتسامة مريض وتكريم الرعاة والداعمين.

وتعد مبادرة ابتسامة مريض إحدى مبادرات مشروع المبادرات الشبابية التنموية بالعارضة، وحيث تهدف هذه المبادرة لزيارة المرضى في المستشفيات لإدخال السرور بأنفسهم، ورسم بسمتهم وخدمتهم من كل الجوانب، وتقديم الورد والهدايا لهم أثناء الزيارات، وهي مبادرة إنسانية وصحية واجتماعية.

وتحدث مؤسس المبادرة " تركي الحربي" في كلمته أثناء الحفل نيابةً عن فريق المبادرة قائلاً: إن الشباب متى ما وجدوا فرصة. وفُتح لهم باب يُسهمون فيه بعطائهم وأفكارهم ومقترحاتهم أنارت عزائمهم سماءات الطموح والتأثير؛ وان مبادرة ابتسامة مريض لهي أكبر دليل على ذلك؛ فهي من الشباب إلى المجتمع .. وبالأخص المرضى منهم .. نرسم ابتسامتهم، ونقف على حوائجهم، وندخل السرور على قلوبهم ونقوم بخدمتهم، من كل الجوانب.

وإن هذه المبادرة إحدى مبادرات مشروع المبادرات الشبابية التنموية بالعارضة التي تحتضنها جمعية البر بالعارضة وتدعمها أوقاف العرادي الخيرية.. وهذه الجهات منارات وضاءة عززت في نفوسنا نحن شباب العارضة الهمة والطموح والأثر والمبادرة والتطوع.

وعبر شهور؛ حققت المبادرة الكثير .. وليس المراد الأقصى؛ وأن هذا الحفل يعد نقطة بداية للمبادرة وستكون إن شاء الله على مستوى الوطن قريبًا بهمة وعزيمة فريق المبادرة.

واستمر "الحربي" قائلاً: المبادرة منذ انطلاقها حظيت باهتمام ومتابعة من محافظ المحافظة الدكتور سلطان بن منيخر، وهذا يعكس مدى اهتمامه الكبير وثقته البالغة في العارضة وشبابها؛ وأكبر دليل على ذلك وجوده وحضوره اليوم بيننا في هذا الحفل وأنني أتقدم له بالشكر الجزيل باسم جميع فريق المبادرة.

واختتم تركي الحربي كلمته برسالة موجهة للشباب قائلاً فيها: إخواني الشباب الهمة الهمة .. لأجل أن يرقى الوطن كل قمة؛ شدوا العزائم .. من أجل نهضة الوطن ورفعته، كلّ بما يحسنه .. بقلمه بفكره بعطائه بمبادراته بطموحاته، فالمملكة العربية السعودية .. بخطاها الواثقة نحو 2030 تتخذ من الشباب عمادًا لها كشعلٍ عاملة ومنتجة ومبادرة.

بعد ذلك عرض في الحفل بعض من إنجازات المبادرة خلال الفترة الماضية ومنها قامت المبادرةُ بزيارةِ ثمانية وأربعين مريضًا في مستشفى العارضةِ العام وعرضِ خدماتِ المبادرةِ المتنوعةِ لهم.

وقدمت كرسيًا كهربائيًا لامرأةٍ مسنةٍ تعاني بسبب الشللِ النصفي وسريرًا كهربائيًا طبيًا لكبير سنٍ يعاني بسبب الجلطةِ الدماغية وكرسيين متحركين لذوي الإعاقةِ والعجزةِ وتسليمِهِما مستشفى العارضةِ خدمةً للمرضى.

قامت المبادرةُ بإسعاف طفلةٍ مقيمةٍ كانت تعاني بسبب جرحٍ عميقٍ في الرأسِ على حسابِ المبادرةِ إلى مركز خاص قدمت سلالاً غذائيةً لبعضِ أسرِ المرضى المحتاجة وقامت المبادرةُ بزيارة خمسةَ مرضى في منازلِهم.

