"تعليم الشرقية" لقائدي وقائدات المدارس: قرار تعليق الدراسة بأيديكم

بناء على تقلبات الحالة الجوية

فوضت إدارة تعليم المنطقة الشرقية، قائدي وقائدات المدارس لتعليق الدراسة من عدمه وذلك من جراء الحالة المطرية التي تشهدها المنطقة الشرقية، والتي ستمتد إلى صباح يوم غدٍ الاثنين.

وقالت الإدارة في رسالة حصلت "سبق" على نسخة منها: "تقرر اتخاذ اللازم والتنسيق مع قادة وقائدات تلك المدارس حيال تعليق الدراسة فيها ليوم غدٍ، إن تطلب الأمر ذلك، على أن يتم الإشعار بالتعليق عن طريق المدارس نفسها، والمتابعة والإفادة بما يتم".

وأضافت إدارة تعليم المنطقة الشرقية: أن "هذه الخطوة بناء على ما ينشر من تقارير حول التقلبات الجوية والحالة المطرية التي تشهدها المنطقة في الوقت الحالي، ولاستمرار هطول الأمطار خلال هذه الليلة وحتى يوم غد الاثنين ١٩ربيع الآخر ١٤٤١هـ، حسب توقعات الأرصاد المحلية، ولاحتمال تجمع مياه الأمطار داخل وحول بعض المدارس وفي الطرق المؤدية إليها حسب اختلاف الحالة المطرية من مكان إلى آخر، ولما قد يسببه ذلك من خطر على منسوبي تلك المدارس من طلاب وطالبات وموظفين وموظفات، عليه".

وأعاد قرار وزارة التعليم سحب صلاحية تعليق الدراسة من الإدارات التعليمية، حالة الجدل المرتبطة بهذه القضية التي تسبب حالة من الارتباك للطلاب وأولياء الأمور في معظم الحالات.

وأسندت وزارة التعليم قرار تعليق الدراسة إلى لجنة مركزية بالوزارة، يرأسها نائب الوزير، بالتنسيق مع إمارات المناطق والهيئة العامة للأرصاد والدفاع المدني، وسط حالة من الجدل ما بين مؤيدين ورافضين.

تعليم الشرقية تعليق الدراسة التقلبات الجوية
اعلان
"تعليم الشرقية" لقائدي وقائدات المدارس: قرار تعليق الدراسة بأيديكم
سبق

فوضت إدارة تعليم المنطقة الشرقية، قائدي وقائدات المدارس لتعليق الدراسة من عدمه وذلك من جراء الحالة المطرية التي تشهدها المنطقة الشرقية، والتي ستمتد إلى صباح يوم غدٍ الاثنين.

وقالت الإدارة في رسالة حصلت "سبق" على نسخة منها: "تقرر اتخاذ اللازم والتنسيق مع قادة وقائدات تلك المدارس حيال تعليق الدراسة فيها ليوم غدٍ، إن تطلب الأمر ذلك، على أن يتم الإشعار بالتعليق عن طريق المدارس نفسها، والمتابعة والإفادة بما يتم".

وأضافت إدارة تعليم المنطقة الشرقية: أن "هذه الخطوة بناء على ما ينشر من تقارير حول التقلبات الجوية والحالة المطرية التي تشهدها المنطقة في الوقت الحالي، ولاستمرار هطول الأمطار خلال هذه الليلة وحتى يوم غد الاثنين ١٩ربيع الآخر ١٤٤١هـ، حسب توقعات الأرصاد المحلية، ولاحتمال تجمع مياه الأمطار داخل وحول بعض المدارس وفي الطرق المؤدية إليها حسب اختلاف الحالة المطرية من مكان إلى آخر، ولما قد يسببه ذلك من خطر على منسوبي تلك المدارس من طلاب وطالبات وموظفين وموظفات، عليه".

وأعاد قرار وزارة التعليم سحب صلاحية تعليق الدراسة من الإدارات التعليمية، حالة الجدل المرتبطة بهذه القضية التي تسبب حالة من الارتباك للطلاب وأولياء الأمور في معظم الحالات.

وأسندت وزارة التعليم قرار تعليق الدراسة إلى لجنة مركزية بالوزارة، يرأسها نائب الوزير، بالتنسيق مع إمارات المناطق والهيئة العامة للأرصاد والدفاع المدني، وسط حالة من الجدل ما بين مؤيدين ورافضين.

15 ديسمبر 2019 - 18 ربيع الآخر 1441
10:03 PM

"تعليم الشرقية" لقائدي وقائدات المدارس: قرار تعليق الدراسة بأيديكم

بناء على تقلبات الحالة الجوية

A A A
6
37,140

فوضت إدارة تعليم المنطقة الشرقية، قائدي وقائدات المدارس لتعليق الدراسة من عدمه وذلك من جراء الحالة المطرية التي تشهدها المنطقة الشرقية، والتي ستمتد إلى صباح يوم غدٍ الاثنين.

وقالت الإدارة في رسالة حصلت "سبق" على نسخة منها: "تقرر اتخاذ اللازم والتنسيق مع قادة وقائدات تلك المدارس حيال تعليق الدراسة فيها ليوم غدٍ، إن تطلب الأمر ذلك، على أن يتم الإشعار بالتعليق عن طريق المدارس نفسها، والمتابعة والإفادة بما يتم".

وأضافت إدارة تعليم المنطقة الشرقية: أن "هذه الخطوة بناء على ما ينشر من تقارير حول التقلبات الجوية والحالة المطرية التي تشهدها المنطقة في الوقت الحالي، ولاستمرار هطول الأمطار خلال هذه الليلة وحتى يوم غد الاثنين ١٩ربيع الآخر ١٤٤١هـ، حسب توقعات الأرصاد المحلية، ولاحتمال تجمع مياه الأمطار داخل وحول بعض المدارس وفي الطرق المؤدية إليها حسب اختلاف الحالة المطرية من مكان إلى آخر، ولما قد يسببه ذلك من خطر على منسوبي تلك المدارس من طلاب وطالبات وموظفين وموظفات، عليه".

وأعاد قرار وزارة التعليم سحب صلاحية تعليق الدراسة من الإدارات التعليمية، حالة الجدل المرتبطة بهذه القضية التي تسبب حالة من الارتباك للطلاب وأولياء الأمور في معظم الحالات.

وأسندت وزارة التعليم قرار تعليق الدراسة إلى لجنة مركزية بالوزارة، يرأسها نائب الوزير، بالتنسيق مع إمارات المناطق والهيئة العامة للأرصاد والدفاع المدني، وسط حالة من الجدل ما بين مؤيدين ورافضين.