حققت المبادرةُ توفير ثلاثين شخصًا متبرعين بالدمِ بالتعاونِ مع مستشفى العارضةِ العام شاركت المبادرةُ في حملةِ التبرعِ بالدمِ التي أُقيمت في المهرجانِ التسويقي بالعارضةِ.

قدمت المبادرةُ خمسًا وعشرين سلةً غذائيةً في شهرِ رمضان الماضي بالتعاونِ مع جمعيةِ البرِّ بالعارضةِ للأسرِ المرضى المحتاجةِ وفرت المبادرةُ الخدمةَ الإلكترونيةَ للمرضى بالتعاونِ مع مكتبِ خدماتِ أبشرِ العارضة للخدماتِ العامةِ استفاد من ذلك أربعةُ مرضى.

وفي ختام الحفل قام سعادة محافظ العارضة الدكتور سلطان بن منيخر بتكريم الرعاة للمبادرة والمتعاونين معها شاكر ومقدر للجهود التي بذلت في المبادرة أملاً أن تحقق مسارًا أوسع على مستوى الوطن لخدمة المرضى وبدعم الجهات والمؤسسات الخيرية .. سائلاً الله للجميع بالتوفيق والعون والسداد.

العارضة
اعلان
محافظ العارضة يرعى حفل مبادرة "ابتسامة مريض" .. هذه أهم إنجازاتها
سبق

رعى محافظ العارضة الدكتور سلطان بن عجمي بن منيخر صباح اليوم الأربعاء حفل عرض إنجازات مبادرة ابتسامة مريض وتكريم الرعاة والداعمين.

وتعد مبادرة ابتسامة مريض إحدى مبادرات مشروع المبادرات الشبابية التنموية بالعارضة، وحيث تهدف هذه المبادرة لزيارة المرضى في المستشفيات لإدخال السرور بأنفسهم، ورسم بسمتهم وخدمتهم من كل الجوانب، وتقديم الورد والهدايا لهم أثناء الزيارات، وهي مبادرة إنسانية وصحية واجتماعية.

وتحدث مؤسس المبادرة " تركي الحربي" في كلمته أثناء الحفل نيابةً عن فريق المبادرة قائلاً: إن الشباب متى ما وجدوا فرصة. وفُتح لهم باب يُسهمون فيه بعطائهم وأفكارهم ومقترحاتهم أنارت عزائمهم سماءات الطموح والتأثير؛ وان مبادرة ابتسامة مريض لهي أكبر دليل على ذلك؛ فهي من الشباب إلى المجتمع .. وبالأخص المرضى منهم .. نرسم ابتسامتهم، ونقف على حوائجهم، وندخل السرور على قلوبهم ونقوم بخدمتهم، من كل الجوانب.

وإن هذه المبادرة إحدى مبادرات مشروع المبادرات الشبابية التنموية بالعارضة التي تحتضنها جمعية البر بالعارضة وتدعمها أوقاف العرادي الخيرية.. وهذه الجهات منارات وضاءة عززت في نفوسنا نحن شباب العارضة الهمة والطموح والأثر والمبادرة والتطوع.

وعبر شهور؛ حققت المبادرة الكثير .. وليس المراد الأقصى؛ وأن هذا الحفل يعد نقطة بداية للمبادرة وستكون إن شاء الله على مستوى الوطن قريبًا بهمة وعزيمة فريق المبادرة.

واستمر "الحربي" قائلاً: المبادرة منذ انطلاقها حظيت باهتمام ومتابعة من محافظ المحافظة الدكتور سلطان بن منيخر، وهذا يعكس مدى اهتمامه الكبير وثقته البالغة في العارضة وشبابها؛ وأكبر دليل على ذلك وجوده وحضوره اليوم بيننا في هذا الحفل وأنني أتقدم له بالشكر الجزيل باسم جميع فريق المبادرة.

واختتم تركي الحربي كلمته برسالة موجهة للشباب قائلاً فيها: إخواني الشباب الهمة الهمة .. لأجل أن يرقى الوطن كل قمة؛ شدوا العزائم .. من أجل نهضة الوطن ورفعته، كلّ بما يحسنه .. بقلمه بفكره بعطائه بمبادراته بطموحاته، فالمملكة العربية السعودية .. بخطاها الواثقة نحو 2030 تتخذ من الشباب عمادًا لها كشعلٍ عاملة ومنتجة ومبادرة.

بعد ذلك عرض في الحفل بعض من إنجازات المبادرة خلال الفترة الماضية ومنها قامت المبادرةُ بزيارةِ ثمانية وأربعين مريضًا في مستشفى العارضةِ العام وعرضِ خدماتِ المبادرةِ المتنوعةِ لهم.

وقدمت كرسيًا كهربائيًا لامرأةٍ مسنةٍ تعاني بسبب الشللِ النصفي وسريرًا كهربائيًا طبيًا لكبير سنٍ يعاني بسبب الجلطةِ الدماغية وكرسيين متحركين لذوي الإعاقةِ والعجزةِ وتسليمِهِما مستشفى العارضةِ خدمةً للمرضى.

قامت المبادرةُ بإسعاف طفلةٍ مقيمةٍ كانت تعاني بسبب جرحٍ عميقٍ في الرأسِ على حسابِ المبادرةِ إلى مركز خاص قدمت سلالاً غذائيةً لبعضِ أسرِ المرضى المحتاجة وقامت المبادرةُ بزيارة خمسةَ مرضى في منازلِهم.

حققت المبادرةُ توفير ثلاثين شخصًا متبرعين بالدمِ بالتعاونِ مع مستشفى العارضةِ العام شاركت المبادرةُ في حملةِ التبرعِ بالدمِ التي أُقيمت في المهرجانِ التسويقي بالعارضةِ.

قدمت المبادرةُ خمسًا وعشرين سلةً غذائيةً في شهرِ رمضان الماضي بالتعاونِ مع جمعيةِ البرِّ بالعارضةِ للأسرِ المرضى المحتاجةِ وفرت المبادرةُ الخدمةَ الإلكترونيةَ للمرضى بالتعاونِ مع مكتبِ خدماتِ أبشرِ العارضة للخدماتِ العامةِ استفاد من ذلك أربعةُ مرضى.

وفي ختام الحفل قام سعادة محافظ العارضة الدكتور سلطان بن منيخر بتكريم الرعاة للمبادرة والمتعاونين معها شاكر ومقدر للجهود التي بذلت في المبادرة أملاً أن تحقق مسارًا أوسع على مستوى الوطن لخدمة المرضى وبدعم الجهات والمؤسسات الخيرية .. سائلاً الله للجميع بالتوفيق والعون والسداد.

05 ديسمبر 2019 - 8 ربيع الآخر 1441
10:37 PM

محافظ العارضة يرعى حفل مبادرة "ابتسامة مريض" .. هذه أهم إنجازاتها

تهدف إلى زيارة المرضى بالمستشفيات لإسعادهم وخدمتهم من كل الجوانب

A A A
0
585

رعى محافظ العارضة الدكتور سلطان بن عجمي بن منيخر صباح اليوم الأربعاء حفل عرض إنجازات مبادرة ابتسامة مريض وتكريم الرعاة والداعمين.

وتعد مبادرة ابتسامة مريض إحدى مبادرات مشروع المبادرات الشبابية التنموية بالعارضة، وحيث تهدف هذه المبادرة لزيارة المرضى في المستشفيات لإدخال السرور بأنفسهم، ورسم بسمتهم وخدمتهم من كل الجوانب، وتقديم الورد والهدايا لهم أثناء الزيارات، وهي مبادرة إنسانية وصحية واجتماعية.

وتحدث مؤسس المبادرة " تركي الحربي" في كلمته أثناء الحفل نيابةً عن فريق المبادرة قائلاً: إن الشباب متى ما وجدوا فرصة. وفُتح لهم باب يُسهمون فيه بعطائهم وأفكارهم ومقترحاتهم أنارت عزائمهم سماءات الطموح والتأثير؛ وان مبادرة ابتسامة مريض لهي أكبر دليل على ذلك؛ فهي من الشباب إلى المجتمع .. وبالأخص المرضى منهم .. نرسم ابتسامتهم، ونقف على حوائجهم، وندخل السرور على قلوبهم ونقوم بخدمتهم، من كل الجوانب.

وإن هذه المبادرة إحدى مبادرات مشروع المبادرات الشبابية التنموية بالعارضة التي تحتضنها جمعية البر بالعارضة وتدعمها أوقاف العرادي الخيرية.. وهذه الجهات منارات وضاءة عززت في نفوسنا نحن شباب العارضة الهمة والطموح والأثر والمبادرة والتطوع.

وعبر شهور؛ حققت المبادرة الكثير .. وليس المراد الأقصى؛ وأن هذا الحفل يعد نقطة بداية للمبادرة وستكون إن شاء الله على مستوى الوطن قريبًا بهمة وعزيمة فريق المبادرة.

واستمر "الحربي" قائلاً: المبادرة منذ انطلاقها حظيت باهتمام ومتابعة من محافظ المحافظة الدكتور سلطان بن منيخر، وهذا يعكس مدى اهتمامه الكبير وثقته البالغة في العارضة وشبابها؛ وأكبر دليل على ذلك وجوده وحضوره اليوم بيننا في هذا الحفل وأنني أتقدم له بالشكر الجزيل باسم جميع فريق المبادرة.

واختتم تركي الحربي كلمته برسالة موجهة للشباب قائلاً فيها: إخواني الشباب الهمة الهمة .. لأجل أن يرقى الوطن كل قمة؛ شدوا العزائم .. من أجل نهضة الوطن ورفعته، كلّ بما يحسنه .. بقلمه بفكره بعطائه بمبادراته بطموحاته، فالمملكة العربية السعودية .. بخطاها الواثقة نحو 2030 تتخذ من الشباب عمادًا لها كشعلٍ عاملة ومنتجة ومبادرة.

بعد ذلك عرض في الحفل بعض من إنجازات المبادرة خلال الفترة الماضية ومنها قامت المبادرةُ بزيارةِ ثمانية وأربعين مريضًا في مستشفى العارضةِ العام وعرضِ خدماتِ المبادرةِ المتنوعةِ لهم.

وقدمت كرسيًا كهربائيًا لامرأةٍ مسنةٍ تعاني بسبب الشللِ النصفي وسريرًا كهربائيًا طبيًا لكبير سنٍ يعاني بسبب الجلطةِ الدماغية وكرسيين متحركين لذوي الإعاقةِ والعجزةِ وتسليمِهِما مستشفى العارضةِ خدمةً للمرضى.

قامت المبادرةُ بإسعاف طفلةٍ مقيمةٍ كانت تعاني بسبب جرحٍ عميقٍ في الرأسِ على حسابِ المبادرةِ إلى مركز خاص قدمت سلالاً غذائيةً لبعضِ أسرِ المرضى المحتاجة وقامت المبادرةُ بزيارة خمسةَ مرضى في منازلِهم.

حققت المبادرةُ توفير ثلاثين شخصًا متبرعين بالدمِ بالتعاونِ مع مستشفى العارضةِ العام شاركت المبادرةُ في حملةِ التبرعِ بالدمِ التي أُقيمت في المهرجانِ التسويقي بالعارضةِ.

قدمت المبادرةُ خمسًا وعشرين سلةً غذائيةً في شهرِ رمضان الماضي بالتعاونِ مع جمعيةِ البرِّ بالعارضةِ للأسرِ المرضى المحتاجةِ وفرت المبادرةُ الخدمةَ الإلكترونيةَ للمرضى بالتعاونِ مع مكتبِ خدماتِ أبشرِ العارضة للخدماتِ العامةِ استفاد من ذلك أربعةُ مرضى.

وفي ختام الحفل قام سعادة محافظ العارضة الدكتور سلطان بن منيخر بتكريم الرعاة للمبادرة والمتعاونين معها شاكر ومقدر للجهود التي بذلت في المبادرة أملاً أن تحقق مسارًا أوسع على مستوى الوطن لخدمة المرضى وبدعم الجهات والمؤسسات الخيرية .. سائلاً الله للجميع بالتوفيق والعون والسداد.